المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الغدر بالمجاهدين العرب عادة متأصلة



خادم الله التونسي
12-04-06, 1:12 AM
http://www.almeshkat.com/vb/images/bism.gif


ولي كبد مقرحة من يبيعني

بها كبدا ليست بذات قروح

أباها علي الناس لا يشترونها

ومن يشتري ذا علة بصحيح

لكم الله أيها المجاهدون العرب

تذهبون للقتال والدفاع عن قوم لا يستحقون لا أقول أن تبذلوا

دونهم دمائكم ولكن لا يستحقون أن تبذلوا دونهم نعالكم

من تدافعون عنهم قد تأصلت فيهم الخيانة وأشربوا في قلوبهم الغدر

كما أشرب بنو إسرائيل العجل

ولنستعرض بعضا من الخيانات للمجاهدين العرب

بداية من أفغانستان

لما تولى برهان الدين رباني الرئاسة في أفغانستان ذهب إلى مصر

وأعلن أنه مستعد أن يسلم المجاهدين إلى حكومة مصر

ثم لما سقطت طالبان تخطف الأفغان والباكستان العرب من كل جانب

وباعوهم إلى أمريكا بثمن بخس دولارات معدودة حتى وصل سعر العربي إلى ألف دولار وأقل

وصاروا يباعون كما يباع العبيد

أما في البوسنة فقد تمت خيانة المجاهدين عبر اتفاقية دايتون

ثم في الفترة الأخيرة طرد من بقي من المجاهدين العرب في البوسنة

وسحبت منهم الجنسية البوسنوية تحت دعوى أنهم إرهابيين

أما في الشيشان فانظروا إلى ما يحدث هناك من خيانات في صفوف المجاهدين

في اليمن استعانت بهم الحكومة ضد الشيوعيين ثم انقلبت عليهم سجنا وطردا وقتلا

في السعودية أرسلتهم الحكومة للقتال ضد السوفييت

ثم صارت بعد ذلك تطردهم وتسجنهم وتقتلهم بدعوى أنهم إرهابيين

أما في العراق فوالله إنني أرى بوادر الخيانة ظاهرة وأمارات الغدر جلية واضحة

فعلى المجاهدين الحذر واليقظة

والسعيد من وعظ بغيره والشقي من وعظ بنفسه

صالح الشمري
12-04-06, 9:15 AM
أخي الكريم
الخيانة غالبا ما تكون في السلطات الحاكمة لكن الامة فيها خير كثير الي قيام الساعة
فالافغان شعب يقف ويؤازر طالبان والمجاهدين العرب أما السلطة المتمثلة في تخالف الشمال هم من بادروا بالخيانة من اول الحرب الصليبية
كذلك الشعب الباكستاني مع المجاهدين لكن الخائن المرتد برويز مشرف كان رأس الحرب الصليبية في ضرب المجاهدين من الخلف فأكثر معتقلي جوانتناموا اعتقلوا في باكستان وليس افغانستان , فقد والي برويز مشرف الصليبين ولاءاً واضحاً بيّننا لا لبس فيه محاربا لأولياء الله مناصراً لأعداء الله فكانت ردته واضحة جلية الي من نافقه ودفع عن ردته كدفاع المرجئة عن الطواغيت الذين يحكمون قوانين الوضعية وينتسبون لمجلس الكفر ( الامن زعماً ) وقوانين الشرعية الكفرية
أما الجهاد فهو ماضٍ الي قيام الساعة
فهو عزة المسلمين وبغيره تكون الذلة والمهانة والوهن = حب الدنيا وكراهية الموت وهو واقع المسلمين اليوم الا ما رحم ربك فقد إكتفينا بالمحاضرات والدروس فقط اما النفير لا والف لا ...لما ؟
عندها تسمع عجب العجاب من يعطي دروسا في الجهاد ثم هو اول المخذلين عنه
فإن قلت حي علي الجهاد بادرك بالقول :
اياك لابد من إذن الامام واذن الوالدين والا تقاتل تحت راية عمية وأن ..وأن ...إلي اخره من نصوص تخذيله المبين
فإن قلت له وكيف القتال تحت امرة الامام وهو من فتح البلاد والقواعد للصليب اليس هذا ولاء للكافرين
قال لك : إياك اياك ان تكفره او تتكلم عنه بسوء فهو ولي الامر ولو أتي بجميع النواقض هو لي الامر حتي يقول انا كفرت وغير ذلك لابد من طاعته وان فتح البلاد واغتصبت الديار وانتهكت الحرمات ورأيت المسلمات تغتصب امام عينيك بمساعدة هذا الامام اياك اياك ان تخرج عليه فالخروج عليه فتنة وتكقيره فتنة والدعاء عليه فتنة فإلزم الصمت واصمت صمت القبور واهتم بالعلم والدروس ودعك من عرضك الان, تعلم واترك من يريد ان ينتهك عرضك يفعل ما يشاء هذا هو واقعنا مع الاسف الشديد
وكأن طلب العلم لا يمكن ان تتحصل عليه في ساحات الوغي

إعلم يا اخي أن كلمة الحق قوية عليها نور من الله لكن الذي يجهر بها هو العالم الحق أتعرف من هو هذا العالم
هو الذي يبيع نفسه من أجلها فلا يقوي قلبه إلا بالجهر بها , هو الذي لايخاف في الله لومة لائم , هو الذي يبلغ رسالة ربه دون خوف من أحد الا الله رب العالمين
قال تعالي : ( {الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا} (39) سورة الأحزاب
هو الذي بيين للناس الحق ولو ضربت رقبته
هو الذي يحمل هم أُمته بحق أكثر من هم إلقاء الدروس واعجابه بإعجاب الناس بها


حسبنا الله ونعم الوكيل