المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حملوا كتابي (( المهذب في فضائل الخلفاء الراشدين )) للشاملة 3 + ورد + بي دي إف



علي بن نايف الشحود
08-28-09, 06:47 AM
الطبعة الأولى
2009 م-1430 هـ
ماليزيا
((بهانج- دار المعمور ))

(( حقوق الطبع لكل مسلم ))
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين،والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين،وعلى آله وصحبه أجمعين،ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
أما بعد :
فإن الصحابة رضي الله عنهم هم أفضل جيل عرفته البشرية خلال تاريخها الطويل،قال تعالى :{ مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا} (29) سورة الفتح .
وأفضل الصحابة على الاطلاق الخلفاء الراشدون،أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم أجمعين .
وقد وردت لهم فضائل ومناقب كثيرة،موجودة في كتب الحديث والسير ودلائل النبوة،والتاريخ وأهمها كتاب فضائل الصحابة لعبد الله بن أحمد بن حنبل،وغيره كثير ...
فمعرفة حياتهم وفضائلهم مهمة جدًّا لكل المسلمين،لكي يقتدوا بهم،فهم يمثلون التطبيق العملي للإسلام.فعن عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَمْرٍو السُّلَمِيِّ،وَحُجْرِ بْنِ حُجْرٍ الْكَلاَعِيِّ،قَالاَ:أَتَيْنَا الْعِرْبَاضَ بْنَ سَارِيَةَ،وَهُوَ مِمَّنْ نَزَلَ فِيهِ:{وَلاَ عَلَى الَّذِينَ إِذَا مَا أَتَوْكَ لِتَحْمِلَهُمْ قُلْتَ لاَ أَجِدُ مَا أَحْمِلُكُمْ عَلَيْهِ} [التوبة:]،فَسَلَّمْنَا وَقُلْنَا:أَتَيْنَاكَ زَائِرَيْنَ وَمُقْتَبِسَيْنِ،فَقَالَ الْعِرْبَاضُ:صَلَّى بِنَا رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - الصُّبْحَ ذَاتَ يَوْمٍ،ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَيْنَا فَوَعَظَنَا مَوْعِظَةً بَلِيغَةً،ذَرَفَتْ مِنْهَا الْعُيُونُ،وَوَجِلَتْ مِنْهَا الْقُلُوبُ،فَقَالَ قَائِلٌ:يَا رَسُولَ اللهِ،كَأَنَّ هَذِهِ مَوْعِظَةَ مُوَدِّعٍ،فَمَاذَا تَعْهَدُ إِلَيْنَا ؟ قَالَ:أُوصِيكُمْ بِتَقْوَى اللهِ،وَالسَّمْعِ وَالطَّاعَةِ،وَإِنْ عَبْدًا حَبَشِيًّا مُجَدَّعًا،فَإِنَّهُ مَنْ يَعِشْ مِنْكُمْ فَسَيَرَى اخْتِلاَفًا كَثِيرًا،فَعَلَيْكُمْ بِسُنَّتِي وَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الْمَهْدِيِّينَ،فَتَمَسَّكُوا بِهَا،وَعَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ،وَإِيَّاكُمْ وَمُحْدَثَاتِ الْأُمُورِ فَإِنَّ كُلَّ مُحْدَثَةٍ بِدْعَةٌ،وَكُلَّ بِدْعَةٍ ضَلاَلَةٌ." (¬1)
وفي هذا الكتاب حاولت جمع ما تناثر في فضائل الخلفاء الراشدين من الأحاديث المقبولة، وأعرضت عن الأحاديث الواهية والمنكرة ، وهي كثيرة .
وقسمته على الشكل التالي :
الباب الأول=الفضائل المشتركة
الباب الثاني=فضائل أبي بكر الصديق رضي الله عنه
المبحث الأول-الخلاصة في حياة الصديق
المبحث الثاني-أهم فضائل الصديق
الباب الثالث=فضائل عمر بن الخطاب رضي الله عنه
المبحث الأول-الخلاصة في حياة الفاروق
المبحث الثاني-الخلاصة في فضائل الفاروق عمر
الباب الرابع=فضائل عثمان بن عفان رضي الله عنه
المبحث الأول-الخلاصة في حياة عثمان رضي الله عنه
المبحث الثاني-فضائل عثمان بن عفان
الباب الخامس=فضائل علي رضي الله عنه
المبحث الأول-الخلاصة في حياة علي رضي الله عنه
المبحث الثاني-فضائل علي رضي الله
وقد قمت بتخريج الأحاديث باختصار والحكم عليها،وغالبها مقبولة وشرح غريبها،والتعليق عليها حسب مقتضى الحال....
قال تعالى : {وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ} (10) سورة الحشر .
أسال الله تعالى أن يجعله خالصاً لوجهه الكريم ، وأن ينفع به كاتبه وقارئه وناشره والدال عليه في الدارين .
الباحث في القرآن والسنة
علي بن نايف الشحود

في 7 رمضان 1430هـ الموافق ل28/8/2009 م

حملوه من هنا :
http://www.salafishare.com/arabic/31IKSDG43KPT/PGJFRYM.rar

ومن هنا :
http://www.4-upload.com/dld3DI30797.rar.html
ومن هنا :
http://cid-3d4e3b5bad809b62.skydrive.live.com/self.aspx?path=%2f%D9%83%D8%AA%D8%A8%D9%8A%2f%D8%A 7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%B0%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20% D9%81%D8%B6%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AE %D9%84%D9%81%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A 7%D8%B4%D8%AF%D9%8A%D9%86%20%D9%84%D9%84%D8%B4%D8% A7%D9%85%D9%84%D8%A9%203%20%2b%20%D9%88%D8%B1%D8%A F%20%2b%20%D8%A8%D9%8A%20%D8%AF%D9%8A%20%D8%A5%D9% 81.rar



¬__________
(¬1) - صحيح ابن حبان - (1 / 178) (5) صحيح
قَبَسْتُ العلْمَ واقْتَبَسْتُه : إذا تَعلَّمْتَه، والقَبَس : الشُّعْلةُ من النار.- ذرفت العيون : سال منها الدمع - الوجل : الخوف والخشية والفزع - النواجذ : هي أواخُر الأسنان. وقيل : التي بعد الأنياب.