المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال عن العذر بالجهل في عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله -



أنس الجزائري
10-07-09, 9:31 PM
الحمد لله و بعد ...
شيخنا الفاضل عبد الرحمان السحيم ـ حفظك الله تعالى و أيدك بتأييده ـ
و زادك الله من فضله و زادك علما
و جعل الفردس الأعلى داركم ..
يرى البعض أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب لا يعذر بالجهل مطلقاً ، وحجتهم في ذلك ما ذكره الشيخ في رسالته كشف الشبهات حيث قال(( فإنك إذا عرفت أن الإنسان يكفر بكلمة يخرجها من لسانه ، وقد يقولها وهو جاهل فلا يعذر بالجهل)) وغير هذا في((كتاب التوحيد باب من الشرك لبس الحلقة)).

وقابلهم فريق آخر ظن أن الشيخ محمد يرى الاعذار بالجهل مطلقاً واحتجوا بقول الشيخ في إحدى رسائله((وأما ما ذكره الأعداء عني أني اكفر بالموالاة أو اكفر الجاهل الذي لم تقم عليه الحجة ، فهذا بهتان عظيم)) [ينظر: تاريخ ابن غنام 2/80 ، ومؤلفات الشيخ(الفتاوى)3/10].

فتح الله عليك ـ شيخنا الكريم ـ :
كيف يمكن الجمع بين قولي الشيخ محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله تعالى ـ أو كيف يمكننا
إزالة الإشكال ؟

عبد الرحمن السحيم
10-08-09, 6:43 PM
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

قول الشيخ في موطن بِعدم العُذر بالجهل لا يُناقض قوله في موطن آخر بِعدم العُذر بالجهل ؛ لأن لكل مقام مقال ، فالعُذر بالجهل يقول به الشيخ في مواضع ، ولا يقول به في مواضع أخرى واضِحة ، مثل : إنكار المعلوم من االدِّين بالضرورة ، أو التلفّظ بالكُفر مع عِلمه به . فهذه لا يُعذر بها بالجهل .
أما المسائل التي قد تَخْفى فالشيخ رحمه الله يقول بالعُذر بالجهل بها ، وكذلك بالنسة للأشخاص الذين قد يقع منهم وهم في جَهالة ، كالذي نشأ في بادية أو حديث عَهْد بإسلام .
وهذا ما تدلّ عليه الأدلة ، وقد فرّق النبي صلى الله عليه وسلم في التعامل بَيْن مَن كان حديث عهْد بإسلام ، وبَيْن مَن تَرسّخ في الإسلام .

والله تعالى أعلم .

أنس الجزائري
10-08-09, 7:38 PM
بارك الله فيك شيخنا الكريم