المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل هذه المقولة صحيحة (كن حذرا من جعل المرأة تبكي لأن الله يحسب دموعها) ؟



ضى الايمان
03-30-11, 3:03 AM
رفقا بالقوارير
كن حذرا من جعل المرأه تبكي .... لأن الله يحسب دموعها.... فالمرأة خلقت من ضلعك ليس من قدمك لتمشي عليها .... ولا من دماغك لكي تتعالى عليها .... خلقت من جانب ضلعك كي تتساوى بك .... ومن تحت ذراعك لتحميها .... ومن جانب قلبك لتحبها .... ...واياك أن تعذبها او تشقيها كن شمعة تضيء دربها و لا تكن سببا يسي...

الكلمة التي استوقفتني ان الله يحسب دموعها

عبد الرحمن السحيم
04-07-11, 3:34 PM
الجواب :

هذا غير صحيح ؛ إلاّ قول " رِفقا بالقوارير " ، فهو ثابت عنه عليه الصلاة والسلام .
النبي صلى الله عليه وسلم لِحَادِيهِ - الذي يحدو ويُنشد بصوت حسَن- : ويحك يا أنجشة ! رويدك سوقك بالقوارير . قال أبو قلابة : فتكلّم النبي صلى الله عليه وسلم بكلمة لو تكلّم بها بعضكم لَعِبْتُمُوها عليه ، قوله : سوقك بالقوارير . رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية لمسلم قال أنس : كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم حَادٍ حسن الصوت فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : رويداً يا أنجشة لا تكسر القوارير . يعني : ضَعَفَة النساء .
قال النووي : قال العلماء : سمّى النساء قوارير لضعف عزائمهن ، تشبيها بقارورة الزجاج لضعفها وإسراع الانكسار إليها .
وقال الرامهرمزي : كنّى عن النساء بالقوارير لِرِقّتهن وضعفهن عن الحركة ، والنساء يُشَبَّهْنَ بالقوارير في الرِّقّة واللطافة وضعف البنية .( نقله عنه ابن حجر في فتح الباري )

وعلى مَن قال قولاً أن يُثبِب حُجّة قوله ، وإلاّ كان من الذين يَفتَرُون على الله الكذب ، خاصة مثل هذا القول المذكور في السؤال .

ودموع المرأة قد تكون صادقة ، وقد تكون كاذبة ومُصطنعة !
وقد تبكي المرأة لأقلّ الأسباب ؛ فقد بَكَتْ عائشة رضي الله عنها حين حاضت في طريقها إلى الحج ، كما في الصحيحين .

والله تعالى أعلم .