المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أدّت عُمرتها ظنا منها بأنها طهُرت مِن الحيض فماذا يلزمها ؟



غربة القلب
08-02-10, 3:12 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تقول سائله

عندما كانت صغيره جدا في اول او ثان سنة من بلوغها ذهبت الى مكه وهي حائض وعندما توقف الحيض اغتسلت وادت عمرتها ولكن عاودها الدم نهاية اليوم
وخاصة انها اول بلوغها لاتعرف مدة الحيض تماما ولاشكله واخبرتها والدتها ان الدم اذا انقطع ثم عاودها وكان دم احمر انه ربما يكون دم استحاضه
وخاصة ان اول سنين البلوغ يصعب على الفتاة التفريق بين دم الدوره الشهريه ودم الاستحاضه
وخاصة انه يختلف من دوره الى دوره ومن كمية هذا الشهر الى الشهر الذي يليه ولاتعتدل الدوره الشهريه الا بعد تقريبا ثلاث سنين من البلوغ

وتقول لااذكر ان كان دم استحاضه ام دم حيض وخاصة انه مر عليه اكثر من ثمان طعش سنه؟؟


ماذا عليها ؟؟؟

عبد الرحمن السحيم
08-03-10, 11:52 AM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إذا كانت اغتسلت بعد انقطاع دم الحيض وأدَّت عُمرتها وهي على طهارة ، فلا شيء عليها ، وإن عاودها الدم في آخر اليوم ؛ لأنها لم تكن مُميِّزَة ، ولأنها أدّت العمرة على غلبة ظنّ مِن الطُّهْر .

والله تعالى أعلم .