المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عجيب حقاً .. الشهوات فالشبهات!!!



علقمة الأبرص
06-06-04, 01:46 AM
إن المتأمل في واقع هذه الأمة حقيقة .. يجد عجباً من أمر الفتن وانتشارها .. ولو جلس قليلاً .. ووضع يده على خده .. وتأمل طويلاً .. ثم أمسك بالقلم .. ووسع حدقة عينه .. وسار بفكره إلى الوراء ليمر شريط التاريخ على فكره .. لوجد تناسباً طردياً واضحاً بين فتن الشهوات وفتن الشبهات .. فنرى ذلك المجتمع الفتي يعيش المرحلة الأولى من حياته آمناً مطمئناً محافظاً على مبادئه وقيمه .. ومع مرور الزمن يزدهر ذلك المجتمع وتفتح عليه الدنيا ، ويبدأ بالاتصال بالأمم المختلفة من حوله ،.ثم تبدأ مفاهيمهم وقيمهم ومبادئهم تضمحل شيئاً فشيئاً ، وتبدأ مرحلة النزاع بين الحق والباطل .. فهذا يدول على هذا تارة وهذا يدول على هذا تارة أخرى .. ثم يضعف أتباع الحق شيئاً فشيئاً عن نصرته فيسيطر أهل الباطل ويضعف أهل الحق ثم يخوض المجتمع في غمار تلك الأوحال ويسبح فيها .. حتى يهوي المجتمع ساقطاً - غير مأسوف عليه- ليقوم على أنقاضه مجتمع آخر ليخوض غمار التجربة من جديد ..
أقول : لو قلبنا صفحات التاريخ لوجدنا أن الشبهات لا تنتشر في الفترة الأولى من المجتمع بل تكون آنذاك على شكل أفراد محتقرين نظراً لانتشار المحافظة والتمسك بالدين في المجتمع ..
ولكن مع بداية تخلي المجتمع عن ثوابته يبدأ أهل الزيغ بنشرون شبههم ، ثم يخرج آخرون ليردوا عليهم فيقعون في بدع أخرى وهكذا يكون المجتمع في صراع فكري بين أهله وتبدأ الشبهات بالانتشار خاصة إذا صاحبها العاطفة..
أقول : والمتأمل في واقع المجتمعات اليوم يرى تكراراً واضحاً لشريط التاريخ .. فلما كان المجتمع محافظاً كان الآمن سابغاً والسنة سائدة ، ثم لما بدأ المجتمع يغوص في الشهوات وجد النزاع بين الحق والباطل ، وأصبحت هذه المرحلة مرحلة مناقشات وحوارات والتي قد تمر أحياناً بمسألة فرض الرأي من قبل أحد الطرفين وحينئذ تبدأ الشبهات بالانتشار وتتولد معها بدع وسلوكيات تعيش الأمة ويلاتها أعواماً عديدة ..ثم تبدأ الشهوات والشبهات بالانتشار في المجتمع حتى يصل المجتمع إلى أحط مراحل الضعف فيكون كالرجل المريض ، ثم يهوي ذلك المجتمع ليقوم على إثره مجتمع آخر ..( وقد أشار ابن خلدون في مقدمته النفيسة إلى كلام شبيه بهذا )..
أخيراً أقول : إن لم ننبه لهذه الفتن ونقوم بحلها حلاً صحيحاً ناجعاً فقد تؤدي إلى هلاك المجتمع وسقوطه ، ولن يكون الحل أبداً بالعاطفة فقط بل بالرجوع إلى الدين ونصرته وتحقيقه في جميع جوانب الحياة .. والتاريخ خير شاهد ..

مســك
06-06-04, 05:56 AM
صدقت والتاريخ خير شاهد ...
والشهوات لا تزال إلا بالصبر والشبهات لا تزال إلا باليقين ...

الشامخ111
06-06-04, 06:18 AM
بارك الله فيك


علقمه الابرص



موضوع مفيد


جزاك الله خير

الفجر القادم
06-11-04, 10:39 AM
جزاك الله خيرا 00