المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم صلاة الجنازة على تارك الصلاة



najat raji
08-25-06, 7:46 PM
http://www.almeshkat.com/vb/images/bism.gif
"س-هل تارك الصلاة يصلى عليه و يدفن مع المسلمين ؟
إن تارك الصلاة إذا مات يغسل و يصلى عليه و يدفن مع المسلمين، لأنه ليس بكافر مخلد في النار، و إنما هو مرتكب لذنب عظيم من أكبر الكبائر يجوز أن يطلق عليه مرتكبه و صف الكفر كما جاء في الحديث بذلك إذ قال عليه الصلاة و السلام : (بين الرجل و الكفر ترك الصلاة) رواه مسلم و غيره و قال عليه الصلاوة و السلام(العهد الذي بيننا و بينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) رواه ابو داوود و الترمذي و غيرهما، و الكفر لا يوجب لصاحبه خروجا من ملة الإسلام و لا خلودا في النار، و إنما هو كفر دون كفر كما عبر عنه البخاري و غيره من أهل العلم و دليل هذا القول أمور ثلاثة:

-أحدهما أنه ورد إطلاق الكفر في عدة أحاديث على بعض الذنوب من الكبائر و لم يقول أحد من أهل العلم ان مرتكبيها كفار مخلدون في النار من ذلك قوله صلى الله عليه و سلم (سباب المسلم فسوق و قتاله كفر) متفق عليه و قوله صلى الله عليه وسلم (اثنتان في النلس هما بهم كفر: الطعن في النسب و النياحة على الميت) رواه مسلمو قوله صلى الله عليه و سلم أيضا (ليس من رجل ادعى لغير أبيه و هو يعلمه إلا كفر) متفق عليه

-ثانيها أنه ثبت عن النبي صلى الله عليه و سلم حديث صريح بأن المتهاون بالصلاة لا يخلد في النار و أنه داخل في مشيئة الله عز و جل، و هذا حكم لا يستحقه الكافر بالإسلام، إذ أنه ليس له في الآخرة إلا النار، فعن عبادة بن الصامت ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : (خمس صلوات كتبهن الله على العباد من أتى يهن لم يضيع منهن شيئا استخفافا بحقهن كان له عند الله عهد إن شاء عذبه و إن شاء غفر له)رواه ابن ماجة و أحمد و ابو داوود و النسائي و من كان في المشيئة لا يخلد في النار، و هذا دليل صريح على أن الذي لم يأت بالصلاة يوم القيامة ليس بكافر مخلد في النار.

-ثالثها ما ورد من الأحاديث الكثيرة التي تقرر أن من مات على الإسلام فلا بد أن تلحقه رحمة الله و مغفرته و إن كان مفرطا في الأعمال متهاونا بشرائع دينه منها قوله صلى الله عليه و سلم (من شهد أن لا إله إلا الله و حده لا شريك له و ان محمدا عبده و رسوله و ان عيسى عبد الله و كلمته ألقاها إلى مريم و روح منه و الجنة حق و النار حق أدخله الله الجنة على ما كان من العمل)متفق عليه.
.إن الصلاة تنهى عن الفحشاء و المنكر.

إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا

[grade="8B0000 8B0000 8B0000 8B0000 8B0000"]

المصــدر الشــيخ عبد الباري

سيد يوسف عصر
08-25-06, 8:51 PM
http://www.almeshkat.com/vb/images/intro.gif http://www.almeshkat.com/vb/images/barak_allahu_feek.jpg http://www.almeshkat.com/vb/images/tmt.gif
هذا الرأي هو رأي جمهور العلماء ومنهم اللأئمة الثلاثة:الشافعي وأبو حنيفة ومالك,ولكن كفروا من ترك الصلاة جحودًا أو استهزاءً بها, ولكن لا ننسى مع ذلك قول الرسول صلى الله عليه وسلم"أول ما يُحاسب عليه العبد يوم القيامة:الصلاة, فإن صلُحَت فقد أفلح وأنجح, وإن فسدت فقد خابَ وخسِر"رواه الترمذي وغيره

الفقيرة الى الله
08-25-06, 11:08 PM
اختى نجاة
جزاك الله خيرا
وبارك الله فيك
وبشكر ابومختار على الاضافة

najat raji
08-26-06, 1:58 PM
http://www.almeshkat.com/vb/images/rdslam.gif

بــارك الله فيكـم:

الأخ يوسف عصر

و الأخت الحبيبه الفقيرة إلى الله

حفظكم الله