المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحدهم يسأل حول صلاة النبي صلى الله عليه وسلم



مســك
03-07-03, 9:36 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif

فضيلة الشيخ احد الأخوة يسأل حول صلاة النبي صلى الله عليه وسلم في الأنبياء إماماً في بيت المقدس ..
كيف حصل هذا وهل هذا باليقضة ام مناماً .
والله يرعاكم .

عبد الرحمن السحيم
03-07-03, 10:23 PM
http://www.almeshkat.net/vb/images/rdslam.gif

قال ابن أبي العز في شرح الطحاوية : وكان من حديث الإسراء أنه أُسري بجسده في اليقظة على الصحيح ، من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى ، راكبا على البراق صُحبة جبرائيل عليه السلام ، فنزل هناك وصلّى بالأنبياء إماماً ، وربط البراق بحلقه باب المسجد . وقد قيل : إنه نزل بيت لحم وصلّى فيه ، ولا يصح عنه ذلك البتة . ثم عُرج به من بين المقدس تلك الليلة إلى السماء الدنيا . ثم ذكر الحديث بطوله .

وسبق أن " كيف " لا ترِد في الغيبيّـات ، ولا يُسأل عنها بـ " كيف " لأن هذا من التكلّف .
ولهذا لما جاء رجل إلى مالك بن أنس رحمه الله فقال : يا أبا عبد الله ( الرحمن على العرش استوى ) كيف استوى ؟
قال جعفر بن عبد الله : فما رأيت مالكاً وجد من شيء كموجدته من مقالته ، وعلاه الرحضاء - يعني العرق - قال : واطرق القوم ، وجعلوا ينتظرون ما يأتي منه فيه . قال :
فسري عن مالك فقال : الكيف غير معقول ، والاستواء منه غير مجهول ، والإيمان به واجب ، والسؤال عنه بدعة ، فإني أخاف أن تكون ضالا ، وأمر به ، فأُخرج . رواه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة .

وهذا أصل عند أهل السنة أن ما كان من الغيبيّـات فلا يُسأل عنه بـ " كيف " ؛ لأن عقول بني آدم أقل من أن تُحيط بذاتها ، فضلا عن أن تُحيط بالأمور الغيبية .
والله تعالى أعلى وأعلم