المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الخالق يغفر والمخلوق .....!؟



طير حوران
05-02-04, 12:26 AM
ربنا عز وجل .. يغفر الذنب ...وهو احرى ان يعذب ..ولكنه برحمته التىسبقت عذابه...يغفر الزلات ويتجاوز..

خالقنا سبحانه يقول( ربنا لا تؤاخذن ان نسينا او اخطئنا...الاية).

والادلة كثيرة على عفوه ورحمته وقبوله للتوبة والتجاوز على الهفوات والزلات...

من هنا اقول لماذا خالق البشر يغفر والبشر لا يغفرون..؟؟!

اذا سلمنا ان البشر طبعهم الخطأ ..ولكن خير الخطائين التوابون...كما جاء بالاثر..

اليس حري ببنى البشر التجاوز ...؟......
طالما خالق البشر وهو من عرف طبيعتهم وطبعهم.لانه خالقهم ومكونهم من عدم...يتجاوز ويصفح .

من هنا اقول لماذا البشر وسفو اسرد بعض الاخطاء التى لربما عد من افراد المجتمعات وقعوا فيها بحكم ظروف كثيرة ليس المجال لحصرها...ولكن نحن بصدد الاخطأ ذاتها. كبيرها وصغيرها ..وسوف اعطى مثالين فقط للاخطاء الكبير منها والصغير مثل:

1:من ابلتى بالمخدرات.......... ومن ثم عاد الى رشده و تاب توبة نصوح. من ذلك...

.ولكن المجتمع رفضه واقصاه خارج دائرته وكأنه من كوكب اخر.....ولا يخفاكم الاقصاء ونظرة هذا المدن لنفضى المجتمع له اخلاقيا ومعرفيا وسلوكيا...!!

2: من طبعه سرعة التوتر ولكن قلبه ابيض ورجاع للحق..

ولكن الاخرين بصلفهم كبريائهم وكبرهم احيانا لا يقبلون الخطاء وباتالى اعتذاره .رغم نقائه قلبه وصفاء سريرته وبياض قبله الذى يشبه الثلج.

اتمنىان اكون وصلت الفكرة المراد طرحها من خلال الامثلة...

وربما اننا حددت نوعية الامثلة لكى اترك فرصة لمداخلتكم التى اتوقع ان لديكم امثلة ونماذج كثيرة من خلال بعض نماذج االاخطاء التى نراهاونسمعها وندركها....كل يوم...


ولكن لابد لنا من وقفة فيها مع انفسنا لان الصفح والعفو والتجاوز..من اسس ديننا الذى امر بذلك لانه دين الرحمة ..

كما قال تعالى( والكاظمين الغيض والعافين عن الناس والله يحب المحسنين.)


ولكم منى اطيب التحايا

والله من وراء القصد.