بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أرجو ان تكون في أتم الصحة والعافية يا شيخنا الفاضل

بعد إذنك أود أن أحصل منك على جواب للأمر الآتي:

هناك رجل اشترى قطعة أرض كبيرة على أساس أنها لرجل آخر ولكن تبين أن الأرض تدخل في ملكية الدولة والرجل الذي اشتراها منه كان يملك حق الاستغلال فقط

بعد ذلك قام الرجل الذي اشتراها بإجراءات تفيد أنه قد اكتراها من الدولة - وهو لم يكتريها فعلا وانما اشتراها من رجل- حتى لا تضيع منه

ثم إن الدولة بعد ذلك أرادت ان تبني مشروعا او تجهز تلك الأرض على شكل قطع أرضية لتبيعها للناس
وستقوم الدولة بإعطاء تعويض مادي او قطع ارضية للناس الذين يملكون حق الاستغلال فقام الرجل الذي اشترى الأرض بعمل عقود وهمية لأناس من أقاربه ومعارفه تفيد أنهم ملاك معه في تلك الأرض حتى يحصل على أكبر تعويض ممكن من الدولة على شكل قطع أرضية مساوية تقريبا على حد علمي لمساحة الأرض التي اشتراها وإلا فإن الدولة ستعطيه مبلغا ماليا كتعويض يقل عن الثمن الذي اشترى به الأرض اول الأمر

المهم انه قد اقترح على معارفه واقربائه الذين ملكهم معه في الأرض بعقود وهمية ان يعطيهم مقابلا نظير هذه الخدمة سواء مبلغا ماليا محددا او قطعة ارض يسددوا ثمنها وتصبح في ملكيتهم حقيقة

فما رأيك يا شيخنا فيما فعله هذا الرجل؟؟ أيعد صنيعه غشا واحتيالا ام يدخل في باب الحيلة الشرعية حتى لا تضيع منه ارضه التي اشتراها في اول الامر ولم يكن يعلم انها في ملكية الدولة ؟؟ وما موقف اولئك الذين وافقوا ان يوقعوا على أنهم ملاك للأرض معه ؟؟؟ وما حكم المال الذي حصلوا عليه أو قطعة الأرض التي يسددوا ثمنها حتى تصبح في ملكيتهم حقيقة؟؟؟

حفظك الله يا شيخنا الكريم طيب خاطرك في الدنيا والآخرة