صفحة 2 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 161
  1. #16
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الزهور البهية في الحديقة الوردية
    الـرقـم الـعـام : 35/ نت
    عنـوان المخـطوط : الزهور البهية في الحديقة الوردية
    اسم وشهرة المـؤلف : ابن كنان
    عـــدد اللوحات: (47 لوحة )
    تاريـخ النســخ : 1204ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3548)دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط الزهور البهية في الحديقة الوردية لابن كنان
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الثلاثيات من الجامع الصحيح
    الـرقـم الـعـام : 27/ نت
    عنـوان المخـطوط : الثلاثيات من الجامع الصحيح
    اسم وشهرة المـؤلف : البخاري
    عـــدد اللوحات : (14 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 879ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3519)دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ يليها قراءات والإجازات
    رابط التحميل : مخطوط الثلاثيات من الجامع الصحيح
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    ظهار العناية في أحكام السقاية
    الـرقـم الـعـام : 19/ نت
    عنـوان المخـطوط : إظهار العناية في أحكام السقاية
    اسم وشهرة المـؤلف : العيني
    عـــدد اللوحات: (4 لوحة)
    تاريـخ النســخ : /
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (4400) دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ من مكتوبات القرن الثاني عشر الهجري تقديراً
    رابط التحميل : مخطوط إظهار العناية في أحكام السقاية
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    النعمة المجددة بكفيل الوالدة ـ أو ـ رسائل الشرنبلالي ـ أو ـ التحقيقات القدسية
    الـرقـم الـعـام : 6/ نت
    عنـوان المخـطوط : النعمة المجددة بكفيل الوالدة ـ أو ـ رسائل الشرنبلالي ـ أو ـ التحقيقات القدسية
    اسم وشهرة المـؤلف : الشرنبلالي
    عـــدد اللوحات : (4 لوحات)
    تاريـخ النســخ : 1055ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة الآثار المخطوطة بالمنطقة رقم (3173)
    قونيه ـ تركيا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ ضمن مجموع
    رابط التحميل : مخطوط النعمة المجددة بكفيل الوالدة ـ أو ـ رسائل الشرنبلالي ـ أو ـ التحقيقات القدسية
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  5. #20
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    السلك البديع الغالي في ذكر أسماء الشفيع العالي
    الـرقـم الـعـام : 36/ نت
    عنـوان المخـطوط : السلك البديع الغالي في ذكر أسماء الشفيع العالي
    اسم وشهرة المـؤلف : المرادي
    عـــدد اللوحات : (5 لوحات)
    تاريـخ النســخ : /
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (4756)دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ من مكتوبات القرن الثالث عشر الهجري تقديراً ـ في أولها لوحة استهلالية مزخرفة
    رابط التحميل : مخطوط السلك البديع الغالي في ذكر أسماء الشفيع العالي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #21
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الروض البليل فيما يتعلق بقصيدة ابن اسرائيل
    الـرقـم الـعـام : 34/ نت
    عنـوان المخـطوط : الروض البليل فيما يتعلق بقصيدة ابن اسرائيل
    اسم وشهرة المـؤلف : المرادي
    عـــدد اللوحات : (7 لوحات)
    تاريـخ النســخ : /
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (4756)دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ
    من مكتوبات القرن الثالث الهجري تقديراً
    في أولها لوحة استهلالية مزخرفة
    رابط التحميل : مخطوط الروض البليل فيما يتعلق بقصيدة ابن اسرائيل للمرادي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  7. #22
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الرسالة المفردة في أربعين حديثاً مسندة
    الـرقـم الـعـام : 32/ نت
    عنـوان المخـطوط : الرسالة المفردة في أربعين حديثاً مسندة
    اسم وشهرة المـؤلف : ابن كنان
    عـــدد اللوحات: (11 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 1204ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3548)دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط الرسالة المفردة في أربعين حديثاً مسندة لابن كنان
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  8. #23
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الأنوار المقتبسة من أوار النار
    الـرقـم الـعـام : 24/ نت
    عنـوان المخـطوط : الأنوار المقتبسة من أوار النار
    اسم وشهرة المـؤلف : التنوخي (أمين الدين الحلبي)
    عـــدد اللوحات : (19 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 634ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3968)
    دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط الأنوار المقتبسة من أوار النار للتنوخي أمين الدين الحلبي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  9. #24
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    النفوس وقواها
    الـرقـم الـعـام : 8/ نت
    عنـوان المخـطوط : النفوس وقواها
    اسم وشهرة المـؤلف : النصير الطوسي
    عـــدد اللوحات : (3 لوحة)
    تاريـخ النســخ : /
    مكـان الـوجـود : مكتبة راغب باشا رقم (1461)
    استنبول ـ تركيا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ ضمن مجموع
    رابط التحميل : مخطوط النفوس وقواها للنصير الطوسي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  10. #25
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    خلاصة ذريعة الطعام
    الـرقـم الـعـام : 10/ نت
    عنـوان المخـطوط : خلاصة ذريعة الطعام
    اسم وشهرة المـؤلف : الأنطاكي
    عـــدد اللوحات : (49 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 1137ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة الآثار المخطوطة بالمنطقة رقم (2721) قونيه ـ تركيا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ ضمن مجموع
    رابط التحميل : مخطوط خلاصة ذريعة الطعام للأنطاكي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  12. #27
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الأكر
    الـرقـم الـعـام: 22/ نت
    عنـوان المخـطوط : الأكر
    اسم وشهرة المـؤلف : ثيودوسيوس
    عـــدد اللوحات : (18 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 669ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3035)
    دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية ـ يتخللها رسومات هندسية ـ ترجمة محيي الدين المغربي
    رابط التحميل : مخطوط الأكر ثيودوسيوس
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  13. #28
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    التهذيب فيما زاد على الحرزين التقريب
    الـرقـم الـعـام : 26/ نت
    عنـوان المخـطوط : التهذيب فيما زاد على الحرزين التقريب
    اسم وشهرة المـؤلف : ابن عياش
    عـــدد اللوحات : (13 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 852ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3661)
    دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط التهذيب فيما زاد على الحرزين التقريب لابن عياش
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  14. #29
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    البرء العاجل في إجابة الشيخ محمد غافل
    الـرقـم الـعـام : 25/ نت
    عنـوان المخـطوط : البرء العاجل في إجابة الشيخ محمد غافل
    اسم وشهرة المـؤلف : البرزنجي
    عـــدد اللوحات : (6 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 1166ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (4454)
    دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط البرء العاجل في إجابة الشيخ محمد غافل
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  15. #30
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    الآداب النافعة بالألفاظ المختارة الجامعة
    الـرقـم الـعـام : 20/ نت
    عنـوان المخـطوط : الآداب النافعة بالألفاظ المختارة الجامعة
    اسم وشهرة المـؤلف : ابن شمس الخلافة
    عـــدد اللوحات : (73 لوحة)
    تاريـخ النســخ : 877ﻫ
    مكـان الـوجـود : مكتبة تشستربيتي رقم (3859)
    دبلن ـ إيرلندا
    المـلاحــظـات : نسخة تامة ـ ذهبية
    رابط التحميل : مخطوط الآداب النافعة بالألفاظ المختارة الجامعة لابن شمس الخلافة
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 2 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •