يسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله
شيخنا الفاضل سؤالي كالتالي : هناك من العلماء المعتبرين من قال أنه يثبت الفطر عند غياب قرص الشمس وإن بقي ضوؤها وقمت وزوجي بمراقبة الشمس حتى غاب القرص
والمؤذن لا يؤذن إلا بعد عشرين دقيقة من غياب القرص ، فهل يجوز الفطر بغياب قرص الشمس أم ننتظر المؤذن
وجزاكم الله خيرا



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

المعتبر غياب قُرص الشمس من غير أن يَحُول بين الصائم وبينها مُرتفع أوْ غَيم ونحو ذلك .
فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان صائما أمَرَ رَجُلاً فأوفى على نشز ، فإذا قال : قد غابت الشمس . أفطر . رواه الحاكم ، وصححه . وصححه الألباني .

وفي الصحيحين عن ابن أبي أوفى رضي الله عنه قال : كُـنَّا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سَفَر ، فقال لِرَجُل : انزل فاجدح لنا . قال : يا رسول الله الشمس ! قال : انزل فاجدح لنا . قال : يا رسول الله الشمس ! قال : انزل فاجدح لنا ، فنزل فجدح له ، فشرب ، ثم رمى بيده ها هنا ثم قال : إذا رأيتم الليل أقبل من ها هنا فقد أفطر الصائم .

وفي حديث عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رضي الله عنه قَال : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : إذَا أَقْبَلَ اللَّيْلُ مِنْ هَهُنَا . وَأَدْبَرَ النَّهَارُ مِنْ هَهُنَا : فَقَدْ أَفْطَرَ الصَّائِمُ .

فإذا تأكّدتم من غياب الشمس ، فأفطروا .

والله تعالى أعلم

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد