المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انتصار رغم الذل والعار



متفائل بالنصر
05-23-04, 09:15 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين
انتصار رغم الذل والعار
لم تبق هناك صفحة من مجلة ولا قناة إعلامية إلا وصورت لنا ذلنا ومهانتنا وانتزاع هيبتنا لم تبق حنجرة إلا وصاحت كفانا مهانة وذلا . دموعنا غزيرة محرقة وآهاتنا لحناجرنا جارحة وصور الأسرى زادت بناء الذل ارتفاعا إلا أنني سأنظر إلى الأحداث من ناحية أخرى لأنني مؤمن بقول الله تعالى : (( ألا إن نصر الله قريب )) وموقن بقوله عز من قائل : (( كنتم خير أمة أخرجت للناس ))
وعلى كل مؤمن أن يكون على يقين بأن كل ما يحدث لهذه الأمة إنما هو لحكمة علمها عند ربنا سبحانه وتعالى وأرى بوادر ظهور شيءٍ من حكمته عز وجل وأرجو أن أكون موفقا بعرضها :
1- أمتنا اليوم غير قادرة على إبلاغ صوتها وآدابها للعالم كله لأن الجدر أمام الدعاة كثيرة جدا فالحكمة الأولى هي أن أمتنا أصبحت حديث الغرب والشرق وتصدرت أخبارها مقدمات نشرات الأخبار ومقارنة بسيطة بين إطلاق الأسرى اليابانيين والكوريين والروس والصينيين وبين ذبح إخواننا العراقيين تبين مدى البعد الشاسع بين أخلاق المسلمين وبين عنجهية العلوج المحتلين والعالم كله يرى ويحكم وما إسلام الأشخاص الكثيرين في العالم إلا بتأثير هذا الانتشار الكبير لأخبار وأحوال المسلمين فالله أعلم حيث يجعل حكمته وكأنه عز وجل ينصر هذا الدين على يد الفاجر المحتل
2- أدت الأحداث إلى تلاحم مشاعر الأمة من المشرق إلى المغرب فتحقق أول معاني : (( مثل المسلمين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد ....))
فالعجوز والشاب والصغير كلهم يرفعون أيديهم إلى السماء طالبين العون من الله وحده والله تعالى يقول :(( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان)) .
وحاشى لله أن يرد سائله ولنذكر أن أول نصر للمسلمين في غزوة بدر كانت بدايته دعاء النبي صلى الله عليه وسلم ولجوءه إلى الله تعالى فعسى أن يكون دعاء المسلمين ممهدا من مهدات النصر
3- إقبال المئات وربما الآلاف على تعلم اللغة العربية واللغة مفتاحها كتاب الله تعالى هذا الإقبال مبشر من مبشرات انتصار المسلمين
4- ظهور هيئة علماء المسلمين في العراق والمكانة المرموقة التي تحتله في نفس كل مسلم بداية لتحقيق قول عمر رضي الله عنه : (( نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإذا ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله ))
5-ويقع على رأس هذه المبشرات ما حققته المقاومة الباسلة في الفلوجة والذي كان عنوانه : (( سنقاتلهم بلا إله إلا الله ))
وامتداد هذا النصر على باقي أراضي الأنبار مبشر ضخم جدا بحيث أعادت المقاومة العراقية عزة المسلم وقدرته على الوصول إلى مخابئ وجحور عدوه اللئيم
هذه بعض المبشرات أو بعض الحكم التي أدركها كل مسلم فعسى أن تكون هذه المبشرات بداية لتحقيق قوله عز وجل : (( ألا إن نصر الله قريب ))
فإلى كل يائس قانط أذكره ببداية هذه الآية : (( أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر الله ألا إن نصر الله قريب ))
فعسى أن يكون وراء هذه البأساء والضراء التي يعاني منها إخواننا المسلمين في كثير من البقاع إذن من الله بالنصر القريب ولنتذكر إخوتي أن عصرنا عصر سرعة والأيام دول ولا ننس أن بعد الكرب الفرج وبعد العسر اليسر .

مســك
05-24-04, 06:49 AM
بارك الله فيك .. وفي الحديث :
(( إذا تبايعتم بالعينة ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلاً لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم )) .