المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إن مثل العلماء في الأرض كمثل النجوم في السماء !!



محبةخير
05-22-05, 1:18 AM
مصابيح الدجى تنير لنا الطريق لنسير إلى بر الأمان بحول الله وقدرتة في عالم تحيط به المنكرات والشبهات من كل مكان
وكالسُرج المضيئة في ظلام حالك !
إنهم العلماء ,ورثة الأنبياء .
قال صلى الله عليه وسلم: "لا حسد إلا في اثنتين رجل آتاه الله مالاً فسلطه على هلكته في الحق، وآخر آتاه الله حكمةً فهو يقضي بها ويعلّمها" [أخرجه البخاري]، وقال -صلى الله عليه وسلم-: "من سلك طريقاً يطلب فيه علما سلك الله به طريقا من طرق الجنة، وإن الملائكة لتضع أجنحتها رضا لطالب العلم.." [أخرجه أبو داود]، وقال -صلى الله عليه وسلم- : "إلا إن الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه وعالم أو متعلم" [أخرجه الترمذي] وقال -صلى الله عليه وسلم-: "الناس عالم ومتعلم وما بين ذلك هو همل لا خير فيه" [أخرجه الدارمي
وقوله جل جلاله: يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات [الأعراف: 18] وقوله سبحانه وتعالى: قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون [الزمر: 9]
وقوله -صلى الله عليه وسلم-: "إن مثل ما بعثني الله به -عز وجل- من الهدى والعلم كمثل غيث أصاب أرضا فكانت منها طائفة طيبة قبلت الماء فأنبتت الكلأ والعشب الكثير، وكان منها أجاديب أمسكت الماء فنفع الله بها الناس فشربوا منها، وسقوا ورعوا، وأصاب طائفة منها أخرى إنما هي قيعان لا تمسك ماء، ولا تنبت كلاً، فذلك مثل من فقه في دين الله ونفعه بما بعثني الله به فعلم وعلم، ومثل من لم يرفع بذلك رأسا، ولم يقبل هدى الله الذي أرسلت به" [أخرجه البخاري في الفضائل في صحيحه]، وقوله -صلى الله عليه وسلم-: "وإن العالم ليستغفر له من في السموات ومن في الأرض والحيتان في جوف الماء وإن فضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب" [طرف من حديث أخرجه أبو داوود في العلم من سننه] وقوله -صلى الله عليه وسلم-: "فقيه أشد على الشيطان من ألف عابد" [أخرجه الترمذي]، وقوله -صلى الله عليه وسلم-: "ألا إن الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه وعالم أو متعلم" [أخرجه الترمذي]، وقوله -صلى الله عليه وسلم-: "فضل العالم على العابد كفضلي على أدناكم". ثم قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "إن الله وملائكته وأهل السموات والأرض حتى النملة في جحرها وحتى الحوت ليصلون على معلم الناس الخير" [أخرجه الترمذي] . وقال -صلى الله عليه وسلم-: "إن مثل العلماء في الأرض كمثل النجوم في السماء يهتدى بها في ظلمات البر والبحر فإذا انطمست النجوم أوشك أن تضل الهداة" [أخرجه أحمد في مسنده (12139)].
ولاشك أن في تلك النصوص القرآنية والنبوية الكاشفة عن عظيم قدر العلماء ومنزلتهم العالية والتي يجهلها بعض العامة
ومما يحزن له القلب وتدمع منه العين مانسمع أو نقرأ عنه من الطعن والتنقيص في العلماء !
إما لأهداف يقصدها ذلك الطاعن
أو لجهل منه بعظيم قدر هذا العالم
وللأسف الشديد نجد الكثير منا ينقاد وراء تلك الأقوال بلا دليل وبرهان سوى ( سمعتهم يقولون هذا فقلتة) !
ولو علم هؤلاء ماللعلماء من منزلة كبيرة عند الله سبحانة وتعالى , لاترددوا كثيراً حينما يريدون أن يتكلموا عن عالم من علماء الاسلام
قال الله تعالى «والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا وإثما مبينا)


هذه نقطة أردت الأشارة إليها


وهـــــــــــــــناك جـــــانب أخــــــر أريد الحديث عنه!

من خلال مانسمع او نشاهد سواء في التلفاز أو المذياع من فتاوى للعلماء , نجد اسئلة نسمعها في كل فتوى وكل يوم بل ربما تتردد في ذلك البرنامج مرات عديدة ! وعلى أكثر من عالم !
ولا أعرف هل التنقل بين العلماء وسؤال أكثر من عالم في نفس السؤال لغرض في نفس السائل , ليجد الفتوى اليسيرة التي تتماشى مع نفسة ورغبته فيطبقها ! ولماذا ؟
واوالله أنك لتضحك كثيراً حينما تسمع هذا السؤال في كل حلقة وعدة مرات حتى أننا لانرى إندهاش وتبسم من العلماء أنفسهم حينما يطرح عليهم هذا السؤال وأجزم أنا الكثير قد عرف السؤال من كثرة ماتردد!
وهو ( ماحكم تشقير الحواجب) ؟ بالرغم من معرفة الحكم والإجابة عليه في كل حلقة إلا أنه لاحياة لمن تنادي فالإصرار على طرحة مستمراً !
ولانعرف هل هو جهل وعدم إطلاع وقراءة
أم السعي وراء تحقيق الأهواء !

وأختم موضوعي بالأبيات التالية وقال الشاعر وصدق.
الأرض تحيا اذا ما عاش عالمها
متى يمت عالم منها يمت طرف
كالأرض تحيا اذا ما الغيث حل بها
وإن ابى عاد في اكنافها التلف

باحث شرعي
05-22-05, 9:54 PM
جــــــزاكــــم الله خـــيــر ..

ابو شيماء
05-23-05, 11:50 AM
السلام عليكم يا محبة الخير
الحمد لله ان هناك من لا يزال يعلم عظم قدر العالم
و كم فرحت بقرائة مقلتك التي تؤيد ما كتبته منذ ايام عندما قرات بعض المقالات التي كتبت و للاسف على المشكاة و التي انتقصت من بعض علمائنا كامثال الشيخ العبيكان .... و ليس هذا من شيم طلبة العلم ان يتعاملو ا بمثل هذه الطريقة مع من ينورون الناس بالحق .
و جزاك الله خيرا و هذا نص مقالتي


************فضل العلم و العلماء ************

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
ان الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور انفسنا و سيئات اعمالنا من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و اشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له .

اعتذر ان قل كلامي - فاني لن اكون اكثر فقها او اكثر علما ممن قد سلف – فالهم اشرح لي صدري و يسر لي امري و احلل العقدة من لساني يفقه قولي .

يقول تعالى – انما يخشى الله من عباده العلماء-و يقول سبحانه –يرفع الله الذين امنوا و الذين اوتوا العلم درجات .
يقول صلى الله عليه و سلم –العلماء ورثة الانبياء و ان العلماء لم يوثوا درهما و لا دينارا و لكن ورثوا علما فمن اخذ به اخذ بحظ وافر .

و يقول علي رضي الله عنه –ان من حق العالم عليك ان تسلم على القوم عامة و تخصه بالتحية و تجلس امامه و لا تشر عنده بيدك ولا تغمزن بعينك ولا تكثر عليه بالسؤال و لا تعينه بالجواب و لا تلح عليه اذا كسل و لا تراجعه اذا امتنع و لا تاخذ بثو به اذا نهض و لا تفشي له سرا ولا تغتاب عنده احد ولا تطلبن عثرته و اذا زل قبلت عثرته و لا تقولن له سمعت فلان يقول كذا وان فلان يقول خلافك . –مختصر منهاج القاصدين -

و قال الحسن رحمه الله لولا العلماء لصا ر الناس كالبهائم
و قد كان ابن عباس رضي الله عنه ياخذ بركاب زيد بن ثا بت ر ضي الله عنه و يقول هكذا يفعل بالعلماء
و يقول الامام احمد رحمه الله تعالى الدال هو الله تعالى و الدليل هم القران و المبين هو الرسول صلى الله عليه و سلم و المستدل هم اهل العلم .

فاما فضل العلم فلا يخفى فضله على مثلكم و لن ازيد علىان اسرد اثار توقظ القلوب و تحرك الهمم
فعن معاذ بن جبل رضي الله عنه –عليكم بالعلم فان طلبه لله عبادة و معرفته خشية و البحث عنه جهاد و تعليمه لمن لا يعلمه صدقة و مذاكرته تسبيح به يعرف الله و ويعبد و يمجد و يوحد يرفع الله بالعلم اقواما يجعلهم للناس قادة ....
و عن وهب بسند مقطوع عن الحسن قال –العامل على غير علم كالسائر على غير طريق و العامل على غير ما يعلم
يفسد اكثر مما يصلح .
وقال بعض الحكماء – أي شيء ادرك من فاته العلم و أي شيء فاته من ادرك العلم

و الحمد لله و صلى الله على نبينا محمد و على اله و صحبه