النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    25 - 11 - 2010
    الدولة
    بلادالحرمين
    المشاركات
    6

    تعرّفت على شاب عن طريق الشبكة وينوي خِطبتي ولا أعرِف كيف أخبِر أهلي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    لا اعرف كيف قادتني الصدفه لمنتداكم الكريم
    أسأل الله لي ولكم السداد والتوفيق

    اخواني واخواتي :-
    قبل ان اطرح مشكلتي التي تؤرقني ليل نهار اود ان اعطيكم فكره عن نفسي
    اختكم في لله في بداية العشرين
    التزامي ولله الحمد متوسط ولاازكي نفسي ومابين العبد والرب لايعلمه الا الله
    طول فترات عمري كنت اشعر اني اكبر من سني فكرا وعقلا وحكمه
    تعرفت على انسان خلوق ارتحت له وارتاح لي
    لأكون صريحه معكم أحببته من كل قلبي نعم أحببته مابيننا لم يكن سوى منتدى ومسن فقط
    الحديث الذي يدور بيننا راقي جدا وفي الغالب سؤال او استفسار عن الحال وطبيعة العيش
    يعلم الله وحده انه اول انسان اتحدث اليه في حياتي كنت اوآجه صراع بيني وبين نفسي في بداية تعرفي عليه فلم اصدق ذاتي يوما ان اتحدث او اضيف شاب لدي ويعلم الله مالاقيت من أزمه نفسيه في تلك الفتره
    احببته فوق مااقول وهو يبادلني ذات المشاعر
    دارت الأيام لتكون ثلاث سنوات كنا بها معا شاركته احزنه وواسيته وشاركني احزاني وافراحي
    عرفنا عن بعضنا الكثير وجاء الوقت حتى يتوج مابيننا بالإرتباط
    الآن اوجه صعوبه في كيفية عرض الموضوع على اسرتي ماذا اقول لهم
    اود أن اكون صريحه معهم من البدايه تعبت من القلق تعبت من التفكير
    لم نتفق انا وهو على كيفية التقدم لي بل اتفقنا على ان نتوج وننهي هذا الود بالزواج في اقرب فرصه
    ارجوكم ارشدوني فليعتبر كل شاب انني اخته وليقل رأيه فيما لو فاتحته اخته في هذا الموضوع
    لاتقولو لي انه مابني على خطأ فهو خطأ
    ليس بيني وبينه الا كل خير وود واحترام فأين الخطأ
    أين الخطأ في ان يكون قلبك في يد الخالق يملكه ولاتملكه انت لتأتلف روحي انا وهو
    دون ارداه منا
    وهل سنحاسب على مشاعرنا التي هي رغما عنا
    ارجوكم افهموني
    اتردد مئة مره حاولت ان اصارح اخي اختي ان ارسل لهم رساله بدلا من المواجهه ان . . وان . . وان ........ لكنني ماإن تلتقى عيني بهم حتى ارخيها ولااستطيع المواجهه
    اريد الحل يعلم الله أننا لا نقصد سوى الستر والزواج على سنة الله
    ونراقب الله في كل شيء
    مالحل تعبت وانا اوجه ذات الأسئلة كل يوم ودمعتي بعيني حيث لاملجأ الا لله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    25 - 11 - 2010
    الدولة
    بلادالحرمين
    المشاركات
    6
    نسيت ان اقول لكم أنه في مدينه اخرى بعيده جدا عن مدينتا
    ونسيت ان اقول لكم أني لا اريد نقدا لاذع ولا تجريح ولا لوم
    تقبلوني كما انا فأنا لا أريد سوى المشوره العاقله والرأي السديد
    انا انسانه احب واكره وهذا الأمر خارج عن ارادتي لم اتكلفه ولم اصنعه ولم ابحث عنه
    بل كلها كانت بمشيئة الله وقد رأيت بهذا الرجل بعض الرؤى واستفتيت قلبي ودعوت الله والححت بالدعاء عليه أنه إن كان يقصد شرا أن يبعد الله مابيني وبينه
    وإن كان خيرا بأن يوفقناا الله لما يحبه ويرضاه ويغنينا بحلاله عن حرااااامه

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...
    واسأل الله العظيم أن يبارك فيك ويختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وأن يرزقك قرّة العين وبرد اليقين ..

    بداية نشكرك .. أن اخترتِ هذاالمنتدى لتضعي فيه استشارتك .. وإنّأ إذ نسعد بحسن ظنك لنسعد بك أختا نافعة طيبة مفيدة مستفيدة ..

    أخيّة . .
    دعيني أتجاوز معك - كما تجاوزتها أنت - حادثة التعارف والكلام والتواصل بينك وبينه إلى القضيّة والقرار ( الأهم ) في حياة كل إنسان ..
    قرار ( الزواج ) ..
    قرار ( اختيار شريك العمر ) ..

    هنا اسمحي لي أن اقول لك ..
    عند عتبة الزواج لابد أن تفكري في النهاية قبل أن تفكّري في البداية ..!
    سبحان الله - خاصّة - في أمر الزواج البدايات فيه سهلة ميسورة مهما تخيّلنا من العواقب والعقبات .. لكن عند التدقيق نجد انها أيسر مما كنّا نتصوّر أو نتخيّل ..
    لذلك عند عتبة الزواج ... لابد أن نتجاوز البداية لنفكّر في النهاية !

    هنا اسألي نفسك :
    - هل تدركين عواقب اختيار شريك الحياة من خلال ( محادثة الكترونية ) وتواصل ( ماسنجري ) بينك وبينه ؟!
    هل فكرت .. كيف ستكون الأمور ؟!
    إنّي لا أفترض السوء .. بقدر ما أدرك أن الحياة الزوجية مليئة بالتحديات سيما التحديات ( الابليسيّة ) في تقويض أوسار هذاالحصن ( حصن الأسرة ) ..
    مما يعني أن الحياة الزوجية ليست بحاجة إلى أن نضيف لها تحديات نصنعها بأيدينا !!
    لا تفهمي كلامي على أنه ( تخويف ) أو ( تخوين ) بقدر ما هو ( خط ) مهم يعطيك نوعاً من ضبط التصوّر ليصحّ القرار عند البداية !

    - ماذا سيكون موقفك أنت في مستقبل الأيام من زوج قد تختلفين معه في وجهة نظر قد يغضب وقد تغضبين ، قد يسوء التفاهم بينكما في فترة من فترات الحياة .. هنا ماذا ستشكّل هذه النقطة ( أعني نقطة اختيار الشريك الالكتروني ) في صفحة حياتكما في تلك اللحظة !
    أنت أعرف بنفسك أكثر من غيرك ..

    - ولأن العلاقة الزوجية هي علاقة واقعيّة فلن تكون أبداً بمثل ( العلاقة الورديّة ) التي تكون سابقة للزواج !
    لأن العلاقة قبل الزواج علاقة خارج غطار المسؤوليّة ليس هناك أي ضغوطات تنغّصها بل بالعكس هناك ضغوطات تجذب كل طرف للآخر قد تكون ضغوطات عاطفية وقد يكون للغريزة فيها دور !
    هي علاقة يسودها التكلّف والمثاليّة أكثر من الواقعية لأن كل طرف يتعال مع الطرف الآخر في سعة من أمره :: في البراح كما يقولون !
    بعكس العلاقة الزوجيّة التي يكون فيها نوع من المشاحّة والاختلاف والمسؤوليّة ..
    فكّري جيداً !!

    أخيّة . .
    الزواج ليس هو ( الحب ) !!
    الزواج ليس هو ( العلاقة السابقة ) !!
    الزواج عبادة ومسؤوليّة ..
    وحين يكون الزواج عبادة فهذا يعني أن لكل عبادة مقدماتها وآدابها التي شرع الله تعالى .

    أكرر عليك الأمر مرة أخرى ( فكّري جيداً ) !
    لا تجعلي قرارك مستسلما لي ضغط عاطفي ..
    لا تجعلي قرارك قرار الهارب من شيء إلى شيء !!
    لأن القرار ( الهروبي ) هو في الواقع مستنقع !

    إذا فكّرت في الأمر جيداً ..
    فلا تتكلّفي أن تخبري أهلك أو أحداً منهم بالأمر ..
    كل ما في الأمر أن تطلبي منه أن يتكلّف هو ليأتي ويطلبك .. ويأتي البيوت من ابوابها ..
    أنت تعبت من التفكير .. لأنك تفكرين في جزئيّة هي ليست من اختصاصك ولا هي من شأنك . .
    هذا الشأن شأنه هو .. ليس شانك !
    فإن كان جاداً راغباً صادقاً . . فسيجد ألف طريق وطريق لباب بيتكم .
    وإن كان غير ذلك . . فشر يصرفه الله عنك فلا تتبعيه نفسك .
    ولا تعوّلي كثيراً على منام ترينه . . فإن الشيطان يتلاعب بابن آدم في نومه !
    اتفلي عن يسارك واستعيذي بالله من لاشيطان الرجيم ..
    وتعاملي مع الواقع بمعطيات الواقع لا بأمنيات المنامات !

    وإنّي إذ أنصحك بذلك .. أنصحك أن تقطعي حبل التواصل معه .. لأنه والحال هذه سيتطوّر الأمر أكثر مما تتخيلين !
    فلئن كنت في يوم من الأيام لم تتخيلي أن تتحادثي مع شاب .. فقد وقع وحادثتي شاباً !
    فإن كان توقعك وتصوّرك في مرة ما كان على العكس !
    فقد يتكرر ( العكس ) لكن باتجاه الهاوية !

    واتعظي بما مضى . . والله تعالى يجعل لعبده أو أمته ما يكون له فيه معْلماً للنجاة ..
    وفقك الله ورعاك ؛ ؛ ؛




  4. #4
    تاريخ التسجيل
    25 - 11 - 2010
    الدولة
    بلادالحرمين
    المشاركات
    6
    بآرك الله فيكم وأثآبكم خير الجزآء ونفع بكم . . . ورزقكم مما يحب ويرضي لكم
    كلامكم قيم ورأيكم متعقل
    أخي الفاضل تجاوزت مسألة التعارف بيني وبينه لأن بها تفاصيل كثيره ولم تأتي على مرحله بل مراحل
    واني لأعلم في قرارة نفسي أن اضافتي له أصلا بقائمة المسنجر شيء غلط واني لأقسم بمن رفع السماء وهو خير شاهد لي أنني تعرضت لأزمة نفسيه فقط لأني أضفته وحادثته لكن الأيام تثبت ما هو خفي في أدبه وسلوكه وصدق نيته كنت أود أن أعرف عنه دقائق الأمور حريصة جدا على أدنى كلمه معه لو لم ألتمس به خيرا وحرصا وأدبا لما استمريت معه يوم واحد ولأنه دار بيني وبينه الكثير من النقاش حول موضوع حديثي معه ومعرفتي به وأنه فقط لسبب وليس عبث أو لعب لذا تجاوزت هذه النقطة
    فكيف لي أن آمن على نفسي معه إن كان قد تجاوز حدود الأدب والأخلاق والدين معي
    بل لن ولم ارضى به مهما حصل ولأني أصلا لم أحبه الا بسبب أخلاقه العالية وحرصة علي ومحافظتة لي
    أدرك أن الزواج واقع يختلف كليا عن مانحن عليه الأن وهذا من أسباب قلقي أيضا
    فأنا أنظر للواقع الذي سيجمعنا باختلاف عما نحن عليه الآن المسؤولية والارتباط ومواجهة هذا القرار شيء يحيط به الكثير من القلق الذي قد يكون طبيعي في مثل حالتنا وظروف تعارفنا المقيدة
    لا أنكر أنني في بداية حديثي معه كنت أجهله وأعرفه فقط من خلال احساسي بحسن خلقه وأدبه
    لكن مع الأيام عرفته أكثر وأكثر واثبت لي ذلك
    حتى أني كنت أبحث عن جميع مشاركاته في عالم النت ومصادفة عثرت على الكثير بتقدير من الله
    ربما التمس به صدق أو مبادئ جيده او فكر قيم ونظره حكيمه
    جلست مع نفسي كثيرا حتى ابرر لنفسي سببا واحدا يجبرني على التعلق به
    فلم أجد فأنا أعيش بين أسره محبه جدا وأم ليس يعادل حنانها حنآن وإخوة صالحين خلوقين ومستوى مادى متوسط مرتفع
    لكني عاطفيه لأقصى حد واعترف في ذلك لكن عاطفتي مقيدة أي التمس في نفسي شيء من القوه رغم مابها
    فيستحيل بإذن الله وتوفيقه أن تقودني تلك العاطفة مثلا لحب انسان قليل أخلاق وأدب فقط لأجل عاطفتي
    أعلم أني اطلت الحديث لكن لمعرفتي بنفسي ويقيني بها بأني أحببته حبا ليس كباقي الحب وأعلم يقينا أن الزواج
    رباط مقدس وعشرة عمر وقرار مصيري يستوجب الكثير من المعرفة والإرتياح وعدم التردد ولو مثقال ذره
    انا لست خياليه ولكني اميل للتعامل بالمشاعر الطيبة والإحساس الصادق والنية الخالصة والضمير الحي
    لاأود أن أبرر حبي له بأي شيء وأعرف يقينا أنه لا يستوجب لأي فتاه محادثة رجل غريب واضافته لديها مهما كانت مبرراتها لكن ما حدث لم يكن بتقدير مني
    أشعر أنه إنسان عاقل متفهم وبه من صفات الرجولة الشيء الكثير من خلال حديثة رأيه معاملته أسلوبه لا أعرف كيف لي أن أعبر على الرغم بأني أعلم أن هناك أمور أخرى لن تظهر إلا من خلال التعامل المباشر والمعرفة العميقة
    رأيكم أضاف لي الكثير و أضاف بالحسبان حسابات عديده يجب الأخذ بها وطمئن نفسي
    قبل أن أختم وأعتذر على الإطالة حتى لا أظلمة فقد صرح لي عن ماقريب أنه سيتصرف
    في كيفية ومسألة تقدمه لي ولكنه لم يذكر لي كيف .. لكني قلقله بسبب ردة فعل أسرتي وتساؤلاتهم عنه وكيفية معرفته لي
    سأفوض كل أمرى لله فإن كان خير فسييسر الله لنا الطريق ويكفينا شر أنفسنا والشيطان
    ومن يتقى الله يجعل له مخرجا وسلام الله عليكم ورحمته

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •