النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 11 - 2003
    المشاركات
    456

    كنت السبب في طلاق زوجة أبي فهل أنا مخطئة ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    الأستاذ الفاضل مهذب مشرف مشكاة الاستشارات هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لأحدى الإخوات تقول فيها :

    تزوج ابي امرأه مغربية عرفها عبر الانترنت من موقع الزواج الاسلامي ..
    جأت للعيش معنا وبعد فترة سافرت حوالي اربع اشهر للمغرب ثم عادت لنا في قطر بعدها اخبرتني بأنها منذ سافرت وهي تراقب ابي عبر الكمبيوتر وقد عرفت اسمه ورقمه السري ودخلت اكثر من مره لتعرف اخبارة ..
    وعرفت انه يريد الزواج من نفس الموقع فقامت بالدخول الي الموقع بأسما مزوره و تتحاور مع ابي علي اساس انها فتاه اخري تريد الزواج منه وسبته وكذبت عليه وأرته صور ليست لها حتي يصدقها ثم تأتي الي والدتي لتخبراها بما يفعل وقد كذبت عليها وقالت كلام لم يقله لتكره والدتي في والدي ..
    و اصبح البيت كله مشاكل ووالدي لا يعرف السبب وكادت امي ان تطلق فقالت لنا وأمنتا الا نقول لوالدي وانها لن تسامحنا ان اخبرنا لأنها سوف تطلق ان عرف ابي فذهبت الي والدي واخبرته بسبب المشاكل حتي يفهم الوضع ولا يزيد الكره بينه وبين امي فعندما علم ابي بالذي فعلته طلقها وانا احس بتأنيب الضمير وخصوصا ان زواجي قد قرب فهل انا مخطئه اني اخبرت والدي مع العلم اني لم اقصد غير صلاح الحال بينه و بين امي ولم اكن لأذيها قط
    خُلِق الإنْسَان في كَبَد ، في مَشَقَّة ومُكابَدَة في هذه الْحَيَاة الدُّنْيا ، ومِن مَنْظُومَة تِلْك الْمَشَقَّة ما يَمُرّ بِه الإنْسان في هذه الْحَيَاة مِن شِدَّة ولأْوَاء ، يَتَصَرَّف في بعضها ، ويَقِف أمَام بعضِها الآخَر حائرًا متلمِّسا مَن يأخُذ بِيَدِه ، ويُشِير عَلَيْه بِما فِيه الرَّشَد .
    فيُضِيف إلى عَقْلِه عُقولاً ، وإلى رأيه آراءً ، وإلى سِنِيِّ عُمرِه سِنِين عَدَدا ، حَنَّكَتْها التَّجارُب وصَقَلَتْها الْحَيَاة ، فازْدَادَتْ تِلْك العُقُول دِرايَة ، فأصْبَحَتْ نَظرتها للأمُور ثاقِبَة ، فَهْي أحَدّ نَظَرا ، وأبْصَر بِمواقِع الْخَلَل ، وأكْثَر تقدِيرا لِعَوَاقِب الأمور ، خاصَّة إذا انْضَاف إلى تِلْك العُقُول تَقوى الله ، فإنَّها حينئذٍ تَتَفَرَّس في الوُجُوه ، وتُمَيِّز الزَّيْف .
    قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا) [الأنفال:29] .
    وكَانَت العَرَب تُولِي الرأي اهْتِماما ، وتَرْفع له شأنا ، ولِذا خَرَجَتْ هَوازِن بِدُريْد بن الصِّمَّة ، وكان شَيخا كبيرا ليس فيه شيء إلاَّ التَّيَمُّن بِرَأيه ومَعْرِفَتِه بِالْحَرَب ، وكان شَيْخًا مُجَرَّبًا وما ذلك إلاَّ لأهميَّة الرأي والْمَشُورَة عند العرب .
    وقد جاء الإسلام بِتَأكِيد هذا الْمَبْدأ ، فَكَان مِن مبادئ الإسْلام : الشُّورَى . فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يُشَاوِر أصحابه ، وكان يأخذ بِرأيِهم فيما لم يَنْزِل فيه وَحْي .
    وكان يَقول : أيها النَّاس أشِيرُوا عليّ .


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
    وأسأل الله العظيم أن يصلح الشأن ، ويصرف عنكم شرّ كل ذي شر . .

    أخيّة . .
    زواج الوالد من زوجة أخرى لا يعيب الأبناء في شيء . .
    بل إن واجب الأبناء ( البر والاحسان ) واحترام اختيار والدهم ، حتى ولو كان الاختيار في نظرهم خاطئا ..
    لكن الاحترام لا يعني عدم المعالجة .. بل الاحترام يعني التوقير والرضا مع المعالجة الأمور بلباقة .

    أخيّة . .
    أما وإن الأمر قد حصل . . فلعله الخيرة من الله .
    وإن على فتياتنا - خاصّة ممن هي على اعتاب الزواج - أن تستفيد من دروس الحياة ، وان تأخذ من كل مواقف الحياة عبرة . .
    فتخوّ، الزوجة لزوجها ، وتخوّ، الزوج لزوجته مما يفسد العلاقة بينهما . .
    وأن صحّة البدايات تنعكس على ( صحة ) الحياة والعلاقة بين الطرفين ..
    لذلك اهتمّي في تثقيف نفسك فيما يتعلّق بحياتك الجديدة ، اقرئي واستفيدي وشاركي ..
    ولا تلتفتي إلى ما مضى . .

    والله يرعاك ؛ ؛ ؛




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •