صفحة 2 من 25 الأولىالأولى 123456789101112 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 362
  1. #16
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    12- [ نظم ترتيب حروف المحكم لابن سيده ]


    محمد بن محمد بن عبد الرحمن ابن أحمد بن هبة الله ابن قرناص الخزاعي الحموي ناصر الدين أبو عبد الله

    من نظمه في ترتيب حروف كتاب المحكم في اللغة لابن سيده : [الطويل]

    (عَلَيْك حروفاً هن غير غوامض ... قيود كتاب جلّ شَأْنًا ضوابطه)

    (صِرَاط سوى زل طَالب دحضه ... تزيد ظهوراً إِذْ تناءت روابطه)

    (لذلكم نلتذ فوزا بمحكم ... مُصَنفه أَيْضا يفوز وضابطه)




    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 158]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [المحكم لابن سيده وهو علي بن أحمد بن سيده اللغوي النحوي الأندلسي أبو الحسن الضرير , يمكنكم تحميله من الرابط ]

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    13- [ حلم ملك ]


    الكامل ابن العادل, محمد بن محمد بن أيوب ابن شادي بن مروان, السلطان الملك الكامل ناصر الدين أبو المعالي وأبو المظفر ابن السلطان الملك العادل أبي بكر

    من حلم الكامل ما حكاه صاحب كتاب: الإشعار بما للملوك من النوادر والأشعار

    فإنه حكى أن بعض خواصه كان قد صار بحيث يبدو من فلتات لسانه كلمات فيها غلظة في حق الملك الكامل, ودام على ذلك إلى أن مات ذلك الشخص, فلما مات قال لبعض ثقاته: امض إليه بسرعة, وائتني بما في كمرانه, وأتي بشيء مثل الذرور, فأحضر الطبيب, وقال بمحضر من خواصه: ما هذا ؟ , فقال: سم , فقال لأصحابه: لهذا مع هذا الشخص ثلاث سنين, يترقب أن يجعل منه, وأنا أعلم به, وما أحببت أن أفضحه


    المصدر: الوافي بالوفيات (1/ 159)

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ كتاب الإشعار بما للملوك من النوادر والأشعار ذكره الصفدي في الوافي بالوفيات (22/ 260) ضمن مصنفات الصاحب كمال الدين عمر بن أحمد بن الهوازني العقيلي الحلبي المعروف بابن العديم, وذكر صاحب كشف الظنون (1/ 81) عنوانه فقط غير منسوب لأحد , فليستفد

    والملك الكامل رحمه الله , قال الذهبي في السير (22/ 127): الكامل محمد ابن الملك العادل بن أيوب , السلطان الكبير، الملك الكامل، ناصر الدنيا والدين، أبو المعالي، وأبو المظفر محمد ابن الملك العادل أبي بكر بن أيوب صاحب مصر والشام وميافارقين وآمد وخلاط والحجاز واليمن وغير ذلك, .....قال ابن مسدي: كان محبا في الحديث وأهله، حريصا على حفظه ونقله، وللعلم عنده سوق قائمة على سوق، خرج له الشيخ أبو القاسم ابن الصفراوي أربعين حديثا سمعها منه جماعة, وحكى عنه مكرم الكاتب: أن أباه استجاز له السلفي, وقال ابن مسدي: وقفت أنا على ذلك، وأجاز لي ولابني.
    ترجمته في : سير أعلام النبلاء 22/ 127, وذيل الروضتين: 166، ووفيات الأعيان: 5 / 79 ، والعبر: 5 / 144، والوافي بالوفيات 1 / 193 ، والبداية والنهاية: 13 / 149، وشذرات الذهب: 5 / 171 ]

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    14- [ ملك يصلح الشعر]

    قال الأمير سيف الدين ابن اللمطي:
    كتب بعض المغاربة إلى الملك الكامل رقعة في ورقة بيضاء , إن قرئت في ضوء السراج كانت فضية , وإن قرئت في الشمس كانت ذهبية , وإن قرئت في الظل كانت حبرا أسود

    فيها هذه الأبيات: [المتقارب]

    (لئن صدني البحر عن موطني ... وعيني بأشواقها ساهره)
    (فقد زخرف الله لي مكة ... بأنوار كعبته الزاهره)
    (وزخرف لي بالنبي يثربا ... وبالملك الكامل القاهره)

    قال الأمير سيف الدين ابن اللمطي: فقال الملك الكامل: قل :
    (وطيب لي بالنبي طيبة ... وبالملك الكامل القاهره)


    المصدر: [الوافي بالوفيات 1/ 161]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ رحم الله الملك الكامل , ما أكمل وألطف استدراكه على الشاعر , لاسيما وقد قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه : أمرت بقرية تأكل القرى، يقولون: يثرب، وهي المدينة، تنفي الناس، كما ينفي الكير خبث الحديد ".أخرجه البخاري (4 / 69 - 70) ومسلم (9 / 154)
    قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري (4 / 87): قوله : يقولون يثرب وهي المدينة أي: إن بعض المنافقين يسميها يثرب , واسمها الذي يليق بها المدينة , وفهم بعض العلماء من هذا كراهة تسمية المدينة يثرب , وقالوا : ما وقع في القرآن إنما هو حكاية عن قول غير المؤمنين , وروى أحمد من حديث البراء بن عازب رفعه : من سمى المدينة يثرب فليستغفر الله هي طابة هي طابة , وروى عمر بن شبة من حديث أبي أيوب : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن يقال للمدينة يثرب
    ولهذا قال عيسى بن دينار من المالكية : من سمى المدينة يثرب كتبت عليه خطيئة , قال: وسبب هذه الكراهة لأن يثرب إما من التثريب الذي هو التوبيخ والملامة , أو من الثرب وهو الفساد , وكلاهما مستقبح , وكان صلى الله عليه وسلم يحب الاسم الحسن , ويكره الاسم القبيح , وذكر أبو إسحاق الزجاج في مختصره , وأبو عبيد البكري في معجم ما استعجم أنها سميت يثرب باسم يثرب بن قانية بن مهلايل بن عيل بن عيص بن إرم بن سام بن نوح لأنه أول من سكنها بعد العرب .انتهى
    قلت : [ أبو يعلى]: حديث (من سمى المدينة يثرب؛ فليستغفر الله عز وجل، هي طابة، هي طابة) قال العلامة الالباني في الضعيفة 4607:
    ضعيف, أخرجه أحمد (4/ 285) ، وأبو يعلى (96/ 2 - المصورة الثانية) عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن البراء مرفوعاً, سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة وأثرها السيئ في الأمة (10 / 122): قلت: وهذا إسناد ضعيف؛ يزيد هذا هو الهاشمي مولاهم الكوفي؛ قال الحافظ:"ضعيف، كبر فتغير، صار يتلقن".]

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    15- [ قارئ لا يلحن ]

    الحافظ شمس الدين ابن جعوان محمد بن محمد بن عباس بن أبي بكر بن جعوان بن عبد الله الحافظ شمس الدين أبو عبد الله الأنصاري الدمشقي الشافعي النحوي أحد الأئمة

    قرأ المسند على ابن علان قراءة لم يسمع الناس مثلها في الفصاحة والصحة , وحضره جماعة من الأئمة فما أمكنهم أن يأخذوا عليه لحنة واحدة

    ومات في عنفوان الشبيبة سنة اثنتين وثمانين وست مائة


    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 164]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ أسمعتم , المسند كله , والأئمة حاضرون شاهدون , وأحدنا اليوم يتعانى أن يقرأ صفحة واحدة بلا لحن ولا تحريف من كتاب عصري ليس فيه غريب , فتراه يجهد نفسه جهادا, فإن فعل ظن أنه قد فعل شيئا , فاللهم سترك وعفوك ثم فضلك علينا ]

  5. #20
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    15- [ قارئ لا يلحن ]

    الحافظ شمس الدين ابن جعوان محمد بن محمد بن عباس بن أبي بكر بن جعوان بن عبد الله الحافظ شمس الدين أبو عبد الله الأنصاري الدمشقي الشافعي النحوي أحد الأئمة

    قرأ المسند على ابن علان قراءة لم يسمع الناس مثلها في الفصاحة والصحة , وحضره جماعة من الأئمة فما أمكنهم أن يأخذوا عليه لحنة واحدة

    ومات في عنفوان الشبيبة سنة اثنتين وثمانين وست مائة


    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 164]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ أسمعتم , المسند كله , والأئمة حاضرون شاهدون , وأحدنا اليوم يتعانى أن يقرأ صفحة واحدة بلا لحن ولا تحريف من كتاب عصري ليس فيه غريب , فتراه يجهد نفسه جهادا, فإن فعل ظن أنه قد فعل شيئا , فاللهم سترك وعفوك ثم فضلك علينا ]

  6. #21
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    16- [عاصمة سنية من قاصمة رافضية]

    قال ابن الجوزي رحمه الله:
    ظن قوم أَن فِي بَعثه عليا عَلَيْهِ السَّلَام ليقْرَأ " بَرَاءَة " نقضا لأبي بكر، وَلَيْسَ كَذَلِك، وَإِنَّمَا أجْرى النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم الْعَرَب فِي نقض العهود على عَادَتهَا، فَكَانَ لَا يتَوَلَّى ذَلِك على الْقَبِيلَة إِلَّا سيدهم أَو رجل من رهطه دينا، كأخ، أَو عَم، أَو ابْن عَم.
    وَقد كَانَ للْعَرَب أَن يَقُولُوا: إِذا تَلا عَلَيْهِم نقض العهود من لَيْسَ من رَهْط رَسُول الله: هَذَا خلاف مَا نعرفه، فأزاح النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم الْعلَّة بِمَا فعل
    وَمِمَّا يزِيل الْإِشْكَال أَن أَبَا بكر كَانَ الإِمَام فِي تِلْكَ الْحجَّة، فَكَانَ عَليّ يأتم، وَأَبُو بكر الْخَطِيب وَعلي يسمع


    [كشف المشكل من حديث الصحيحين 1/ 22]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ لعل الصواب في الموضع الأول : نقصا , بالصاد
    والموضع الثاني صوابه : رهطه دينة أو دنيا , قال في لسان العرب (7 / 305): يقال: هم رهطه دنية , وقال أيضا (14 / 273): قالوا: هو ابن عمي دنية، ودنيا، منون، ودنيا، غير منون، ودنيا، مقصور إذا كان ابن عمه لحا ]

  7. #22
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    17- [ الشعر لا يُورث ]

    الشيخ بدر الدين ابن مالك , محمد بن محمد بن عبد الله بن مالك الإمام البليغ النحوي بدر الدين ابن الإمام العلامة جمال الدين الطائي الجياني ثم الدمشقي
    كان إماما في مواد النظم من العروض والنحو والمعاني والبيان والبديع , ولم يقدر على نظم بيت واحد

    ولقد حضرت إليه رقعة من صاحبه فيها نظم أراد أن يجيبه عنها بنظم , فجلس في بيته من بكرة إلى صلاة العصر ولم يقدر على بيت واحد , حتى استعان بجار له في المدرسة على الجواب بعد ما حكى ذلك لجاره

    وقيل لي : أنه أملى على قول أبي جلنك : [الكامل]

    والبان تحسبه سنانيرا رأت ... قاضي القضاة فنفشت أذنابها

    كراسة , وتكلم على ما في هذا البيت من علوم البلاغة , سبحان الله العظيم , ووالده كان ينظم العلوم في الأراجيز ويدرج المسائل الكثيرة في الألفاظ القليلة , وهذا دليل القدرة على النظم


    المصدر: [الوافي بالوفيات 1/ 165]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ هو المعروف بأبن الناظم , له شرح مشهور على ألفية والده النحوية , يمكنكم تحميله من هذا الرابط , وكتاب المصباح في علم البلاغة يمكنكم تحميله من الرابط ]

  8. #23
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    18- [إحصاء دقيق في مجلس علم ]

    قيل : إنه [ أي بدر الدين ] حضر مجلس الشيخ شمس الدين الأيكي , وكان يعرف " الكشاف " معرفة مليحة , فقعد لا يتكلم , والأيكي يذكر درسه إلى أن أطال الكلام , فقال له : يا شيخ بدر الدين لأي شيء ما تتكلم ؟ , فقال : ما أقول ؟ , ومن وقت تكلمت فيه إلى الآن عددت عليك إحدى وثلاثين لحنة , أو كما قيل


    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 166]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ الأيكي , أبو المعالي محمد بن أبي بكر بن محمد الفارسي الأيكي , قال ابن كثير : كان أحد الفضلاء حلالين المشكلات ومفسرين المعضلات, لا سيما في علم الأصلين والمنطق وعلم الأوائل , توفي في دمشق في شهر رمضان سنة سبع بتقديم السين وتسعين وستمائة [697] , والأيكي بهمزة مفتوحة , وكان القاضي جلال الدين القزويني يقول: الإيكي بكسر الهمزة ثم ياء مثناة من تحت بعدها كاف ثم ياء النسب.
    ترجمته في : حسن المحاضرة 1: 314، النعيمي: الدارس 2: 160، 161، ابن العماد: شذرات الذهب 5: 439 معجم المؤلفين 9/ 118 ]

  9. #24
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    19- [ جواب سني على اعتراض رافضي ]

    قال ابن الجوزي رحمه الله:
    اعْترض على هَذَا الحَدِيث بعض الرافضة , فَقَالَ: لَا يَخْلُو أَن يكون هَؤُلَاءِ كفَّارًا أَو مُسلمين, فَإِن كَانُوا كفَّارًا فَكيف قَالَ: لأقاتلن من فرق بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة، فَجعل عِلّة قِتَالهمْ ترك الزَّكَاة , لَا الْكفْر؟
    ثمَّ كَيفَ يشكل قتال الْكفَّار على عمر؟ , وَإِن كَانُوا مُسلمين فَكيف اسْتحلَّ قَتلهمْ ، وَسبي ذَرَارِيهمْ؟ كَيفَ
    قَالَ: لَو مَنَعُونِي عنَاقًا - أَو عقَالًا - والعناق والعقال لَا يؤخذان فِي الزَّكَاة؟
    ثمَّ كَيفَ يَقُول عمر: رَأَيْت الله قد شرح صدر أبي بكر لِلْقِتَالِ، فَعرفت أَنه الْحق، وَظَاهر هَذَا أَنه وَافقه بِلَا دَلِيل؟

    وَالْجَوَاب: أَن أهل الرِّدَّة فِي زمن أبي بكر انقسموا فرْقَتَيْن, ففرقه عَادَتْ إِلَى الْكفْر، وهم المذكورون فِي قَوْله: وَكفر من كفر من الْعَرَب.
    وَفرْقَة فرقت بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة، فأقرت بِالصَّلَاةِ دون الزَّكَاة، فَهَؤُلَاءِ بغاة، غير أَنهم لم يسموا بذلك لدخولهم فِي فريق الْمُرْتَدين، فأضيف الِاسْم إِلَى الرِّدَّة لكَونهَا أعظم الْأَمريْنِ.
    وأرخ مبدأ قتال الْبُغَاة بأيام عَليّ عَلَيْهِ السَّلَام، إِذْ كَانُوا فِي زَمَانه منفردين , لم يختلطوا بالمشركين, وَإِنَّمَا سميناهم بغاة لقرب الْعَهْد وجهلهم بِأَمْر الشَّرْع، بِخِلَاف مَا لَو سعت الْيَوْم طَائِفَة تجحد الزَّكَاة، فَإِنَّمَا نسميها كَافِرَة لَا باغية؛ لِأَن وجوب الزَّكَاة قد استفاض.
    وَفِي أَحْوَال أُولَئِكَ الْبُغَاة وَقعت الشُّبْهَة لعمر، فراجع أَبَا بكر تعلقا بِظَاهِر لفظ الرَّسُول قبل أَن يتَأَمَّل الْمَعْنى, فَقَالَ أَبُو بكر: إِن الزَّكَاة حق المَال، يُفَسر لَهُ قَول النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم: " إِلَّا بِحقِّهِ " , فَبَان الدَّلِيل لعمر، فَوَافَقَ لذَلِك , لَا بالتقليد، وَهُوَ المُرَاد بقوله: فَمَا هُوَ إِلَّا أَن رَأَيْت الله شرح صدرأبي بكر لِلْقِتَالِ: أَي فهمه مَا يُوجب عَلَيْهِ أَن يُقَاتل.

    وَأما مَا جرى على أُولَئِكَ من السَّبي، فَأمر رَأَتْهُ الصَّحَابَة من بَاب الِاجْتِهَاد فِي ذَلِك الْوَقْت، واستولد عَليّ جَارِيَة من سبي بني حنيفَة , فَولدت لَهُ مُحَمَّد بن عَليّ, ثمَّ لم ينقرض ذَلِك الْعَهْد حَتَّى تغير اجْتِهَاد الصَّحَابَة , فاتفقوا على أَن الْمُرْتَد لَا يسبى.

    المصدر : [كشف المشكل من حديث الصحيحين 1/ 27]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ الحديث المذكور هو حديث ابي هريرة رضي الله عنه مرفوعا: " لما توفّي النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم، واستخلف أَبُو بكر، وَكفر من كفر من الْعَرَب، قَالَ عمر لأبي بكر: كَيفَ تقَاتل النَّاس وَقد قَالَ رَسُول الله: " أمرت أَن أقَاتل النَّاس حَتَّى يَقُولُوا: لَا إِلَه إِلَّا الله، فَمن قَالَ لَا إِلَه إِلَّا الله، عصم مني مَاله وَنَفسه إِلَّا بِحقِّهِ، وحسابه على الله " فَقَالَ أَبُو بكر: وَالله لأقاتلن من فرق بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة؛ فَإِن الزَّكَاة حق المَال، وَالله لَو مَنَعُونِي عنَاقًا كَانُوا يؤدونها إِلَى رَسُول الله لقاتلتهم على منعهَا. وَفِي لفظ آخر: عقَالًا كَانُوا يؤدونه. فَقَالَ عمر: فو الله مَا هُوَ إِلَّا أَن شرح الله صدر أبي بكر لِلْقِتَالِ، فَعرفت أَنه الْحق.
    , وهو في الصحيحين [خ1400 م 20]

  10. #25
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    19- [ جواب سني على اعتراض رافضي ]

    قال ابن الجوزي رحمه الله:
    اعْترض على هَذَا الحَدِيث بعض الرافضة , فَقَالَ: لَا يَخْلُو أَن يكون هَؤُلَاءِ كفَّارًا أَو مُسلمين, فَإِن كَانُوا كفَّارًا فَكيف قَالَ: لأقاتلن من فرق بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة، فَجعل عِلّة قِتَالهمْ ترك الزَّكَاة , لَا الْكفْر؟
    ثمَّ كَيفَ يشكل قتال الْكفَّار على عمر؟ , وَإِن كَانُوا مُسلمين فَكيف اسْتحلَّ قَتلهمْ ، وَسبي ذَرَارِيهمْ؟ كَيفَ
    قَالَ: لَو مَنَعُونِي عنَاقًا - أَو عقَالًا - والعناق والعقال لَا يؤخذان فِي الزَّكَاة؟
    ثمَّ كَيفَ يَقُول عمر: رَأَيْت الله قد شرح صدر أبي بكر لِلْقِتَالِ، فَعرفت أَنه الْحق، وَظَاهر هَذَا أَنه وَافقه بِلَا دَلِيل؟

    وَالْجَوَاب: أَن أهل الرِّدَّة فِي زمن أبي بكر انقسموا فرْقَتَيْن, ففرقه عَادَتْ إِلَى الْكفْر، وهم المذكورون فِي قَوْله: وَكفر من كفر من الْعَرَب.
    وَفرْقَة فرقت بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة، فأقرت بِالصَّلَاةِ دون الزَّكَاة، فَهَؤُلَاءِ بغاة، غير أَنهم لم يسموا بذلك لدخولهم فِي فريق الْمُرْتَدين، فأضيف الِاسْم إِلَى الرِّدَّة لكَونهَا أعظم الْأَمريْنِ.
    وأرخ مبدأ قتال الْبُغَاة بأيام عَليّ عَلَيْهِ السَّلَام، إِذْ كَانُوا فِي زَمَانه منفردين , لم يختلطوا بالمشركين, وَإِنَّمَا سميناهم بغاة لقرب الْعَهْد وجهلهم بِأَمْر الشَّرْع، بِخِلَاف مَا لَو سعت الْيَوْم طَائِفَة تجحد الزَّكَاة، فَإِنَّمَا نسميها كَافِرَة لَا باغية؛ لِأَن وجوب الزَّكَاة قد استفاض.
    وَفِي أَحْوَال أُولَئِكَ الْبُغَاة وَقعت الشُّبْهَة لعمر، فراجع أَبَا بكر تعلقا بِظَاهِر لفظ الرَّسُول قبل أَن يتَأَمَّل الْمَعْنى, فَقَالَ أَبُو بكر: إِن الزَّكَاة حق المَال، يُفَسر لَهُ قَول النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم: " إِلَّا بِحقِّهِ " , فَبَان الدَّلِيل لعمر، فَوَافَقَ لذَلِك , لَا بالتقليد، وَهُوَ المُرَاد بقوله: فَمَا هُوَ إِلَّا أَن رَأَيْت الله شرح صدرأبي بكر لِلْقِتَالِ: أَي فهمه مَا يُوجب عَلَيْهِ أَن يُقَاتل.

    وَأما مَا جرى على أُولَئِكَ من السَّبي، فَأمر رَأَتْهُ الصَّحَابَة من بَاب الِاجْتِهَاد فِي ذَلِك الْوَقْت، واستولد عَليّ جَارِيَة من سبي بني حنيفَة , فَولدت لَهُ مُحَمَّد بن عَليّ, ثمَّ لم ينقرض ذَلِك الْعَهْد حَتَّى تغير اجْتِهَاد الصَّحَابَة , فاتفقوا على أَن الْمُرْتَد لَا يسبى.

    المصدر : [كشف المشكل من حديث الصحيحين 1/ 27]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما: [ الحديث المذكور هو حديث ابي هريرة رضي الله عنه مرفوعا: " لما توفّي النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم، واستخلف أَبُو بكر، وَكفر من كفر من الْعَرَب، قَالَ عمر لأبي بكر: كَيفَ تقَاتل النَّاس وَقد قَالَ رَسُول الله: " أمرت أَن أقَاتل النَّاس حَتَّى يَقُولُوا: لَا إِلَه إِلَّا الله، فَمن قَالَ لَا إِلَه إِلَّا الله، عصم مني مَاله وَنَفسه إِلَّا بِحقِّهِ، وحسابه على الله " فَقَالَ أَبُو بكر: وَالله لأقاتلن من فرق بَين الصَّلَاة وَالزَّكَاة؛ فَإِن الزَّكَاة حق المَال، وَالله لَو مَنَعُونِي عنَاقًا كَانُوا يؤدونها إِلَى رَسُول الله لقاتلتهم على منعهَا. وَفِي لفظ آخر: عقَالًا كَانُوا يؤدونه. فَقَالَ عمر: فو الله مَا هُوَ إِلَّا أَن شرح الله صدر أبي بكر لِلْقِتَالِ، فَعرفت أَنه الْحق.
    , وهو في الصحيحين [خ1400 م 20]

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    20- [ نصيحة وفراسة ]

    النصيبي القوصي , محمد بن محمد بن عيسى ابن نحام بن نجدة بن معتوق الشيباني النصيبي ثم القوصي , الأديب , الشاعر , الفاضل , المحدث

    قال : لما جئت إلى قوص وجدت بها الشيخ تقي الدين , والشيخ جلال الدين الدشنائي

    ترددت إليهما . فقال لي كل منهما كلاما انتفعت به

    فأما الشيخ تقي الدين فقال لي : أنت رجل فاضل , والسعيد من تموت سيئاته بموته , لا تَهْجُ أحدا , فما هجوت أحدا

    وأما الشيخ جلال الدين فقال لي : أنت رجل فاضل , ومن أهل الحديث , ومع ذلك فأشاهد عليك شيئا ما هو ببعيد أن يكون في عقيدتك شيء , وكنت متشيعا , فتبت من ذلك


    المصدر: [الوافي بالوفيات 1/ 201]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [الشيخ تقي الدين هو الإمام العامل الحافظ العلم تقي الدين ابن دقيق العيد المصري رحمه الله صاحب الإلمام والإمام في الأحاديث الأحكام
    و الدشنائي, هو الشيخ جلال الدين أحمد بن عبد الرحمن بن محمد الكندي الدشنائي، ، يعرف بابن بنت الجميزي ، انتهت إليه الرياسة في الفتوى والتدريس بقوص , وتوفي بهاسنة ( 677 هـ ) ترجمته في الوافي بالوفيات (7/ 36) والأعلام للزركلي (1/ 147)]

  12. #27
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    21- [أموال الرسول صلى الله عليه وسلم]

    قال ابن الجوزي رحمه الله :
    اعْلَم أَن الْأَمْوَال الَّتِي أفاءها الله على رَسُوله كفدك، وأموال بني النَّضِير، كَانَ يَأْخُذ مِنْهَا نَفَقَته وَنَفَقَة أَهله، وَيصرف الْبَاقِي فِي مصَالح الْمُسلمين، وَقد قَالَ فِي حَدِيث أبي هُرَيْرَة: " لَا تقتسم ورثتي دِينَارا، وَمَا تركت بعد نَفَقَة نسَائِي وَمؤنَة عَامِلِي فَهُوَ صَدَقَة ".
    وَ كَانَ سُفْيَان ابْن عُيَيْنَة يَقُول: أَزوَاج رَسُول الله فِي معنى المتعبدات لِأَنَّهُ لَا يجوز لَهُنَّ النِّكَاح أبدا، فجرت عَلَيْهِنَّ النَّفَقَة، وَتركت حجرهن لَهُنَّ يسكنهَا، وَأَرَادَ بمؤنة عَامله من يَلِي بعده، فظنت فَاطِمَة وَالْعَبَّاس أَن ذَلِك مِمَّا يقسم. قَالَ: فَلَمَّا قَالَ أَبُو بكر: سَمِعت رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يَقُول: " لَا نورث، مَا تركنَا صَدَقَة " انْقَطع الْكَلَام.
    ثمَّ اخْتصم عَليّ وَالْعَبَّاس فِيمَا جعل إِلَيْهِمَا من صدقته بِالْمَدِينَةِ، وَهِي أَمْوَال بني النَّضِير، فَإِنَّهَا كَانَت قَرِيبا من الْمَدِينَة. قَالَ أَبُو دَاوُد السجسْتانِي: وَإِنَّمَا اخْتَصمَا فِي قسمتهَا، وسألا عمر أَن يقسمها بَينهمَا نِصْفَيْنِ ليستبد كل وَاحِد مِنْهُمَا بولايته، فَلم ير عمر أَن يُوقع الْقِسْمَة على الصَّدَقَة، وَلم يطلبا قسمتهَا ليتملكا ذَلِك. وَهَذَا الَّذِي ذكره أَبُو دَاوُد فِي غَايَة الْحسن. وَإِنَّمَا طلبا الْقِسْمَة لِأَنَّهُ كَانَ يشق على كل وَاحِد مِنْهُمَا أَلا يعْمل عملا فِي تِلْكَ الْأَمْوَال حَتَّى يسْتَأْذن صَاحبه.


    المصدر : [كشف المشكل من حديث الصحيحين 1/ 29]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ وجدت في العقد الفريد قصة تزيد الأمر توضيحا قال (5/ 182): لما ولي عمر بن عبد العزيز قال: إن فدك كانت مما أفاه الله على رسوله , فسألتها فاطمة رسول الله، فقال لها: ما لك أن تسأليني، ولا لي أن أعطيك! , فكان رسول الله صلّى الله عليه وسلم يصنع فيها حيث أمره الله، ثم أبو بكر وعمر وعثمان، كانوا يضعونها المواضع التي وضعها رسول الله صلّى الله عليه وسلم، ثم ولي معاوية فأقطعها مروان، ووهبها مروان لعبد الملك وعبد العزيز، فقسمناها بيننا أثلاثا: أنا والوليد وسليمان؛ فلما ولي الوليد سألته نصيبه فوهبه لي، وما كان لي مال أحبّ إلي منها؛ وأنا أشهدكم أني قد رددتها إلى ما كانت عليه على عهد رسول الله صلّى الله عليه وسلم.

    وللحافظ أبي إسماعيل حماد بن إسحاق بن إسماعيل بن حماد بن زيد بن درهم الأزدي البغدادي المالكي المتوفى 267هـ كتاب : تركة النبي صلى الله عليه وسلم والسبل التي وجهها فيها , يمكنكم تحميله من الرابط ]

  13. #28
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    21- [أموال الرسول صلى الله عليه وسلم]

    قال ابن الجوزي رحمه الله :
    اعْلَم أَن الْأَمْوَال الَّتِي أفاءها الله على رَسُوله كفدك، وأموال بني النَّضِير، كَانَ يَأْخُذ مِنْهَا نَفَقَته وَنَفَقَة أَهله، وَيصرف الْبَاقِي فِي مصَالح الْمُسلمين، وَقد قَالَ فِي حَدِيث أبي هُرَيْرَة: " لَا تقتسم ورثتي دِينَارا، وَمَا تركت بعد نَفَقَة نسَائِي وَمؤنَة عَامِلِي فَهُوَ صَدَقَة ".
    وَ كَانَ سُفْيَان ابْن عُيَيْنَة يَقُول: أَزوَاج رَسُول الله فِي معنى المتعبدات لِأَنَّهُ لَا يجوز لَهُنَّ النِّكَاح أبدا، فجرت عَلَيْهِنَّ النَّفَقَة، وَتركت حجرهن لَهُنَّ يسكنهَا، وَأَرَادَ بمؤنة عَامله من يَلِي بعده، فظنت فَاطِمَة وَالْعَبَّاس أَن ذَلِك مِمَّا يقسم. قَالَ: فَلَمَّا قَالَ أَبُو بكر: سَمِعت رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يَقُول: " لَا نورث، مَا تركنَا صَدَقَة " انْقَطع الْكَلَام.
    ثمَّ اخْتصم عَليّ وَالْعَبَّاس فِيمَا جعل إِلَيْهِمَا من صدقته بِالْمَدِينَةِ، وَهِي أَمْوَال بني النَّضِير، فَإِنَّهَا كَانَت قَرِيبا من الْمَدِينَة. قَالَ أَبُو دَاوُد السجسْتانِي: وَإِنَّمَا اخْتَصمَا فِي قسمتهَا، وسألا عمر أَن يقسمها بَينهمَا نِصْفَيْنِ ليستبد كل وَاحِد مِنْهُمَا بولايته، فَلم ير عمر أَن يُوقع الْقِسْمَة على الصَّدَقَة، وَلم يطلبا قسمتهَا ليتملكا ذَلِك. وَهَذَا الَّذِي ذكره أَبُو دَاوُد فِي غَايَة الْحسن. وَإِنَّمَا طلبا الْقِسْمَة لِأَنَّهُ كَانَ يشق على كل وَاحِد مِنْهُمَا أَلا يعْمل عملا فِي تِلْكَ الْأَمْوَال حَتَّى يسْتَأْذن صَاحبه.


    المصدر : [كشف المشكل من حديث الصحيحين 1/ 29]


    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ وجدت في العقد الفريد قصة تزيد الأمر توضيحا قال (5/ 182): لما ولي عمر بن عبد العزيز قال: إن فدك كانت مما أفاه الله على رسوله , فسألتها فاطمة رسول الله، فقال لها: ما لك أن تسأليني، ولا لي أن أعطيك! , فكان رسول الله صلّى الله عليه وسلم يصنع فيها حيث أمره الله، ثم أبو بكر وعمر وعثمان، كانوا يضعونها المواضع التي وضعها رسول الله صلّى الله عليه وسلم، ثم ولي معاوية فأقطعها مروان، ووهبها مروان لعبد الملك وعبد العزيز، فقسمناها بيننا أثلاثا: أنا والوليد وسليمان؛ فلما ولي الوليد سألته نصيبه فوهبه لي، وما كان لي مال أحبّ إلي منها؛ وأنا أشهدكم أني قد رددتها إلى ما كانت عليه على عهد رسول الله صلّى الله عليه وسلم.

    وللحافظ أبي إسماعيل حماد بن إسحاق بن إسماعيل بن حماد بن زيد بن درهم الأزدي البغدادي المالكي المتوفى 267هـ كتاب : تركة النبي صلى الله عليه وسلم والسبل التي وجهها فيها , يمكنكم تحميله من الرابط ]

  14. #29
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065

    22- [ سخرية من قصة لا تصدق ]

    قال [النصيبي القوصي ] كنت مرة عند عز الدين البصراوي الحاجب بقوص, فحضر الشيخ على الحريري, وحكى أنه رأى درة تقرأ سورة يس, فقلت: وكان غراب يقرأ سورة السجدة, فإذا جاء عند آية السجدة سجد, ويقول: سجد لك سوادي, واطمأن بك فؤادي


    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 201]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ القصة أوردها أيضا الدميري في حياة الحيوان 1 / 468 قال:حكى الشيخ كمال الدين جعفر الأدفوي في كتابه الطالع السعيد في ترجمة محمد بن محمد النصيبي القوصي , فذكرها...

    ومن باب هذه الحكاية ما نقله ياقوت الحموي في معجم الأدباء (4 / 1718): قال غرس النعمة: حدثني أبي قال، حدثني جدي قال:

    كان أبو القاسم الجهني القاضي, وأظنه من أهل البصرة , وتقلّد الحسبة بها , ومنها عرف أبا محمد المهلبي , وصحبه- يشتمل على آداب يتميز بها، إلا أنه كان فاحش الكذب، يورد من الحكايات ما لا يعلق بقبول , ولا يدخل في معقول، وكان أبو محمد قد ألف ذلك منه، وقد سلك مسلك الاحتمال
    وكنا لا نخلو عند حديثه من التعجّب والاستطراف والاستبعاد، وكان ذلك لا يزيده إلا إغراقا في قوله , وتماديا في فعله, فلما كان في بعض الأيام جرى حديث النعنع , وإلى أيّ حدّ يطول، فقال الجهني: في البلد الفلاني نعنع يتشجّر حتى يعمل من خشبه السلاليم
    فاغتاظ أبو الفرج الأصبهاني من ذاك وقال: نعم عجائب الدنيا كثيرة، ولا يدفع مثل هذا، وليس بمستبدع، وعندي ما هو أعجب من هذا وأغرب، وهو زوج حمام راعبيّ , يبيض في نيّف وعشرين يوما بيضتين، فأنتزعهما من تحته وأضع مكانهما صنجة مائة وصنجة خمسين، فإذا انتهى مدة الحضان تفقست الصنجتان عن طست وإبريق , أو سطل وكرنيب
    فعمّنا الضحك، وفطن الجهنّي لما قصده أبو الفرج من الطنز، وانقبض عن كثير مما كان يحكيه ويتسمّح فيه، وإن لم يخل في الأيام من الشيء بعد الشيء منه

    تفسير: الدرة: بضم الدال المهملة الببغاء , والراعبي قال تاج العروس (2 / 507): حمام راعبي: شديد الصوت قويه في تطريبه يروع بصوت أو يملأ به مجاريه، وحمام له تطريب وترعيب: هدير شديد

    والوَزِير المُهَلَّبي هو الحسن بن محمد بن عبد الله بن هارون، من ولد المهلب بن أبي صفرة الأزدي، أبو محمد: من كبار الوزراء، الأدباء الشعراء. اتصل بمعز الدولة بن بويه, توفي سنة 352 هـ / ترجمته في الأعلام للزركلي (2 / 213) .]

  15. #30
    تاريخ التسجيل
    22 - 1 - 2009
    المشاركات
    2,065
    23- [ التحذير من أمراض من الشفا ]

    الشيخ ركن الدين ابن القوبع , محمد بن محمد بن عبد الرحمن ابن يوسف التونسي, الشيخ الإمام العلامة المحقق البارع, المتقن المفنن, جامع أشتات الفضائل ركن الدين أبو عبد الله الجعفري المالكي التونسي

    وكان يدرس في المدرسة المنكتمرية بالقاهرة, ويدرس الطب بالبيمارستان المنصوري, وينام أول الليل , ثم يستفيق وقد أخذ راحة , ويتناول كتاب الشفاء لابن سينا ينظر فيه , لا يكاد يخل بذلك
    قال الشيخ فتح الدين : قلت له يوما : يا شيخ ركن الدين إلى متى تنظر في هذا الكتاب ؟ , فقال: إنما أريد أن اهتدي


    المصدر : [الوافي بالوفيات 1/ 189]

    قلت غفر الله لي ولوالدي ورحمهما : [ هذا الرجل حصل له ما حصل للغزالي غفر الله له , فقد قال شيخ الإسلام رحمه الله في مجموع الفتاوى (10 / 552): أنكر أئمة الدين على " أبي حامد " هذا في كتبه, وقالوا: مرضه " الشفاء " يعني شفاء ابن سينا في الفلسفة

    وقال في مجموع الفتاوى (9 / 253): أنشد ابن القشيري في الرد على " الشفاء " لابن سينا:

    قطعنا الأخوة من معشر
    بهم مرض من كتاب الشفا
    وكم قلت: يا قوم أنتم على
    شفا جرف من كتاب الشفا
    فلما استهانوا بتنبيهنا
    رجعنا إلى الله حتى كفى
    فماتوا على دين رسطاطالس
    وعشنا على ملة المصطفى

    ومؤلف الشفا قال فيه الحافظ الذهبي رحمه الله في السير (17 / 535): هو رأس الفلاسفة الإسلامية، لم يأت بعد الفارابي مثله، فالحمد لله على الإسلام والسنة, وله كتاب (الشفاء) ، وغيره، وأشياء لا تحتمل، وقد كفره الغزالي في كتاب (المنقذ من الضلال) ، وكفر الفارابي اهـ

    تفسير وبيان: القوبع : طائر , صورته هنا
    توفي ابن القوبع سنة 738 هـ , ترجمته في : بغية الوعاة 97 , والدرر الكامنة 4: 181 - 184 , الأعلام للزركلي 7 / 35]

صفحة 2 من 25 الأولىالأولى 123456789101112 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •