بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

أحمد الله الذي هدانا للحق المبين والصلاة والسلام على خير المرسلين....

بارك الله بكم ع ماتقدمونه للجميع نسأل الله ان يجازيكم كل خير...
أما بعد:

لقد كنت في ضلال مبين إذ جربت معاصي وحده ربي غافر الذنب وقابل التوب يعلمها ، وكنت ممثلا وتركت التمثيل وعدت إلى الله تعالى من بعد الظلام .... نسأل الله ان يقبل عثراتنا وتوبتنا وزلاتنا ويثبتنا واياكم...

الان انا اتمنى لو اكون من العائدين الى الله باطنا وظاهرا قد التزمت واطلت اللحية وقصرت الثوب وما ان انصح احد اخواني في الله بالجامعه او المجلس اذا لم يعجبهم مثلا يقولون لما قصرت ثوبك

فاقول اقتداءا بحبيبي صلى الله عليه وسلم يجادلوني واذا لم يجدوا حجة يقولون

-انت في الماضي كنت كذا وكذا الا تذكر ماذا فعلت لم تكن تصلي والان تحفظ كم ايه وتقولها لنا-

او ينادونني باسم ممثل. ... ويحاولون بعضا من الناس اغاضتي واثارتي
..

المشكلة هي انني اتضايق كثيرا من ذلك واشعر بعصبيه في داخلي فاغضب بعدها ع اقرب الناس لي لاي عذر. ..بسبب ما اسمعه في الخارج والتجريح لي واحراجي امام الاخرين في قولهم انت كنت كذا وكذا. .

اشعر بالوحدة فقد ابتعد عني البعض بعد التزامي من اصحابي...

بارك الله بكم وشكرا كثيرا اتمنى ان لا تبخلوا علي بأي نصيحة لأي باب. .. وجزاكم من الله العلي القدير