النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    23-05-2010
    المشاركات
    6

    هل يجوز وضع صور للمسيح وعبادات النصارى ومقاطع بها موسيقى لأجل إبطال دعوتهم ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أسأل الله أن ينفع بكم الإسلام والمسلمين وأن يجعل ما تقومون به في ميزان حسناتكم

    بالنسبة لمنتدى و موقع لدعوة النصارى

    - ما حكم وضع صور لعيسى عليه السلام كما يصوره النصارى أو صور عبادتهم لتماثيل مريم عليها السلام أو ثالوثهم أو مصورات من العقيدة النصرانية لبيان فساد معتقدهم .. أو إضافة صورة لقساوستهم في الموقع للدلالة على مقطع يظهر به قسيس يهدم عقيدتهم بنفسه أو لبيان مناقضتهم لبعضهم البعض

    - نضع أحيانًا مقاطع من برامج من قنوات أجنبية سواء لخبراء في كتب النصارى ومعتقدهم ينقدون بأنفسهم كتبهم وعقيدتهم ويوضحون زيفها وما أصابها من التحريف .. أو مقاطع توضح تاريخ كنيستهم وما به من فضائح .. أو مقاطع علمية تحوي تأكيدات وتوثيق لإعجاز علمي في القرآن الكريم (إعجاز مثبت في الهيئة العالمية للإعجاز) .. فما حكم استخدام هذه المقاطع إن احتوت على موسيقى بالخلفية وإن كانت خافتة .. علمًا بأننا نضيف تحذير بأن المادة تحتوي على موسيقى ونرجو منع الصوت .. ولكن من يبحث عن التوثيق الأجنبي للإعجاز سواء كان نصرانيًّا باحثًا عن الحق أو مسلمًا لديه شبهات لا بد وأن يستمع للمقطع .. لأن التوثيق في الصوت وليس في الترجمة المكتوبة

    - ما حكم وضع المقاطع السابقة إن احتوت على لقطات بها نساء غير محجبات .. علمًا بأننا نحاول تغطية تلك اللقطات ولكن لا نجد من يساعدنا في هذا الأمر

    - ما حكم وضع المقاطع التي تشهر فيها نساء إسلامهن وقد تروين قصص إسلامهن علمًا بأنه في معظم الأحوال يكن مغطيات لشعورهن ولكن وجههن مكشوفة .. وما الحكم إن كن غير مغطيات لشعورهن

    (ملحوظة: قامت إدارة المنتدى والموقع بفضل الله وحده بمنع المشاهد للمقاطع من الانتقال لليوتيوب ومنع ظهور مقاطع من اليوتيوب في النهاية لمنع نشر الفتن منها)

    أسأل الله أن يوفقكم ويسدد خطاكم ونسألكم الدعاء

    وجزاكم الله خيرًا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31-03-2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,042
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

    الدعوة إلى الله مُهمة الرُّسل .
    وهي قُربَة وطاعة ، بل هي مِن أفضل الطاعات ، وأجلّ القُرُبات ، كما قال الله تعالى : (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) .
    تلا الْحَسَن الْبَصْرِيّ هَذِهِ الآية : (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) ، فَقَالَ : هَذَا حَبِيبُ اللَّهِ ، هَذَا وَلِيُّ اللَّهِ ، هَذَا صَفْوَةُ اللَّهِ ، هَذَا خِيرَةُ اللَّهِ ، هَذَا أَحَبُّ أَهْلِ الأَرْضِ إِلَى اللَّهِ ؛ أَجَابَ اللَّهُ فِي دَعْوَتِهِ ، وَدَعَا النَّاسَ إِلَى مَا أَجَابَ اللَّهُ فِيهِ مِنْ دَعْوَتِهِ ، وَعَمِلَ صَالِحًا فِي إِجَابَتِهِ وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ هَذَا خَلِيفَةُ الله .
    وقال الرازي : الدَّعْوَة إِلَى الدِّينِ الْحَقِّ أَكْمَلُ الطَّاعَاتِ وَرَأْسُ الْعِبَادَاتِ . اهـ .

    وإذا كانت الدعوة بهذه الْمَنْزِلة ، فلا يَجوز أن يُرْتَكب فيها ما حرَّم الله ، مِن عرض صُور وتماثيل وغير ذلك مما هو في دِين النصارى ؛ لأن ما عِند الله لا يُتوصَّل إليه بمعصيته ، ولا يُنال رضا الله بِسخطِه .


    ويُمكن إبطال ما لديهم مِن أباطيل وتناقضات بإرجاعهم إلى كُتبهم ، والنقل عنها بالنصّ ، كما فَعل غير واحد في دعوتهم ومُناظرتهم ، وكان ذلك سَبَبًا في إسلام العشرات منهم .
    ومِن أفضل الكُتب وأقدمها في هذا المجال : كتاب " الجواب الصحيح لمن بدّل دين المسيح " لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله .

    وأما الدعوة إلى الله بِمسائل الإعجاز العلمي التجريبي ، فهذا يحتاج إلى احتياط وضوابِط ، وهو أن يَكون ما يُدْعَى به مِن حقائق العِلْم الثابتة ، وليس مِن مُجرّد نظريات ولا اكتشافات ، لأن مِن شأن هذا تكذيب القرآن ، إذا ثَبَت خِلاف ذلك الإعجاز المزعوم ، ومَن شأنه أيضا اهتزاز إيمان المؤمن الجديد ، وتعريضه للتشكيك في دِينه .

    وسبق :
    هل يجوز نشْر مقاطع فيديو لنساء نصرانيات وهنَّ يدخلن في الإسلام ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=10452

    ما حكم نقل موضوع أو مقطع فيديو فيه سب للذات الإلهية ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?p=511432

    المسموح والمحظور مِن مواضيع الإعجاز العلمي التجريبي
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5707

    و :
    الإعجاز العلمي في القرآن والسنة ، والاستدلال بالآيات والأحاديث على المكتشفات الحديثة
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=3227

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •