النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    14 - 7 - 2010
    المشاركات
    48

    اغتسلت وصليت وهناك القليل من طلاء الأظافر قد نسيت إزالته , فما حكم غسلي وصلاتي ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أزلت طلاء الأظافر قبل طهري من الحيض بـ5 أيام لكنه بقي القليل منه على جوانب الظفر

    فنويت ان ازيلها قبل طهري لكني نسيت واغتسلت وصليت عدة صلوات ثم انتبهت له

    ما حكم غسلي وصلواتي هل بطلت , ماذا يجب علي ان أفعل ؟ . . مع العلم بأن الطلاء كان قليل .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    إذا كان الباقي لا جُرْم له وليس له سَمَاكَة ، فلا تأثير له ، وإن كان له جُرْم بحيث يمنع وصول الماء ، فيجب إعادة الغُسل ، وإعادة الصلوات .

    وسبق :
    وجَدَ آثار الطلاء بعدما صلّى فهل تجب عليه الإعادة ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?p=494122

    ما حكم الاغتسال مع وُجود طلاء الأظافر ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=45613

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    14 - 7 - 2010
    المشاركات
    48

    سـؤال !

    السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته . .
    جزاك الله خييير ع الرد يا شيخ وحفظك الله من كل مكروه
    لكن لا أعرف هل كان طلاء الأظافر ذو سماكه بحيث يمنع وصول الماء أو لآ فانا فورماا شاهدته ذهبت لأزيله ,
    وأحدهم كان قد دخل تحت الظفر لذلك لآ أعرف مع أنه قلييل جداً
    ماذا لو كنت قد اغتسلت غسل واجب بعد ازالته لكنه ليس اعاده لغسلي الأول هل يكفي ذلك عن الغسل الأول , أم أنه لآ زال علي اعادة الغسل ؟
    وجزاكم الله خير

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

    ما تحت الظفر لا يُلتفت إليه .

    وإذا كنت اغتسلت بعد ذلك غُسلا واجبا ، فإنه يُجزئ عنه ؛ لأن الغُسل الواجب يَرفع الْحَدث ، وإن كان أكثر مِن حَدَث ، كَمَن عليها غُسل حيض وجنابة .
    قال ابن قدامة : إذَا اجْتَمَعَ شَيْئَانِ يُوجِبَانِ الْغُسْلَ ، كَالْحَيْضِ وَالْجَنَابَةِ ، أَوْ الْتِقَاءِ الْخِتَانَيْنِ وَالإِنْزَالِ ، وَنَوَاهُمَا بِطَهَارَتِهِ ، أَجْزَأَهُ عَنْهُمَا . قَالَهُ أَكْثَرُ أَهْلِ الْعِلْمِ . اهـ .

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •