المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شرح العقيدة الطحاويّة للشيخ حمود بن عقلا الشعيبي رحمه الله



مســك
03-26-09, 10:46 AM
اسم الكتاب : شرح العقيدة الطحاويّة
اسم المؤلف : الشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي
رابط التحميل : http://www.almeshkat.net/books/images/paper.gif شرح العقيدة الطحاويّة (http://www.almeshkat.net/books/open.php?cat=10&book=3540)
نبذة عن الكتاب :
تطرق فضيلة الشيخ في ثنايا الشرح إلى مسائل مهمة معاصرة يحتاج الكثير إلى توضيح صورها , كبعض مكر العدو الصليبي في تفريق المسلمين بإبرازه لأفكار ومناهج تدعو إلى ترك الجهاد والاعتياض عنه بأمور أخرى أقل أهمية في زمن صولة معسكره على بلاد المسلمين , وغيرها من المسائل .
وقد كان فضيلة الشيخ حمود رحمه الله شرح هذه العقيدة الطحاوية ارتجالا على بعض طلابه من مدينة الرس فيما يقارب عام 1414 هـ , سجل هذا الشرح في أشرطة كاسيت وهي متناولة في شبكة الانترنت وبين طلبة العلم , وقد قمت بتفريغها وتهذيبها وتنقيحها من بعض التكرار , وبالتقديم والتأخير في بعض المواضع , مع عزو الأحاديث والآثار إلى مصادرها , والتعليق على ما يحتاج إليه الأمر , وأضفت بعض الإضافات اليسيرة من شروح أخرى للشيخ دون عزو , نقلته عنه سماعا ولم يذكره الشيخ في هذا الشرح , وذلك لأن الشيخ رحمه الله كان يشرح هذا المتن دون تحضير له , وقد جعله مختصرا اختصارا شديدا جدا كما ذكر في أحد فصول الشرح فيما ستراه إن شاء الله .
أما ما كان يعرضه الطلاب من أسئلة ومناقشات فقد أدرجت كثيرا من إجابات الشيخ في الشرح دون تنبيه , والبعض الآخر تركته لرداءة التسجيل ولعدم وضوح الصوت في بعض المواضع .
وقد كان السبب في نشر هذا المؤلف أمور منها :
أولا : الإسهام في نشر معتقد أهل السنة والجماعة , والرد على أهل الأهواء والبدع .
ثانيا : حرص كثير من العلماء وطلبة العلم على مؤلفات الشيخ ومعرفة رأيه حول مسائل مهمة في معتقد أهل السنة والجماعة .
ثالثا : خبرة الشيخ بأقوال الفرق واختلافاتهم وتبيينه ذلك .
رابعا : كون الشيخ طرح في هذا الشرح قضايا عقدية مهمة معاصرة تحتاج إليها الأمة شُوهت حقيقتها , كتحكيم القوانين الوضعية , والجهاد , والتعامل مع الحاكم المرتد , والتقارب مع المبتدعة وغير ذلك .
خامسا : سهولة الشرح ووضوحه .
فما كان فيه من خطأ فهو للمتصرف فيه , والله يكتب الأجر , ولسنا بمعزل عن الحاجة إلى إبداء النصيحة والتوجيه , وما كان فيه من صواب فنسبته إلى الله تعالى , وأسأل الله بمنه وكرمه أن يغفر للشيخ حمود ويجعل منازله في عليين , وأن يأجر من أعان على نشر الكتاب , والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
موقع فضيلة الشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي
غرة شوال 1429 هـ