المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شيخنا من المعنيون بـ " صلة الرّحم " ؟



محمد القاطع
12-01-02, 05:38 AM
الشيخ عبدالرحمن السحيم .. حفظه الله .

السلام عليكم ورحمة الله بركاته ..

شيخنا سؤالي هو من من الناس يدخل تحت مسمى صلة الرحم الذين يجب تواصلهم وزيارتهم وبرهم ؟

وجزاك الله خير .

عبد الرحمن السحيم
12-02-02, 06:32 AM
وفقك الله وسدد خطاك أخي الحبيب
سُـئـلــت هذا السؤال قبل عدة أشهر فكانت الإجابة

الذين يجب علينا وصلهم هم الأرحام بالمفهوم الشرعي لا بمفهوم الناس اليوم ، لقوله تعالى : ( فهلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ )
وقال تبارك وتعالى : ( وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ )
قال ابن عباس : واتقوا الله الذي تعاقدون وتعاهدون به ، واتقوا الأرحام أن تقطعوها ، ولكن برّوها وصِلوها .

والذين تجب صلتهم قيّدهم بعض العلماء بقيد مفيد وضابط نافع .
قالوا :
بالنسبة للرجل :
من يحرم عليه أن يتزوّجهن من النساء على التأبيد " أي على الدوام " لا يجوز له بحال من الأحوال أن يتزوّج بهن .
ومن الرجال من لو كانوا نساء حرم عليه الزواج بهن .

وبالنسبة للمرأة :
من يحرم عليها نكاحه على التأبيد .
ومن النساء من لو كُنّ رجالاً حَـرُم على المرأة أن تتزوّج بهم .

ولنضرب لذلك مثالاً أو أمثلة :

ابن العم ، لو كان أنثى لكان ابنة العم ، وابنة العم ليست من المحرمات على التأبيد فيجوز نكاحها ، فليست ذات محرم ، ولا أخوها من ذوي الأرحام .
ويُقال مثله في ابن العمة وابنة العمة .
ابن الخال ، لو كان أنثى لكان ابنة الخال ، وابنة الخال لا تحرم على التأبيد .
ابن الخالة ، لو كان أنثى لكان ابنة الخالة ، وابنة الخالة لا تحرم على التأبيد .

وهكذا .
وكذلك الأمر بالنسبة للمرأة ، تصل من لا يحلّ لها أن تتزوّج بهم على التأبيد ، ومن يوازيهم في العلاقة والقرابة من النساء ، ممن لو كُنّ رجالاً لما جاز لها أن تتزوّج بهم .
فهؤلاء تجب صلتهم ، وما عداهم من الأقارب فصلتهم مستحبة .

قال ابن جرير الطبري في تفسيره : إنما عَنَى بالرَّحم أهل الرجل الذين جمعتهم وإياه رَحِم والدةٍ واحدة ، وقَطْعُ ذلك : ظُلْمه في ترك أداء ما ألْزَم الله من حقوقها ، وأوجب من بِرِّها ، وَوَصْلُها أداء الواجب لها إليها من حقوق الله التي أوجب لها ، والتعطّف عليها بما يَحِقّ التعطف به عليها . اهـ .

وقال القرافي فِي بَيَانِ الْوَاجِبِ مِنْ صِلَةِ الرَّحِمِ : قَالَ الشَّيْخُ الطُّرْطُوشِيُّ: قَالَ بَعْضُ الْعُلَمَاءِ: إنَّمَا تَجِبُ صِلَةُ الرَّحِمِ إذَا كَانَ هُنَاكَ مَحْرَمِيَّةٌ وَهُمَا كُلُّ شَخْصَيْنِ لَوْ كَانَ أَحَدُهُمَا ذَكَرًا وَالآخَرُ أُنْثَى لَمْ يَتَنَاكَحَا ، كَالآبَاءِ وَالأُمَّهَاتِ ، وَالإِخْوَةِ وَالأَخَوَاتِ ، وَالأَجْدَادِ وَالْجَدَّاتِ وَإِنْ عَلَوْا ، وَالأَوْلَادِ وَأَوْلادِهِمْ وَإِنْ سَفُلُوا ، وَالأَعْمَامِ وَالْعَمَّاتِ ، وَالأَخْوَالِ وَالْخَالاتِ، فَأَمَّا أَوْلادُ هَؤُلاءِ فَلَيْسَتْ الصِّلَةُ بَيْنَهُمْ وَاجِبَةً لِجَوَازِ الْمُنَاكَحَةِ بَيْنَهُمْ .
وَيَدُلُّ عَلَى صِحَّةِ هَذَا الْقَوْلِ تَحْرِيمُ الْجَمْعِ بَيْنَ الأُخْتَيْنِ وَالْمَرْأَةِ وَعَمَّتِهَا وَخَالَتِهَا ؛ لِمَا فِيهِ مِنْ قَطِيعَةِ الرَّحِمِ ، وَتَرْكُ الْحَرَامِ وَاجِبٌ ، وَبِرُّهُمَا وَتَرْكُ إذَايَتِهِمَا وَاجِبَةٌ .
وَيَجُوزُ الْجَمْعُ بَيْنَ بِنْتَيْ الْعَمِّ وَبِنْتَيْ الْخَالِ ، وَإِنْ كُنَّ يَتَغَايَرْنَ وَيَتَقَاطَعْنَ ، وَمَا ذَاكَ إلاَّ أَنَّ صِلَةَ الرَّحِمِ بَيْنَهُمَا لَيْسَتْ وَاجِبَةً . اهـ .

والمقصود بِقوله : (الْجَمْعُ بَيْنَ بِنْتَيْ الْعَمِّ وَبِنْتَيْ الْخَالِ) أي : غير الأخوات ، كأن يتزوّج ابنتيّ خالَيْه ، أو ابنتيّ عَمّيه ..

والله أعلم

ولد السيح
12-02-02, 02:22 PM
بارك الله فيك شيخنا الفاضل أبايعقوب ،،

ونفعنا الله بك وبعلمك ،،،

عبد الرحمن السحيم
12-03-02, 06:36 AM
حزاك الله خير أبا عبد الله وأحسن إليك

وفع بك وبجهودك المباركة الموفقة

أخوك

الحنبلي
12-03-02, 08:02 AM
جزاك الله خيراً ياشيخ

على هذا الضابط فقد أزاح إشكالاً

وأتمنى لو تذكر لي مصدراً ذكر هذا الضابط.


تلميذك الحنبلي ،،

عبد الرحمن السحيم
07-19-03, 02:06 PM
.

ولد السيح
07-19-03, 02:15 PM
الله يـذكـرك بالخــــــــير أخي الحنبـلـي ..كنت شخصاً حبيبا ...

عبد الرحمن السحيم
04-26-04, 09:49 AM
.




































حيا وميتا