النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    23-10-2011
    الدولة
    حيـث يـوجد الإســــلام
    المشاركات
    152

    هل من تنقطع عن الدراسة بدون علم والديها تأثم ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حياكم الله شيخنا الفاضل وبياكم
    وسدد الله بحوله وطوله على طريق الحق خطاكم
    وجعل الجنة بفضله ومنه مثوانا ومثواكم
    اللهم آميـــــــن

    لى صديقة انقطعت عن الذهاب لدراستها فى الجامعة بسبب ان الفصول الدراسية مختلطة
    ووالديها لا يعلمان بهذا ، فهى لم تخبرهم تجنبا لحدوث مشكلة معهما
    فهل بذلكـ تأثم ؟
    ايضا هى تمارس عمل خيرى لتحفيظ القرآن فى إحدى الدور مع العلم ان هذا المكان يحتاج فعليا من فيه أن يتعلموا كتاب الله وسنة نبيه وعندما طلبت إذن والديها رفضا
    بحجة الخوف عليها
    هى تذهب- دون علمهما - فى نفس يوم مقرأتها هى لهذه الدور وتخبرهم ان عندها حفظ قرآن
    فهل عليها شيء
    وهل يعتبر ذلكـ من العقوق

    وجزاكم الله خيرا
    ونفع الله بكم ودوما
    والسلام عليكم



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31-03-2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,077
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

    عجيب أن لا يمنعوها من الدراسة المْخُتلَطة ، ويمنعوها مِن الذهاب إلى دار تحفيظ !

    أما الذهاب إلى الجامعة ، فتأثَم إذا ذهبت للدراسة فيها ، مع وُجود الاختلاط ، ولو أمراها بالذهاب ، فلا يجوز أن تُطيعهم ؛ لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الله .
    قال عليه الصلاة والسلام : لا طاعة في معصية الله ، إنما الطاعة في المعروف . رواه البخاري ومسلم.
    ولقوله عليه الصلاة والسلام : على المرء والطاعة فيما أحَبّ وكَرِه إلاّ أن يُؤمر بمعصية ، فإن أُمِر بمعصية فلا سمع ولا طاعة . رواه مسلم .

    واما الذهاب إلى دار التحفيظ مع مَنْع الوالدين ، فلا يجوز الذهاب طاعة لهما ؛ لأنهما أمَرا بِمعروف فتجب طاعتهما فيه .

    وتجب طاعة الوالدين ، ولو كان الإنسان في صلاة نافلة .
    قال الإمام النووي في قصة جريج : قال العلماء : هذا دليل على أنه كان الصواب في حقه إجابتها ؛ لأنه كان في صلاة نَفْل ، والاستمرار فيها تطوّع لا واجِب ، وإجابة الأم وبِرّها واجِب وعقوقها حَرَام ، وكان يمكنه أن يُخَفِّف الصلاة ويُجيبها ثم يَعود لصلاته . اهـ .

    وسبق :
    ما القول في الدراسة في ( جامعة مختلطة وتمنع النقاب) والأهل يمنعون منعا باتا مِن تركها ؟
    أهلها يطالبونها بالدراسة في مكان مختلط وهي لا تريد ، فما النصيحة ؟

    ما المقصود بـ " لا ضرر ولا ضرار " ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=31668

    والله تعالى أعلم .

    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •