المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نفثات صدر المكمد وقرة عين الأرمد لشرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد



مســك
12-24-10, 11:22 AM
اسم الكتاب : نفثات صدر المكمد وقرة عين الأرمد لشرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد
اسم المؤلف: محمد بن أحمد بن سالم السفاريني الحنبلي
رابط التحميل : http://www.almeshkat.net/books/images/paper.gif نفثات صدر المكمد وقرة عين الأرمد لشرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد (http://www.almeshkat.net/books/open.php?cat=62&book=6404)
نبذة عن الكتاب :
"شرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد" كتاب عظيم الفائدة للعلماء وطلاب العلم على السواء، وهو يضمّ شرحاً هو للإمام أبي العون شمس الدين محمد بن أحمد بن سالم السفاريني الحنبلي من أعلام القرن الثاني عشر الهجري في الفقه والحديث والمتوفى سنة (1188هـ) بنابلس , وقد بين السفاريني في هذا الكتاب شرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد بن محمد بن حنبل رضي الله عنه.
وقد مكث في شرحه برهنة من الزمن وسماه (نفثات صدر المكمد، وقرة عين الأرمد، لشرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد). ذكر فيه ثلاثة مقاصد:
المقصد الأول منها في ترجمة الإمام أحمد
والمقصد الثاني في ترجمة مخرِّج أكثر الثلاثيات من المسند، وهو الإمام المحدث محب الدين إسماعيل بن عمر بن أبي بكر المقدسي المتوفى سنة (613هـ).
والمقصد الثالث في ترجمة الحافظ ضياء الدين أبي عبد الله محمد بن عبد الواحد الصالحي محدث عصره، مخرج بعض الثلاثيات، المتوفى سنة (643هـ) ودفن بسفح قاسيون بدمشق.
وخاتمة في بيان الحديث الثلاثي وهو أنه ما كان بين المخرّج وبين النبي صلى الله عليه وسلم في فضل هذه القرون الثلاثة.
بالإضافة إلى ذلك يتحدث السفاريني في شرحه لهذه الثلاثيات عن الصيغ التي يستعملها المحدثون، كما يذكر أصول مذهب الإمام أحمد، شارحاً الحديث شرحاً واسعاً، ومترجماً للأئمة، ذاكراً ما في الحديث من استنباطات العلماء والفوائد والتنبيهات والفروع ويأتي في شرحه بالأحاديث النبوية الكثيرة التي في الصحيحين وكتب السنن المشهورة وغيرها، ناقلاً هذه الأحاديث عن العلماء في شروحهم كما ينقل عن كتب الحديث الأخرى، ناقلاً أحاديث المتن كما جاءت في "مسند الإمام أحمد" ذاكراً الأحاديث الثلاثية التي جاءت في "مسند الإمام أحمد". ذاكراً الأحاديث الثلاثية التي جاءت في "مسند عبد الله بن عمر بن الخطاب" و"مسند جابر بن عبد الله" و"مسند أنس بن مالك" وقد استغرقت هذه المسانيد الثلاثة في شرحها المجلد الأول وقسماً كبيراً من المجلد الثاني هذا وقد تمّ تحقيق نصوص الكتاب بالرجوع إلى مصادرها، كما تمّ التعليق على بعض الأمور التي خالف فيها المؤلف ضبطها ولا سيما ما يتعلق باللغة، وكذلك تمّ تخريج أحاديث المتن وأحاديث الشرح التي استشهد المؤلف فيها، وتمّ الحكم عليها حسب قواعد علم مصطلح الحديث، وما قاله العلماء المحققون في علم الحديث من الأئمة المعتبرين، والذين هم مرجع في هذا الفن.
• المحقق: عبد القادر الأرناؤوط
• حالة الفهرسة: غير مفهرس
• الناشر: المكتب الإسلامي
• سنة النشر: 1426 - 2005
• عدد المجلدات: 2
• رقم الطبعة: 5
• عدد الصفحات: 1420
• الحجم (بالميجا): 31