المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تحب نفسك ؟



عبد الرحمن السحيم
05-23-04, 10:46 PM
.



هذا سؤال إجابته معروفة سلفاً

فكل إنسان يُحب نفسه

ويُفرط بعض الناس فتبلغ هذه المحبة درجة الأنانية وحب الذّات !


كلٌّ يدّعي وصلا بـ " ليلى " = وليلى لا تقـرّ لهم بذاكَا

وفرق أيما فرق بين أن يُحب الإنسان نفسه حُـبّـاً حقيقياً ، أو أن يُحب نفسه حباً صورياً

وليس هذا في حب النفس فحسب ، بل في كل حب يُدّعى :

حب الله جل جلاله
حب النبي صلى الله عليه وسلم
حب الوالد
حب الزوج وحب الزوجة
حب الولد

وهكذا كل حبّ تكتنفه دعوى الحب وحقيقة الحب
غير أنه لا يصحّ إلا الصحيح ، ولا يخلص من النار إلا الذهب الخالص !

دعنا نرى من خلال إشارات ووقفات من هو الذي يُحب نفسه حباً حقيقياً دون أنانية

من ظلم نفسه بالمعاصي صغارها وكبارها .. هل أحب نفسه على الحقيقة ؟

" كل الناس يغدو فبايع نفسه فمعتقها أو موبقها " كما عند مسلم .

ومن صور ذلك الظلم :

إهلاك النفس بالمخدّرات
أو قتلها بالتدخين
أو تعريضها لعذاب الله يوم وَقَعَ صاحبها في الموبقات
أو تعريضها لإعراض الله عنها بسبب الخيلاء ، سواء كان بالمشية أو كان بجرّ الإزار والثوب والسروال والعباءة – بالنسبة للرجال – .
من يرمي بنفسه في نار الآخرة ، تا الله ما رحم نفسه .
من استمع إلى ما حرّم الله والله ما أحب نفسه على الحقيقة
من أطلق نظره في الحرام ، عذّب نفسه في الدنيا قبل الآخرة

هل أحب نفسه ؟

من ترك فرائض الله التي أوجبها على عباده .. هل أحب نفسه ؟

من عق والديه .. هل أحب نفسه ؟

من أساء العشرة مع من أُمِـرَ أن يُحسن عشرتهم .. هل أحب نفسه ؟

من استزاد من الخصوم الذين سيقتصّون من حسناته .. هل أحب نفسه ؟

من أطلق العنان لِلسانه يفري في أعراض عباد الله .. هل أحب نفسه ؟

من سرق
من زنـا
من شرب الخمر
من نــمّ
من تتبع عورات المؤمنين

من أحب إشاعة الفاحشة في الذين آمنوا
من انغمس في النفاق
من دعا مع الله غيره ، سواء كان بذبح أو بنذر أو بطواف حول قبر ، أو كان بدعاء غير الله ، مِن وليّ أو نبيّ ، أو كان بغير ذلك من صور الشرك القبيح

من ... من ...


هل أحبوا أنفسهم حق المحبة ؟


لا وربي .. ما زادوا على أن أهلكوا أنفسهم ، وعرّضوها لعذاب الله وسخطه وأليم عقابه ، إن لم يعفُ سبحانه وتعالى فيما يدخله العفو مما هو دون الشرك .

لا أُريد أن أُدخل اليأس إلى نفوس آبقة عن مولاها
ولكن ليكن المسلم على حذر من تعريض نفسه لعذاب الله

وليعلم أنه ما أحب نفسه حقيقة الحب من لم يتّقِ الله حق تقاته .

أبو حمزة الغريب
05-24-04, 12:23 AM
جزاك الله خيرا شيخنا أبا يعقوب
موضوع رائع جدا
البحث عن سعادة النفس
نسأل الله ان يجعل أنفسنا مطمئنة
حياكم الله وبارك فيكم

مســك
05-24-04, 06:32 AM
بارك الله فيك شيخنا الفاضل ونسأل الله أن يستعملنا في طاعته .

ام وعد
05-24-04, 06:58 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif
http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif
جزاك الله خير شيخنا الفاضل وجعله الله في ميزان حسناتك.

ولد السيح
05-24-04, 09:00 AM
بارك الله فيك شيخنا الفاضل ونسأل الله أن يستعملنا في طاعته .

عبد الرحمن السحيم
05-24-04, 01:33 PM
.

أبو حمزة الغريب

و

مسك


و

ولد السيح


أحسن الله إليكم

وجزاكم خير الجزاء

وشكرا لكم حضوركم ومروركم

عبد الرحمن السحيم
05-24-04, 01:39 PM
وجزاك خيراً

نـــــــور
05-25-04, 11:44 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif

جزاك الله خيرا شيخنا الفاضل ونفع بك وبارك في وقتك وعلمك وعملك

الضوء الساطع
05-25-04, 01:00 PM
.

زوجة مجاهد
05-25-04, 01:07 PM
نسأل الله حبه وحب من يحبه وحب كل عمل يقربنا إلى حبه ...
وأن يعيننا على ذكره وشكره وحُسن عبادته ...
اللهم آمين ...


وجزاكم الله خيرا شيخنا الفاضل على ما تفضلتم به
نفع الله بكم وبما كتبتم
وزادكم من علمه وفضله ..

أينور الإسلام
05-25-04, 04:00 PM
حقيقة الحب من لم يتّقِ الله حق تقاته

شيخنا الفاضل لا شلت يمناكم .. ورفع الباري قدركم في الدارين .

أم اليمان
05-25-04, 04:46 PM
كلام طيب يا فضيلة الشيخ بارك الله فيكم
لكن لو اعطيتم المقدمة حقها فالنفس عندما ترى صفاتها ثم تبدأ بالمقارنة بما هو اصلح لها لكان الأثر اوقع فعندما يترك الكاتب زمام التفكير في امر ما للقارئ :
---------------------
(هذا سؤال إجابته معروفة سلفاً

فكل إنسان يُحب نفسه

ويُفرط بعض الناس فتبلغ هذه المحبة درجة الأنانية وحب الذّات !)
-------------------------
قد يقول انا لا احب نفسي لأن الكاتب تركه لانطباعه هو عن نفسه
لكن عندما يدعم الكاتب ما يراه منتقدا بامثلة يمشي معه القارئ الى ما يريد خصوصا في هذه النوعية من الكتابة لأن الغالب ان القارئ لها يريد ان يتبصر بنفسه فالنفس قد لا تكون بصيرة بما فيها بل قد تكون جاهلة هل حقيقة هي تحب امر ما ام تكرهه

جزاكم الله خيرا

فـــــدى
05-25-04, 05:11 PM
اللهم اجعلنا من أهل التقوى وأهل المغفرة ووفقنا لطاعتك وحسن عبادتك ,,,,


جزاك الله خير الجزاء شيخنا الفاضل ونفعنا بعلمك ..
ورفع الله قدرك في الدنيا والآخرة ,,

قاهر الصليب
05-25-04, 10:34 PM
نعم وربي .. ليعلم أنه ما أحب نفسه حقيقة الحب من لم يتّقِ الله حق تقاته ..

أرى يا شيخنا أسمك محلقاً في سماء هذه الشبكة المباركة فحق لها الفخر ..

غفر الله لك ولا حرمك الله الأجر ..

عبد الرحمن السحيم
05-27-04, 07:13 AM
نور

و

زوجة مجاهد


و


أينور الإسلام


و


فدى


بارك الله فيكن

وشكر سعيكن

وأحسن إليكن

وبخير الجزاء أثابكن

عبد الرحمن السحيم
05-27-04, 07:17 AM
.

الضوء الساطع

و

قاهر الصليب


بارك الله فيكما

وأحسن إليكما

وغفر الله لنا ولكم

صـانـعة المـآثر
05-27-04, 07:35 AM
من لم يحب نفسه ، فقد أوردها المهالك !

وتركها تتمرغ في وحل المعصية .

ومن احب نفسه صانها من كل خطيئة .


------------

أثابكم الباري شيخنا الفاضل .

وأحسن الله إليكم ..

جوهرة
05-27-04, 09:11 PM
حب النفس
ومن لا يحب نفسه
سؤال يتردد في النفس
ولكن هل من احب نفسه اعتقها
نعجب من قوم تدعي الحب وهي ابعد من معرفته
يهلكون انفسهم بالمعاصي ويسرفون ويفوتون على انفسهم الخير
ويدعون حب انفسهم الا تري يا شيخي انهم بعيدين من الحب كبعد السماء عن الارض
اليس الحب عطاء
نعم عطاء تعطي نفسك حقها وتعطي الاخرين حقهم وقبل ذلك تعطي ربك ومربيك حقه
ولكن كيف بك بمن لا يعرف الحب اصلاً ؟!
لا يعرف يحب احد لا نفسه ولا احد ؟!
اليس هذا حاله يرثى لها
او اناني يحب نفسه فقط دون الاخرين ويحب حب ( ولا اسميه حبا ) امتلاك كل ما يقع في يده حتى البشر ويتجبر عليهم ويجرحهم ووو000000
اشياء تثور في النفس تحزنها وتغضبها وتزيد احزانها

النفس

اخر شيء يفكر الانسان اعتاقها



عذراً شيخي

فانت وضعت موضوع تركت للقارئ فيه الابحار
فأبحرنا ولكن على الشاطئ ما زلنا راسيين فنحن لا نعرف العوم


******

جعل ماكتبت يا شيخنا في موازين حسناتك
واجزل لك الاجر والمثوبة

عبد الرحمن السحيم
07-21-04, 05:04 AM
صانعة المآثر

وأثابك الله ووفقك لكل خير





جهاد


جزاك الله خير الجزاء على هذا الإبحار

حفظك الله