النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 5 - 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    800

    نصيحة لأم ارملة تخاف كثيرا عن مصير ابنها في عالم مليىء بالفتن

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    سيدي مهذب المحترم كما نصحتموني دوما اصبحت انصح غيركم بكم و الله ان في كلامكم دواءا شافيا
    هذه صديقة لي ارملة ام ايتام توفي زوجها ليس ببعيد لم يكمل حتى 6 اشهر اذ بها تقع في مشكلة مع ابنها الذي من شدة خوفها عنه يكاد يفلت من بين يديها المسكين فاقد لوقفة اب و لمسة ثقة من ام تخاف على مصيره بشدة ارهقته ............ورفقة طيبة تكاد تكون منعدمة وهو مقبل على شهادة ثانوية ارجوا منكم تقديم نصائح لهاته الام لانني وعدتها انها ستستفيد منكم باذن الله فنعم الناصح الامين انتم .........بارك الله فيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    وأسأل الله العظيم أن يعظم أجرها ويخلفها خيرا في نفسها وولدها . .
    وشكر الله لك حسن ظنك وموفور أدبك ..

    أخيّة ..
    حين يقبض الله روح عبده .. فهو سبحانه ( المدبّر ) ..
    وهو ( يدبّر ) أمور عباده بـ ( لطف ) .. ألم تقرئي قول الله ( الله لَطِيفُ بِعِبَادِه ) .
    فالذي كان يرعاكم ..
    ويدبّر أمركم ..
    ويرعى مصالحكم ..
    حتى حين كان ( والدكم ) معكم ..
    هو الله سبحانه وتعالى .. ( الحي الذي لا يموت ) .
    وبقدر ما يعظم في قلوبنا ( قوة الاعتماد مع حسن الثقة بالله ) .. كلما هان عليناالتفكير في المجهول !

    أخيّة . . .
    الأبن حين يصل مرحلة البلوغ والتكليف يبقى هو المسؤول عن تصرفاته ..
    عن سلوكياته . .
    صحيح أننا كآباء وأمهات ... نتمنّى أن نرى ( أثر ) تربيتنا في أبنائنا ..
    لاحظي قولي نرى ( أثر تربيتنا ) ..
    لكن حين يقصّر بعض الآباء والأمهات في التربية في مراحل العمر الأولى ..
    كيف لهم أن يتمنوا أن يروا (أثر التربية ) وهم لم يقوموا بواجب التربية .!

    أخيّة ..
    يخبرناالله تعالى بقوله ( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء ) ..
    حين نثق ونوقن تماما بأن الهداية هي منحة من الله .. فإننا لن نقلق ونحن نبذل اسباب الهداية لأبنائنا .. لن نقلق كثيراً .. لأننا نثق بالله أنه سيختار لأبنائنا ما هو ( خير ) .
    يراودنا القلق .. حين نقصّر في دورنا وواجبنا .. حين يضعف في قلوبنا هذااليقين بالله .

    النصيحة لهذه الأخت :
    - أن تحسن الظن بالله . وتثق بأن الله هو ( الحيّ القيّوم ) .
    - أن تبذل أسباب النصح والتوجيه وحسن التربية .
    - أن تُكلّم بعض قراباته من أعمامه أو أخواله ممن لهم تأثير عليه أن يكون لهم دور في احتوائه .
    - أن تُكلّم إمام مسجد الحي .. أو معلّم التحفيظ في المسجد أن يجتذبواابنها إليهم .
    - أن تحفّز في ابنها الانخراط في مجالس الصالحين .. ( التحفيظ ، المراكز الخيرية ، الجمعيات التطوعيّة .. ) .
    - أن تُشعر ابنها بالمسؤولية ، وتعوّده على أن يقوم بدوره في البيت وأنه المسؤول عن امه وإخوانه وأخواته بعد ( فقد )الوالد .
    - أن تكثر له ولإخوانه وأخواته من الدعاء .. وتحيّن فرص اجابة الدعاء . فإن الدعاء مع العمل سلاح ، والله تعالى لا يرد السائلين بصدق .

    والله يرعاك ؛ ؛ ؛




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    30 - 5 - 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    800
    بارك الله فيكم على الاجابة الوافية والشافية
    لكن صدقوني شباب اليوم يحتاج منا الى وقفة رجل واحد حتى لا تجرفه تيارات الفتن و سبل الضياع .......و مادام الواحد منا على هاته الارض لا يتوقع النجاة من الفتنة فلن ينجوا الا برحمة من الله و صدق خفي بينه و بين ربه فحبال الايقاع بالقلوب النقية كخيوط العنكبوت تلتف على اليمين وعلى الشمال ومهما حاولنا افلاتها تمسك ولو ببعض منا ....نحمد الله انها كخيوط العنكبوت وهمية مهما اوهمتنا بقوتها .....

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •