المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إلى كل مسلمي العالم: بخصوص الشيخ أحمد ديدات شفاه الله



راضي عبد المنعم
01-11-05, 06:59 PM
منقول من منتديات ))الصـــــــايــــــــــرة)) (http://www.alsayra.com/vb/showthread.php?p=317289#post317289)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخواني الكرام، أهل الإسلام والخير والعلم والفضل:

أحباب رسول الله صلى الله عليه وسلم:

جميعنا يعلم حال الشيخ أحمد ديدات شفاه الله في نصر الإسلام، والدفاع عن حياضه، وكم كانت له من صولات وجولات في بيان عقيدة الإسلام الحقّة، والدفاع عن شبه غير المسلمين عن الدين الإسلامي.

ثم نام الجسد العليل، من شدة المرض، ووطأة العِلَّة والألم، ولو كان الشيخ مغنيًا أو ممثلاً لوجد من يقوم به، ويهرول بحثًا عن الطب في كل أرجاء الدنيا، ولو كان راقصًا لحرقت رقدته قلوب الملايين‍‍‍‍!!

ألهذا الحدّ يرقد المدافع عن الدين بلا نفير؟!!

ألهذا الحدّ يرقد المدافع عن العقيدة ولا يتحرك له رجلٌ قادرٌ، أو هيئةٌ مُمَكَّنَةٌ؟!!

من هنا، ومن هذا الموضع، ورغم ضعفي، رغم فقري، رغم قلة حيلتي، رغم هواني على الناس؛ أدعوكم جميعًا لنشر دعوة مباشرة وصريحة على هذه الشبكة العالمية، ونقل كلمتي هذه إلى كافة أرجاء الدنيا، مسلمها وكافرها، عالمها ومتعلمها، غنيّها وفقيرها، قويّها وضعيفها:
أيها المسلمون الكرام!! كم أسدى لكم الشيخ أحمد ديدات شفاه الله حين دافع عن عقيدتكم الغراء؟ وأزال شبهًا وضعها غير المسلمين على دينكم؟
أيها الشباب: كم تعلمتم من علم الشيخ؟ وكم نهلتم من حياضه الوافرة؟
أيها الناس جميعًا:
قوموا بواجبكم تجاه الشيخ الأغر، قوموا بواجبكم تجاه من أفنى حياته دفاعًا عن عقيدته.

نداء إلى كل قادر من المسئولين وغير المسئولين في كافة دول العالم، والدول الإسلامية خاصة، والعربية على وجه الخصوص:
ننشدكم الله في الشيخ، اعرضوه على أعظم قواعد الطب في العالم، لعل الله يجعلكم سببًا في شفاء الشيخ شفاه الله وحفظه وأعاد له قوّتَه وقدرته بحول الله العظيم وقوته وقدرته.
أهل الخليج الأفاضل:
كم لكم من أيادي بيضاء، وصفحات ناصعة في مثل هذا، فننشدكم فتح صفحة أخرى من صفحات خيركم العظيم للشيخ ديدات حفظه الله وشفاه، يجعلكم الله عز وجل سببًا في شفاء الشيخ، وعونًا على مرضاته سبحانه.

إخواني الفقراء:
لا حرمكم الله من شيخكم، ولا قطع عنكم خيره وعلمه، قوموا بواجبكم نحو شيخكم ومعلمكم، وانشروا في الشبكة جميعها مطلبي هذا، وكلمتي هذه، والله يرعاكم ويسدد خطاكم.

وفقنا الله جميعًا لما يحبه ويرضاه، وشفى الله شيخنا الكريم ديدات وحفظه وبارك فيه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.