النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,893

    اي معنى للجمال إن غدى سهل المنالِ

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ::

    فِي كُل يَومٍ يخَدَشُون خِمارُنَا حَيُث بَقى كَفُستَانِ زَاهِي اللون ِ
    مِن كُل نَوعٍ ولونٍ طُرزا وبِكُل المُسَمَيَاتِ سُميا
    ومِن كُل القَصات والمودِيلاتِ نالا مانَال
    واللاهِثِينَ ورَاءِ المَوضِة فِي ضَياع
    وَفِي تَدنِيس ِ لمُسَمى الحِجَآب

    أخيتي نريدها هكذا


    إسّتبدِليهَا أخَيتِي
    فأنتِ دُرَةٌ مَصُونَةٌ
    لاتَعبَثِي فِي نَفسُكِ فَتهلَكِي
    كَمَا أدْعُوا بَأنَهَا عُنَوان مَن عَنَاوِين التَطَورِي
    فَدِينُكِ هُو لِلشّعُوبِ حَضَارةٌ
    اِبقَي كَمَا نَجّم ٌتعَلَى فِي السَمَاءِ
    لَن يَطُولهُ طَائِلا ًمَهمَا ارّتقَىَ بِفكِرةٍ
    لِيُرغِم فِكّرُكِ بِتقلِيدُهاَ
    هَذا إدِعَاء وَاهِي يُرِيدُونَ مِنكِ سِلعَة ٌرَخِيصَة ٌأثمَانُهَا
    يَتَناولونَهَا بِسُهُولَةٍ

    ابِقَيّ كَمَا لُؤلؤٍ فيِ عُمقْ البِحَارِ مُخَبَئة
    لاَ تَجعَلِي مِن الوُصَولِ إِليِكِ طَرقُاتُه سَهَلا
    فِينَالُ مِنكِ كُل عَابِث فِي قلبِة نزعَةٌ شيطانٌ رَجِيم
    بِخمَارُك سَوفَ تَسعَدِين ويَطمَأنُ قَلبُكِ
    أخَيتِي ابقَيّ كمَا جَاء فِي قُرّآنِهِ
    كُونِي عَلَى فِهمٌ لِتلكَ الآيَة ِ وَالمَعنَى المُنَزل ِ
    لاتَجْهَلِي ولاحَتىَ تتَعَمَدِي الصَد عَن قَوَل ِ رَبًكِ
    فلكُلِ حُكمٌ عِبرَةٌ فَفكِرِي وتَدَبَرِي حَتَىَ لاتَخَسَرِي
    طُرقاَتِ تُوصِلكِ الجِنَان عَفِيفَةٌ
    حِينَ اتَبعْتِي حُريَة نَزعِ الحِجَابِ لأجِل زَعمٌ بأنَ
    جَمَالُكِ كَيف َحَجبِهِ بِخمَارٍأسَودِ قاِتمٌ
    أخَيَتِي أمَا رأيتِ اِخوتِك مِن المُسِلمَاتِ فِي بُلدَانهِم
    كَيف َ تُقامُ لأجَلهُم وتُشَن حُملاتِ ليَجبرُهم لِنزعِهِ
    وهُم فِي صِراعاتِ لأجل ِبقَائِهِ فَأمَا أنتِ
    فَحَمدِ الله عَلى مِا أنتِ فِيه مِن نعِمَة لا تَنقُمِيهَا
    بِفكِرٌ هَادِمٌ مٌنحَطّ فَتَبقِي كَحلوِى تَكَشف مِنهَا غلاَفٌ
    كَان يحَمِيهَا فَأنظٌرِي فَالصُورَة َتَحكِي مَغزَى الحُروفِ جَميعُهَا

    أخيه فلتقرأي وتتفكيري بصمت لوحدك

    قال تعالى ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ
    فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ
    عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ
    بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ
    أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ
    أُولِي الأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ
    النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا
    إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) النور 31

    وقال تعالى ( وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتِي لا يَرْجُونَ نِكَاحاً فَلَيْسَ
    عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ وَأَنْ يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمُ )
    النور 60
    وقال تعالى ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ
    مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً ) الأحزاب 59
    وقال تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ
    إِلا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا
    فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي
    النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ
    مَتَاعاً فَاسْأَلوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ
    لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ
    ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيماً ) الأحزاب 53





    منقول من الاخت اميره بدنيا حقيره
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    30 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546

    أسعدكِ الله

    .
    وجزاكِ الله عنَّا خير الجزاء
    على هذه الجهود الكبيرة ، وحِرصكِ الدَّائم ونشاطكِ .

    ونسأل الله تعالى أن يجمِّلنا بالحياء ويرزقنا الحياءَ منه ومِن خلقه ..
    فإن مَنْ ذهب حياؤه نقصت أخلاقه .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,893
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فجر الأمل مشاهدة المشاركة
    .
    وجزاكِ الله عنَّا خير الجزاء
    على هذه الجهود الكبيرة ، وحِرصكِ الدَّائم ونشاطكِ .

    ونسأل الله تعالى أن يجمِّلنا بالحياء ويرزقنا الحياءَ منه ومِن خلقه ..
    فإن مَنْ ذهب حياؤه نقصت أخلاقه .
    جزيت الجنان وعفو الرحمن غاليتي فجر
    نفع الله بك
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    20 - 10 - 2011
    المشاركات
    26
    ايـــــــــــــــــــــــــاك ايـــــــــــــــــــــــــــــــاك الخداع بقولهم
    ســــــــــمــراء ياذات الجمال تقدمى
    ان الذين تبـــــــــــــــــــــرؤا عن دينهـــــــــــــــــــــــم
    فهم يبيعون العفـــــــــــاف بدرهم
    فتعلمــــــــــى وتثقفى وتنــــــــــورى
    والحـــــــــــق يااختـــــــــاه ان تتعلمى
    لكننــــــــــــــــى امسى واصبح قائلا
    اختـــــــــاه يابنت الاسلام تحشمى

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,893
    جزاك الله خير بوركت
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    20 - 10 - 2011
    المشاركات
    26
    وجزاكم مثله

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,893
    رفع الله الباري قدرك
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •