المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : امرأة دخلت في غيبوبة فهل يجب عليها قضاء الصلاة بعدما أفاقت ؟



الداعي لله
12-11-10, 12:58 AM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
حياك ربي شيخنا الفاضل ربي يجزاك الجنه على جهدك الطيب ويثيبك

أخت تسأل تقول

الفتوى ..//

انا قبل كم شهر عملت حادث ودخلت بغيبوبه وبعد ماصحيت ظليت اسبوع تقريبآ ماادري بحالي ولاأستطيع المشيء ..وتقريبآ أصابني فقدان جزئي من الذاكره ..
يعني مره صاحيه ومره نايمه لان الضربه اصابت الرأس ففقدت التوازن واصابني نزيف بالمخ لكن طفيف ولله الحمد ..

السؤااال / هل علي قضاء الصلوات اللي لم اصليها لاني كنت بغيبوبه وبعد ماصحيت مااذكر صليت كل الصلوات ام لا؟؟ ..

أفيدوني اثاابكم الله ..

عبد الرحمن السحيم
12-17-10, 4:54 PM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .
ونسأل الله أن يجعل ما أصابها كفارة ورِفعة في درجاتها .

ليس عليها قضاء ما فات مِن الصلوات إذا كانت في حال غيبوبة ؛ لأن التكليف مناطه العَقْل ، والذي في غيبوبة لا يعقِل ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : رُفِع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصبي حتى يحتلم ، وعن المجنون حتى يعقل . رواه الإمام أحمد وأهل السُّنن .

وروى الإمام مالك عن نافع أن عبد الله بن عمر أُغْمِي عليه فذهب عقله فلم يَقض الصلاة .
قال مالك : وذلك فيما نرى - والله أعلم - أن الوقت قد ذهب ، فأما مَن أفاق في الوقت فإنه يُصَلِّي .

قال ابن عبد البر : ذهب مالك والشافعي وأصحابهما مذهب ابن عمر في الإغماء ؛ أنه لا يقضي ما فاته في إغمائه مِن الصلوات التي أُغْمِي عليه فيها إن خَرَج وَقتها .
وقا لأيضا :
وأصحّ ما في الْمُغْمَى عليه يُفِيق : أنه لا قضاء عليه لِمَا فات وَقْته ، وهو قول ابن شهاب والحسن وابن سيرين وربيعة ومالك والشافعي وأبي ثور ، وهو مذهب عبد الله بن عمر ، أُغْمِي عليه فلم يَقْض شيئا فات وَقْته ، وهو القياس . اهـ .

أما ما كان بعد أن اسْتَعَادَت وعْيَها ، فعليها قضاء ما تركت مِن الصلوات ، فإن كان يغلب على ظَـنِّـها أنها صَلّتها فلا قضاء عليها ، وإن غلب على ظَـنِّـها أنها لم تُصلّ فعليها القضاء .
وإن لم يترجّح لديها شيء فتُرجِّح أنها لم تُصلّ ، فتقضي ما تركت بعد إفاقتها مِن الغيبوبة .

والله تعالى أعلم .