المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ::: و قامت الأمارة الإسلامية :::



ازمراي
10-21-06, 04:35 AM
و قامت الأمارة الإسلامية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي جعل السيوف مفاتيح الجنان، ودعا عباده المؤمنين إلى التجارة المنجية من النيران، الحمد لله الذي نصر الإسلام بالسيف والقرآن، وبين أن الإقدام علامة أهل الإيمان، الذين بذلوا المهج لنصرة الرحمن، فما ضرهم لومُ أهل المخالفة والخذلان، والصلاة والسلام على من اطمئن قلبه يوم الفرقان، يوم التقى الجمعان، المحرض على الشهادة والرضوان، الذي أثنى على الصف الأول من عساكر أهل الإيمان، صلى الله عليه وعلى آله وصحابته أولي النُهى والعرفان، الذين فتحوا الأمصار والبلدان، فأسمعوا العالم صوت الإسلام ودوي الأذان، بالحجة والبيان وبالسيف والسنان، فذلت لهم رقاب الكفر وعبيد الصلبان، وعلى التابعين لهم في كل زمان و مكان.. وبعد...

جائني نبأ قيام الأمارة الإسلامية في بلاد الرافدين و أنا في بيت الله الحرام ...

فتاملكني شعورُ غريب و ألم أكاد أصدق ما قاله لي صاحبي .... أحقأً قامت الأمارة الإسلامية قي بلاد الرافدين

فامتزجت في داخلي مشاعر البشرى مع الإسبشار مع الأمل و التفاؤل مع الفرحة مع ترقب النصر و اختلطت هذه المشاعر مع بعضها اختلاطاً عجيباً

قامت الأمارة الإسلامية في العراق في أقل من أربع سنوات و هذا يعتبر وقت قياسي جداً و لم يكن متوقعاً في حساب البشر فلله الأمر من قبل و من بعد
{قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ }يونس58

لقد نصر الله المجاهدين في العراق و مكنهم من إقامة دولتهم لأنهم :

1/ قاموا بأسباب النصر الحقيقية المادية و المعنوية فكان عندهم من العزم ما برزوا به على أعدائهم أخذاً بتوجيه الله لهم
{وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }آل عمران139
{وَلاَ تَهِنُواْ فِي ابْتِغَاء الْقَوْمِ إِن تَكُونُواْ تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللّهِ مَا لاَ يَرْجُونَ وَكَانَ اللّهُ عَلِيماً حَكِيماً }النساء104
{فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ }محمد35

2/ نصرهم الله لأنهم أخذوا بكل نصيب من القوة النفسية و الإيمانية و الشرعية و العسكرية إمتثالاً لقوله
{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ }الأنفال60

3/ نصرهم الله وفاءً بوعده
{ وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ }الروم47
{إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الْأَشْهَادُ }غافر51

4/ نصرهم الله لأنهم قاموا بدينه و نصروه ظاهراً و باطناً
{ وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ{40} الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ} الحج 40 ، 41

5/ نصرهم الله لأنهم قاموا بالجهاد في سبيله و هبوا لنصرة المستضعفين فقدموا أموالهم و أرواحهم لنصرة دين الله

فدماء الشيخ أبو أنس الشامي و أبو مصعب الزرقاوي و من سبقهم و من لحقهم لم تذهب سدى لا و الله فهذه ثمارها قد ظهرت بعد ما سقوا أرضها بدمائهم

فهاهي دولة المجاهدين قد قامت ، و رايتهم قد ارتفعت ، و كلمتهم قد سُمعت ، و آثارهم الطيبة قد بدت

فماذا أنتم فاعلون أيها المسلمون في مشارق الأرض و مغاربها تجاه هذه الأمارة الإسلامية الفتية ؟
هل ستقدمون لهم يد العون ؟ هل ستنصرونهم بأنفسكم ؟ هل ستدفعون لهم من أموالكم ؟ هل ستدافعون عنهم بخطبكم و محاضراتكم ؟

أم أنكم ستخذلونهم كما خذلتم الأمارة الإسلامية في أفغانستان من قبل ؟

فهذا باب الخير قد فتح لكم و هذه راية الجهاد قد ارتفعت و نصر الله قد تنزل

فيا باغي الخير أقبل فهذه فرصتك لنصرة إخوانك في العقيدة فاغتنم الفرصة و لا تكن من القاعدين

فإن نصر الله قريب و رياحه قد هبت

فيجب على جميع المسلمين نصرة إخوانهم في العراق و الوقوف في صف الأمارة الإسلامية لكي لا يقطف ثمار الجهاد غير المجاهدين

و لا تترك الفرصة لأعداء الدين ليتحكموا في البلاد و العباد


الله استعملنا في نصرة دينك و اجعلنا ممن وقف في أولياءك المجاهدين و اجعل ختام أعمالنا شهادةً في سبيلك

و الله أعلم

و كتب
أزمراي
28/9/1427هـ

امجاد
10-21-06, 01:40 PM
الحمد لله .. انها لبشرى .. ولنصرة تلك الامارة المباركة باذن الله لابد من وجود خطة بخطوات فعلية ارشادية توضح للمؤيديين لها بكل انواعهم وظروفهم كيفية مناصرة المجاهدين .. ارجو اخى ان تكمل الموضوع ولا يكتفى الأمر عند التأييد بالمشاعر والوجدان .. ولكن توجيه تلك الطاقة الى خطة عملية فعلية لتحفيز المسلمين على المساهمة فى تثبيت وتدعيم تلك الامارة الفتية لتمتد وتتسع .. وجزاك الله خيرا ازمراى على تلك البشرى وهذا الموضوع الرائع ..

ازمراي
10-28-06, 09:34 PM
الأخ
امجاد

بارك الله فيك

محب الجنان
10-29-06, 09:35 PM
الحمد لله
واليوم قرأت ان بعض المناطق السنة سلم الشرطة السلاح للمجاهدين
تقريبا اكثر من 120شرطي سلموا السلاح للمجاهدين
نسأل الله تعالى أن يعز الإسـلام والمسلمين

المفيد
11-01-06, 04:12 PM
ما كانت لتقوم هذه الدوله الا بعد فضل الله ثم الرجال المخلصين رجال المقاومة حفظهم الله