المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما صحة رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم إلى الملوك والأمراء ؟



أم عبد الله
05-20-10, 12:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله

ماصحة مانشر أرجو الافادة سريعا وجزاكم الله خيرا

كتاب الرسول عليه الصلاة والسلام الى ملك البحرين

http://rasoulallah.net/Photo/zp-core/i.php?a=Messages_from+the+Prophet&i=Message+TO_Bahrein_king.gif&s=595

بسم الله الرحمن الرحيم
من محمد رسول الله إلى المنذر بن ساوي سلام عليك فإني أحمد الله إليك الذي لا إله غيره وأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله أما بعد.. فإني أذكرك الله عز وجل فإنه من ينصح فإنما ينصح لنفسه.. وأنه من يطع رسلي ويتبع أمرهم فقد أطاعني ومن نصح لهم فقد نصح لي وان رسلي قد أثنوا عليك خيراً وإني قد شفعتك في قومك فاترك للمسلمين ما أسلموا لله وعفوت عن أهل الذنوب فاقبل منهم وإنك مهما تصلح فلن نعزلك عن عملك ومن أقام على دينه وسنته فعليه الجزية.

-------------------

كتاب الرسول عليه الصلاة والسلام الى النجاشي

http://rasoulallah.net/Photo/zp-core/i.php?a=Messages_from+the+Prophet&i=Message_Nagashi.gif&s=595

من محمد رسول الإسلام إلى النجاشى عظيم الحبشة: سلام عليك إنى أحمد الله إليك ،الله الذى لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن ، وأشهد أن عيسى بن مريم روح الله وكلمته ألقاها إلى مريم البتول الطيبة الحصينة، فحملت بعيسى فخلقه الله من روحه كما خلق آدم بيده ، وإنى أدعوك وجنودك إلى الله عز وجل ، وقد بلغت ونصحت فاقبلوا نصحى، والسلام على من اتبع الهدى. وقد أدت الرسائل كلها مهمتها خير أداء

-------------------
كتاب الرسول عليه الصلاة والسلام الى هرقل


http://rasoulallah.net/Photo/zp-core/i.php?a=Messages_from+the+Prophet&i=to+Heraql.gif&s=595

من محمدعبد الله ورسوله إلى هرقل عظيم الروم: سلام على من اتبع الهدى، أما بعد فإنى أدعوك بدعوة الإسلام أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين ، فإن توليت فعليك إثم جميع الآريسيِّين". {قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ،ولا نشرك به شيئا،ولا يتخذ بعضنا بعضا آربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون}آل عمران:64.

------------------

كتاب الرسول عليه الصلاة والسلام الى المقوقس

http://rasoulallah.net/Photo/zp-core/i.php?a=Messages_from+the+Prophet&i=to+moqawqs.gif&s=595

من محمد عبد الله ورسوله إلى المقوقس عظيم القبط: سلام على من أتبع الهدى، أما بعد فإنى أدعوك بدعوة الإسلام ، أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين {يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ،ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله ، فإن تولو فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون}آل عمران:64. وتقول الرواية: إن المقوقس لما قرأ الكتاب سأل حامله (حاطب بن أبى بلتعة): ما منع صاحبك إن كان نبيا أن يدعو على من أخرجوه من بلده فيسلط الله عليهم السوء ؟ فقال حاطب: وما منع عيسى أن يدعو على أولئك الذين تآمروا عليه ليقتلوه فيسلط الله عليهم ما يستحقون ؟ قال المقوقس: أنت حكيم جئت من عند حكيم
</I>

عبد الرحمن السحيم
05-24-10, 04:52 PM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

في ثبوت بعض تلك الكُتب أصلا نَظَر ؛ هل كَتَب النبي صلى الله عليه وسلم إلى ملك البحرين أوْ لا ؟
وهل كَتب إلى المقوقس أوْ لا ؟
ويُنظَر تخريجها في " نصب الراية للزيلعي " .

وللفائدة : فإن " النجاشي الذي كَتَب إليه النبي صلى الله عليه وسلم ليس هو الذي مات في زمن النبي صلى الله عليه وسلم وصلّى عليه النبي صلى الله عليه وسلم صلاة الغائب .
فقد روى الترمذي من حديث أنس رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كَتَب قبل موته إلى كسرى وإلى قيصر وإلى النجاشي ، وإلى كل جبار يدعوهم إلى الله ، وليس بالنجاشي الذي صلى عليه النبي صلى الله عليه و سلم . وصححه الألباني .

وأمّا الذي ثَبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كَتَب إليه مثل : كتابه عليه الصلاة والسلام إلى هرقل وغيره ، فلا يُجزَم بقاء تلك الكُتب إلى وقتنا هذا .

وسبق :
صورة لآثار قدم الرسول صلى الله عليه وسلم
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=17285 (http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=17285)

بخصوص فتوى آثار الرسول صلى الله عليه وسلم
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=58537 (http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=58537)

والله تعالى أعلم .