المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ()()() ألا يوجد بيننا ... ()()()



بوعاصم
04-09-02, 12:48 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الله المستعان !!!
إن ما يحصل في هذه الأيام للأمه لشئ يحزن القلب ويحير العقل فهذه أفغانستان تحارب من اليهود الظالمين ..
وهذه فلسطين تنتهك من أيدي اليهود المعتدين..
والحال كماهو الحال لم يتغير ساكن من أحوال أمة بكاملها فلا حول ولا قوة إلا بالله..

ألا يوجد في الأمة الإسلاميه رجل تقي !!!
ألا يوجد بيننا رجل صالح لو أقسم على الله لأبره !!!
ألا يوجد بيننا ذو دعوة مستجابه !!!
تغير الحال وتبدد فاصبح العبد يعجز حتى عن رفع يديه للدعاء ..

أدعو الله أن يزيح هم إمتنا ويبدل أحولنا أدعو الله أن يقيم علم الجهاد أدعو الله أن يرزقنا كعمر أو صلاح الدين ..

فلا تدري لعلى الله يستجيب !!!
بدعوة تفتح لها أبواب السموات فيحدث بعد ذلك نصرا ..


إضاءه : سهام الليل لاتخطئ أبداً ..

الطائي
04-09-02, 12:57 AM
أحسنت أبوعاصم
فإن كان الشاعر قد قال :
سهام الليل لا تخطي ولكن .. لها أمد وللأمد انقطاع

فإني أقول :
سهام الليل لا تكفي لكائن .. بلا علم وفعل من مطاع

أم ماذا تقول ؟؟؟

الوراق
04-09-02, 01:27 AM
أسأل الله العلي القدير أن يصلح أحوال المسلمين...

اضافة بسيطة/

أحبتي في الله أتعلمون الذين يستجيب الله دعائهم من هم؟؟؟؟

المضطر..

الولد لولده..

الإمام العادل ...#

الرجل الصالح..###

الولد البار بوالديه...

الصائم حتى يفطر ...###

دعوة المسلم لأخيه بظهر الغيب ..####

دعوة المسلم مالم يدعو بظلم أو قطيعة ...#

التائب من الذنب..##

المسافر...#

قال علي - رضي الله عنه - : " ارفعوا أفواج البلاء بالدعاء "...

وقال أنسى بن مالك - رضي الله عنه - " لا تعجزوا عن الدعاء فإنه لن يهلك مع الدعاء أحد .

اللهم أعز الإسلام وانصر المسلمين وفك أسر المأسورين ورحمنا اللهم برحمتك يأرحم الراحمين

الوراق :rolleyes:

مســك
04-09-02, 05:32 AM
بارك الله فيكم
ونسئله سبحانه وتعالى أن يصلح الحال والأحوال وان ينصر المسلمين في كل مكان وأن يعلي رايتهم ويثبت اقدامهم ويزلزل الأرض من تحت اقدامهم ويشتت شملهم ويفرق جمعهم هو ولي ذلك والقادر عليه .
اللهم هيأ لهذه الأمة من لو أسم على الله لأبره .

ولد السيح
04-09-02, 12:58 PM
بارك الله فيكم ،،،

علينا جميعاً بسهام الليل...

بوعاصم
04-09-02, 02:51 PM
نفع الله بكم جميعاً ...

وشاكراً لكم تعقيباتكم المفيدة أخواني الأحباء" الطائي " و " الوراق " و " مسك " و" ابن السيح " ...