المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موظّفة في البنك توفيت وصرف لها البنك مكافأة فهل يجوز الحج عنها بهذا المال ؟



المتيم بحب الله
12-26-10, 5:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الكريم / وفقك الله وحفظك


سائل يسأل:

في بعض البنوك الربوية لديهم نظام معين
في حالة وفاة أحد موظفي البنك بطريقة أو بأخرى ، يتم اعطاء أهله مبلغا من المال بعد وفاة هذا الموظف ، لا أدري ربما مساعدة من هذا البنك أو لهدف آخر لا أدري ما هو ، كما لا أدري مصدر هذا المال ومن أين أتى .

السؤال الآن /
هذه موظفة توفاها الله ، وحصلت على مبلغ من هذا البنك ، وأراد أهلها أن يأجروا شخص بالحج عنها ، فأعطوه هذا المال كأجره له على تعبه ، يعني أعطوه نفس المال الذي حصلوا عليه من البنك .

في هذه الحالة ، هل يجوز الحج بهذا المال ؟ وما حكم ذلك الحج هل يقبله الله ؟


جزاكم الله خيرا ورضي عنكم ...

عبد الرحمن السحيم
01-07-11, 11:07 PM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا يجوز قبول هدية مِن الْمَصارِف الربوية ؛ لعموم قوله عليه الصلاة والسلام : لا يَربُو لَحْم نَبَت مِن سُحت إلاَّ كانت النار أوْلَى به . رواه الإمام أحمد والترمذي . وصححه الألباني .
قالَ الْمَرُّوذِيُّ سَأَلْت أَبَا عَبْدِ اللَّهِ [ الإمام أحمد بن حنبل ] عَنْ الَّذِي يَتَعَامَلُ بِالرِّبَا : يُؤْكَلُ عِنْدَهُ ؟ قَالَ : لا ، قَدْ لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آكِلَ الرِّبَا وَمُوكِلَهُ ، وَقَدْ أَمَرَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالْوُقُوفِ عِنْدَ الشُّبْهَةِ . اهـ .

ولا يجوز الحج بِمال مِن كسْب حرام ؛ لِقوله عليه الصلاة والسلام : أَيّهَا النّاسُ إِنّ اللّهَ طَيّبٌ لاَ يَقْبَلُ إِلاّ طَيّبا . رواه مسلم .

والله تعالى أعلم .