المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مَن شكّ في عدد الركعات ، هل يعيد صلاته أم يسجد للسهو ؟



مشكاة الفتاوى
10-11-09, 6:48 AM
السلام عليكم
شيخي الفاضل بارك الله فيك وجزاك خيرا وأسعدك بالدارين
أحيانا أنسى كم ركعة صليت فأشك كم نقصت ركعة أو ركعتين فأقول أعيد الصلاة أحسن وما أسجد سهو لأني ما عرفت كم ركعة نقصت أو زدت
فهل فعلي خاطئ ؟؟ وهل يغنيني سجود السهو أي كان نقص ركعاتي أو جزء من أركانها وواجباتها ؟؟ وأحيانا أحس إني سرحت بعيد عن الصلاة وما خشعت فأقطعها أو أكملها وأعيدها من جديد
هل أصبت بفعلي ؟؟

http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا تُشْرَع إعادة الصلاة .
ومِن شكّ في عدد الركعات أو عدد السجدات ، فإنه يَبْنِي على اليقين ، فإن شكّ هل سجد سجدة أو سجدتين ، فاليقين : أنه سجد سجدة واحدة ، فيسجد الثانية ، ثم يسجد للسهو في آخر صلاته .
وكذلك لو شك : هل صلّى ثلاث ركعات أو أربع ، فاليقين أنه صلّى ثلاث ركعات ، فيأتي بركعة ، ثم يسجد للسهو .

قال عليه الصلاة والسلام : إذا شك أحدكم في صلاته فلم يَدرِ كم صلى ثلاثا أم أربعا ، فليطرح الشك ولْيَبْنِ على ما استيقن ، ثم يسجد سجدتين قبل أن يُسلم ، فإن كان صلّى خَمْسًا شَفَعْنَ له صلاته ، وإن كان صلى إتماما لأربع كانتا تَرْغِيمًا للشيطان . رواه مسلم .
قال النووي : قَالَ مَالِكٌ وَالشَّافِعِيُّ وَأَحْمَدُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَالْجُمْهُورُ : مَتَى شَكَّ فِي صَلاتِهِ هَلْ صَلَّى ثَلاثًا أَمْ أَرْبَعًا مَثَلا ، لَزِمَهُ الْبِنَاءُ عَلَى الْيَقِينِ ، فَيَجِبُ أَنْ يَأْتِيَ بِرَابِعَةٍ وَيَسْجُدَ لِلسَّهْوِ ، عَمَلا بِحَدِيثِ أَبِي سَعِيدٍ ، وَهُوَ قَوْلُهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِذَا شَكَّ أَحَدُكُمْ فِي صَلاتِهِ فَلَمْ يَدْرِ كَمْ صَلَّى ثَلاثًا أَمْ أَرْبَعًا فَلْيَطْرَحِ الشَّكَّ وَلْيَبْنِ عَلَى مَا اسْتَيْقَنَ ، ثُمَّ يَسْجُدُ سَجْدَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يُسَلِّمَ ، فَإِنْ كَانَ صَلَّى خَمْسًا شَفَعْنَ لَهُ صَلاتَهُ وَإِنْ كَانَ صَلَّى إِتْمَامًا لأَرْبَعٍ كَانَتَا تَرْغِيمًا لِلشَّيْطَانِ .
قَالُوا : فَهَذَا الْحَدِيثُ صَرِيحٌ فِي وُجُوبِ الْبِنَاءِ عَلَى الْيَقِينِ .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد