هذه القصة نشرتها صحيفةالدار السودانية يوم الخميس 26/1/2012 العدد6168 وفي صفحتها الاولي .أولأ في السودان يمكنك أن تدعي بأن رسول ولاتعاقب بل تروج لك الصحافة ويمكنك أن تدعي علم الغيب وتروج لك وسائل الأعلام وتطلق عليك عبارة العارف بالله فلا تهم العقيدةالصحيحة ولا الدفاع عنها .سبحان الله.شعب ورث الشرك وتأصل فيه .حكت هذه المرأة الكاذبة أن شيخأ اجري لها عملية جراحية وهو ميت منذ60عامأ .هذه مخالفة كبري كيف خرج من قبره والنبي صلي الله عليه وسلم قال( أنا أول من ينشق عنه القبر) صدق رسول وكذبت الصحيفة وكل أهل البدع.ثانيأ قالت المرأة الكاذبة ان الشيخ تمثل في هيئتها أي المرأة وأخذ طفلها وذهب به إلي امها وهذا يؤكد بأن الشيخ طالح مخالفأ النبي صلي الله عليه وسلم ( لعن الله المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال) ثالثأ :عرفته من صورته المعلقة في البيت وهذا البيت لاتدخله الملائكة (قالت الملائلكة نحن لاندخل بيت فيه كلب أو صورة ) نحن نعلم أن التزكية من الله سبحانه وتعالي فمن الذي زكي هذا الشيخ وأصبح صالحأ هذا الله أعطي للبشر نعوذ بالله من ذلك والشيخ نفسه كان يتعالج عندالأطباء في ودمدني والخرطوم ومات بمرض فلماذا لم يعالج نفسه .كل هذا من عمل الجن وتروج له صحافة السودان أين مجلس الصحافة والمطبوعات .أين هيئةعلماءالسودان.اين الاجهزة لإيقاف هذا العبث إلي نظل في الشرك والباطل.وإليكم هذه القصة بتاريخ الأثنين 12/1/2004ذهبت لتسجيل حلقات عن عالم الجن والسحر وتعطلت كمرات التلفزيون ولم تسجل ودعي المهندسين والفنيين وأكدوا بأن الاجهزة سليمة وخرجت وعدت يوم الأثنين 19/1/2 004 وبدأت بالقراءة علي الاجهزة داخل الاستديو وسجلت 4 حلقات مدة الواحدة 8 دقائق وكلها تتحدث عن عالم الجن وكيفيةالوقاية منهم ولم تبث هذه الحلقات والتقيت بمديرالتلفزيون بمقر صحيفة الدار وحكيت له المشكلة وقال نعم سمعت بهذه القصة ووعدني بالتسجيل ولكن فشل في ذلك وقناةالنيل الأزرق فشلت هي الأخري في عهد مديرها السابق في التسجيل أي أن الجن هزم القناتين والصجافة تروج للكذب والطعن في دين الله نسأل الله الهداية بأذن سوف أحكي وقائع كثيرة مع الجن هاتف 00249915067998