النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546

    هل الاستمرار في مقاطعة شركة المراعي مِن الإضرار بالمسلمين ؟

    .
    بسم الله الرحمن الرحيم

    فضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم - أسعدكم الله -
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قامت شركة المراعي برفع سِعر اللبن فأقيمت عليها حملة مقاطعة لجميع منتجاتها مِن ألبان وحليب ومشتقاته ، ثمّ أعادت الشركة سِعر اللبن إلى أصله ولكن ما زالت حملة مالمقاطعة عليها مستمِرَّة
    فهل يجوز الاستمرار في المقاطعة رغم تراجَع الشَّركة أم أن ذلك داخِل في باب الإضرار بالمسلِم ؟
    حيث تضررت الشركة وتكبّدت خسائر .

    وجزاكم الله خير الجزاء فضيلة الشيخ وعفا الله عنكم وعافاكم وأقر الله بكم العيون وأقر الله عينكم وبلّغكم الله كل مناكم وقضى حوائجكم كما سعى فضيلتكم لنفع النَّاسِ وقضاء حوائجهم .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,315
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    آمين ، ولك بِمثل ما دعوت .

    الشركة هي التي بدأت بالإضرار بالناس ، وقد بَلغني أن الشركة هي التي تزعّمت مِن سَنوات رَفْع أسعار الْمُنْتَجات بما فيها الضروريات .

    والضروريات التي يحتاجها عامة الناس لا يجوز إضرار الناس بها ، ولا رَفْع أسعارها ، خاصة وأن تلك الشركات والمشاريع تُدْعَم مِن قِبَل الدولة ، ولا يَزيدها ذلك إلاّ إصرارا على الإضرار !

    مع تحديد الدولة أسعار تلك الْمُنْتَجات مِن أجل المصلحة العامة .
    وبلغني أن الشركة لم ترفع أسعار مُنتجاتها في بعض الدول المجاورة !

    مع أن الشركة تستطيع أن تُسوِّق مُنتجاتها بِطَرِيقة أوْ بأُخْرَى .

    مع أن الناس – غالبا – تنشغل بالأسباب الظاهرة دون الأسباب الحقيقة لارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة .

    وسبق :
    زيادة الأسعار وشرح الله هو المسعر ، وهل للذنوب سبب في غلاء البضائع ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=36724

    ما هو حَدّ الرِّبح في التجارة ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=72662

    وبالله تعالى التوفيق .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •