المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إعلان وفاة الجامعة العربية



النجدي1423
04-04-04, 11:51 PM
محكمة فلسطينية تعلن وفاة الجامعة العربية!

فلسطين اليوم

3\4\2004

نظم أطفال البرلمان الفلسطيني الصغير محاكمة رمزية لجامعة الدول العربية بقاعة "شارك" بمبنى بلدية رفح، انتهت إلى إصدار حكم يطالب الشعوب العربية بإصدار شهادة وفاة لجامعة الدول العربية.

مثّل أطفال فلسطينيون أدوار هيئة المحكمة والدفاع والشهود، بينما كان البرلمان الصغير فيها هو المدعي.

وعقدت المحاكمة ظهر الخميس 1-4-2004، وجلس رئيس وأعضاء المحكمة والادعاء العام ومحامي الدفاع والشهود، فيما تم تجهيز "شاهد قبر" كتب عليه "جامعة الدول العربية" (في إشارة إلى موتها). وأقيم في مواجهة شاهد القبر سجنا وضع بداخله علم الجامعة العربية ليمثل المتهم، وبجوار السجن صورة الشيخ الشهيد أحمد ياسين زعيم حركة حماس، وصورة الرئيس الفلسطيني المحاصر ياسر عرفات، وأطفال يحملون لائحة الاتهام في المحاكمة التي حضرها جمع غفير من أهالي رفح.

في بداية الجلسة استعرض حسنين -15 عاما، رئيس المحكمة- في كلمته "مسئولية جامعة الدول العربية غير المباشرة عن انتهاكات حقوق الطفل، وتدمير المنازل، وتجريف الأراضي، والقتل؛ وذلك بتخاذلها في نصرة الشعوب العربية المنكوبة وفقا لقواعد القانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان".

وأكد حسنين أن "المخططات الصهيونية وصلت إلى أدنى مراتب الحقارة في ظل تواصل الصمت العربي"، مستنكرا جريمة اغتيال الشيخ ياسين.

وأكد رئيس المحكمة أن الصمت العربي جعل الأعداء "يتكالبون على مقدرات الأمة"، واعتبر فشل انعقاد القمة العربية في تونس بمثابة "مهزلة تاريخية".

من جانبه أكد الطفل عبد الرؤوف بربخ -منسق البرلمان الصغير- أن أطفال فلسطين يحلمون بدور كبير لجامعة الدول العربية، ولكنهم "خاب ظنهم إزاء الصمت العربي وفشل القمة، وهاهم يشكلون المحكمة التي من شأنها إحراج الجامعة العربية التي لم تسعَ لأخذ دورها في الدفاع عن حقوق المواطن العربي، ولم تتصدَّ للأخطار المحدقة بالأمة العربية في فلسطين والعراق".

أما الادعاء العام فقد اعتبر أن "الجامعة العربية مسئولة بصورة غير مباشرة عن الصمت العربي المخزي تجاه قضية فلسطين والعراق واللاجئين الفلسطينيين في لبنان".

وقدم أطفال فلسطين إلى المحكمة لائحة اتهام تطالب بـ"محاكمة مجرمي الحرب حول التهم المنسوبة إلى جامعة الدول العربية، خاصة بعد تأجيل انعقاد القمة في تونس، وتكرار الفشل من بيروت إلى تونس إلى القاهرة، وعدم الدفاع عن أطفال فلسطين والعراق"، وفقا للائحة الاتهام.

وفي نهاية جلسة المحاكمة حكمت المحكمة العليا لصالح البرلمان الفلسطيني الصغير، وأصدر رئيس المحكمة عدة قرارات، نصت على "اعتبار جامعة الدول العربية لا تمثل إلا شخص الزعماء لا الشعوب العربية؛ فهي في نظرنا ميتة وغير موجودة"، كما دعت العالم العربي إلى عدم الاهتمام أو التعامل مع مثل هذه الجامعة التي تهدف إلى "زرع الفُرقة بين الشعوب"، بحسب القرارات.

كما دعت المحكمة أطفال العالم العربي والإسلامي إلى "عدم التعامل مع الجامعة، ومقاطعة المؤتمرات الخاصة بالطفل التي تنتج عنها". ودعت المحكمة "الشعوب العربية إلى إصدار شهادة وفاة لجامعة الدول العربية ومقاطعتها، وعدم التعامل مع قممها الفاشلة".

وفي نهاية المحاكمة وزع أعضاء المحكمة شهادة وفاة جامعة الدول العربية التي حملت عنوانا يقول: "فشل القمة العربية يعني سقوط ووفاة جامعة الدول العربية".

مســك
04-05-04, 02:32 PM
لابد من وفاتها لأنها قائمة على دعوة ( القومية العربية )