النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    24 - 2 - 2012
    المشاركات
    2

    ما حكم نقش لفظ الجلالة على بطيخة كعمل فني ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تم نشر صورة في الفيس بوك لبطيخه تم نقش لفظ الجلالة عليها كعمل فني
    وعلقت بأن هذه البطيخه ستقطع ويقطع معها لفظ الجلالة للاكل ويكون مصيرها المرحاض فهل هذا مصير لفظ الجلاله
    فالبعض اعترض بانها ما فيها شئ وانها عمل فني ويتم تداول هذه الصورة بين الاشخاص
    فما تعليق حضرتك يا شيخ وجزاكم الله عنا خير الجزاء

    وهذه هي الصورة مع تعليقي عليها

    http://www.facebook.com/#!/photo.php?fbid=354147557953098&set=a.3391567827855 09.82777.339133739454480&type=1&theater

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,225
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيرا

    هذا مِن امتهان لفظ الجلالة .

    وفي فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة :
    لا يجوز شغل المعادن والأحجار بالآيات القرآنية ولفظ الجلالة ؛ لِمَا في هذا العمل مِن صَرف هذه الآيات عن المقصود العظيم منها ، وما يخشى مِن تعريضها وتعريض لفظ الجلالة للامتهان .

    وفيها أيضا : بيع الْحُلِيّ المكتوب عليها لفظ الجلالة لا يجوز ، إلاَّ إذا رُفِعت منه .

    وفيها أيضا :
    لا يجوز للخطاطين والرسامين وغيرهم كتابة لفظ الجلالة (الله) أو غيره من أسماء الله الحسنى أو صفاته على مؤخرة السيارات أو غيرها، ولا يجوز لصاحب السيارة اتخاذ ذلك، سواء اتخذت للزينة أو التبرك أو وسيلة للتذكير والاتعاظ ونحو ذلك مما يعتقده بعض العامة والجهلة؛ لأن ذلك بدعة لا أصل له في كتاب الله ولا سنة نبيه صلى الله عليه وسلم ، ولم يتعبدنا الله بذلك ، ولِمَا في ذلك مِن امتهان أسماء الله وصفاته ، وعدم تَنْزِيهها عَمّا لا يليق بها وإهانتها، وقد تَؤول بصاحبها إلى الشرك باتخاذها حِرْزا، واعتقاد جلب النفع ودفع الضر بِمُجَرّد كتابتها .
    وأسماء الله وصفاته لم يُنْزِلها الله لتجعل رُسوما على أجهزة أو لافتات أو سيارات ، ولو كان ذلك مشروعا لدلنا إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وأرشدنا إلى فعله.
    فالله سبحانه وتعالى أنزل أسماءه وصفاته ليعرف عباده بنفسه فيُثْبتوها له ، كما جاء عنه وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويؤمنوا بما تضمنته من الكمال والجلال ، ويُثْنُوا عليه بما هو أهله ، ويتوجهوا له بها عند دعائه في السراء والضراء .

    وسبق :
    ما حكم كتابة آيات القرآن الكريم على البيض ؟
    http://almeshkat.com/vb/showthread.php?p=502435

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •