المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل قالت عائشة للرسول في أحد خلافاتها (تكلم ولا تقل إلا حقا) ؟



تعبت أسافر
07-15-10, 02:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل نحبك في الله

قام أحد الأعضاء بوضع موضوع عن الرسول صلى الله عليه وسلم ( قمنا بنقله مؤقتاً حتى نحصل على رأيكم ) به جملة منسوبة لأمنا عائشة رضي الله عنها، أتمنى أن تفيدنا عن صحتها من عدمها وهي التي في اللون الأحمر :



حدث خلاف بين النبي وعائشة ـ رضي الله عنهما فقال لها من ترضين بيني وبينك .. أترضين بعمر؟ قالت: لا أرضي عمر قط "عمر غليظ". قال أترضين بأبيك بيني وبينك؟ قالت: نعم، فبعث رسول الله رسولاً إلى أبي بكر فلما جاء قال الرسول : تتكلمين أم أتكلم؟ قالت: تكلم ولا تقل إلا حقاً، فرفع أبو بكر يده فلطم أنفها، فولت عائشة هاربة منه واحتمت بظهر النبي ، حتى قال له رسول الله: أقسمت عليك لما خرجت بأن لم ندعك لهذا.
فلما خرج قامت عائشة فقال لها الرسول : ادني مني؛ فأبت؛ فتبسم وقال: لقد كنت من قبل شديدة اللزوق(اللصوق) بظهري – إيماءة إلى احتمائها بظهره خوفًا من ضرب أبيها لها -، ولما عاد أبو بكر ووجدهما يضحكان قال: أشركاني في سلامكما، كما أشركتماني في دربكما".



دمتم بحفظ الله

عبد الرحمن السحيم
07-20-10, 05:50 PM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .
وأحبّك الله الذي أحببتني فيه .

أصْل الحديث دون تلك اللفظة : رواه الإمام أحمد وأبو داود من حديث النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ رضي الله عنهما قَال : اسْتَأْذَنَ أَبُو بَكْرٍ رَحْمَةُ اللَّهِ عَلَيْهِ عَلَى النَّبِي صلى الله عليه وسلم فَسَمِعَ صَوْتَ عَائِشَةَ عَالِيًا فَلَمَّا دَخَلَ تَنَاوَلَهَا لِيَلْطِمَهَا ، وَقَالَ : لاَ أَرَاكِ تَرْفَعِينَ صَوْتَكِ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم . فَجَعَلَ النَّبِي صلى الله عليه وسلم يَحْجُزُهُ ، وَخَرَجَ أَبُو بَكْرٍ مُغْضَبًا ، فَقَالَ النَّبِي صلى الله عليه وسلم حِينَ خَرَجَ أَبُو بَكْرٍ : كَيْفَ رَأَيْتِنِي أَنْقَذْتُكِ مِنَ الرَّجُلِ ؟ قَالَ : فَمَكَثَ أَبُو بَكْرٍ أَيَّامًا ثُمَّ اسْتَأْذَنَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَوَجَدَهُمَا قَدِ اصْطَلَحَا ، فَقَالَ : لَهُمَا أَدْخِلاَنِي فِي سِلْمِكُمَا كَمَا أَدْخَلْتُمَانِي فِي حَرْبِكُمَا . فَقَالَ النَّبِي صلى الله عليه وسلم : قَدْ فَعَلْنَا قَدْ فَعَلْنَا .

قال الشيخ شعيب الأرنؤوط عن إسناد أحمد : إسناده صحيح على شرط مسلم .
وأورَدَه الألباني في " سلسلة ألأحاديث الصحيحة " .

والله تعالى أعلم .