المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ضعوا لها عنوان...



أخت الرجال
07-11-03, 08:11 AM
أتى رجل إلى خياط ليخيط له ثوبا فاجتهد الخياط لتكون الخياطه جيدة

ومتقنة.ولما جاء صاحب الثوب أعطاه الأجر،وأخذ الثوب وذهب وفي اليوم التالي

..عاد الرجل وأنب الخياط وقال له وجدت في الخياطة بعض العيوب واراهُ

إياها فبكى الخياط فقال له الرجل ماقصدت أن أحزنك وأنا راض

بالثوب،فقال له الخياط:ليس على هذا أبكي،لأني عملت جهدي لأتقن

لك الخياطة ثم خرجت هذه العيوب..،فأنا أبكي على طاعتي لربي،وقد

اجتهدت بها عمري فكم فيها من عيـــــــوب.....

تأملا.. أخي وأختي هذا التفكيـــــــر..لله دره.

الجرّاح
07-11-03, 08:43 AM
الكمال لله سبحــــــــــــــانه
ومهما اجتهد الانسان في طاعته لله فلابد من التقصير في النهايه
وكما هو معلوم لدى الجميع قصة الصحابه الثلاثه وما ارادوا ان يقوموا به من الصيام.. والقيام.. وعدم تزوج النساء.. الى ان جائهم التوجيه من خير الانام محمد ابن عبالله عليه الصلاة والسلام يبين لهم فيها عدم التشدد والمبالغه في الطاعه لان ذلك سيكون تأثيره سلبيا في النهايه على كل من يحاول فعل شئ قد لايستطيع الاستمرار فيه......

الاخت " اخت الرجال " جزاك الله خيرا على ماذكرتي .. وأسأل الله تعالى ان تكون هذه الكلمات دافعا للمواظبه على طاعة اللــــــــه والزياده من فعل الخيرات وحث الاخرين على فعلها.....
ودمتم

الجـــــــــــــــــــــــــراح

مســك
07-11-03, 04:10 PM
بارك الله فيك يا اخت الرجال ..
وجزى الله الأخ الحبيب الجراح خيراص فقد أجاد وأفاد .

البتار النجدي
07-11-03, 05:19 PM
بارك الله فيك اخت الرجال على هذه الموعضة ونسال الله الا يحرمك الاجر



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوكم البتار النجدي
أبو محمد

البتار
07-12-03, 12:01 AM
لابد أن نستشعر دائما أننا لم نعبد الله حق عبادته ولم نقدره حق قدره ( وهذا هو الواقع ) حتى لايدخل العجب في قلوبنا000000 ولكن نسأل الله أن يدخلنا الجنة برحمته قال رسول الله

http://www.almeshkat.net/vb/images/salla.gif



لن يدخل أحدا منكم عمله الجنة،و لا ينجيه من النار
قالوا: و لا أنت يا رسول الله ؟ قال: و لا أنا، [و أشار بيده هكذا على رأسه] إلا أن يتغمدني الله منه بفضل و رحمة، ( مرتين أوثلاث) فسددوا و قاربوا، و أبشروا و اغدوا و روحوا، و شيء من الدلجة، و القصد القصد تبلغوا، واعلموا أن أحب العمل إلى الله أدومه و إ ن قل)) رواه مسلم / السلسة الصحيحة 2602



فائدة

قال الشيخ الألباني عند تخريج هذا الحديث
واعلم أن هذا الحديث قد يشكل على بعض الناس ، ويتوهم أنه مخالف لقوله تعالى(وتلك الجنة التي أورثتموها بما كنتم تعملون) ونحوها من الآيات والأحاديث الدالة على أن دخول الجنة بالعمل ، وقد أجيب بأجوبة ؛ أقربها إلى الصواب : أن الباء في قوله في الحديث : بعمله . هي باء الثمنية ، والباء في الآية باء السببية ، أي أن العمل الصالح سبب لابد منه لدخول الجنة ، ولكنه ليس ثمنا لدخول الجنة ، وما فيها من النعيم المقيم والدرجات




المصدر (http://arabic.islamicweb.com/Books/albani.asp?id=14486)

أخت الرجال
07-12-03, 12:41 AM
الاخوة الكرام جزاكم الله خيراً......

اخي البتار ماخطه قلمك هو تماما المقصود من هذه القصه......

اخي الكريم الجراح.....في زماننا هذا وواقعنا الذي نعيشه ركن الناس الى الكسل في العباده حتى بلغ بهم الامر الى تأديتها بقلب غافل...
ناهيك عن الذين لايؤدونها....
فمن باب أولى تحريض النفوس على المثابره وتحفيزها لتقديم افضل مالديها حتى يتم قبولها من المولى عز وجل.....

وبالمناسبه فقد حضرتني قصه لأحد الصحابه عندما قال لأن أعلم أن الله
قد قبل مني ركعتين ركعتهما خير لي من الدنيا وما فيها...

فما علينا الا أن نجتهد في العباده ونعطيها حقها من الرعايه بمعنى الاخلاص فيها، وتأديتها على أكمل وجه والمداومة عليها ،ثم ندعوا الله بقبولها....

وبارك الله في الجميع.......