المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جرح اخر تركستان الشرقيه



طيور الشرق
06-27-03, 07:06 AM
ءاذا كانت فلسطين جرح

فهناك المئات من الجروح الأخرى

وكما تعانى فلسطين من العذاب

فهناك العشرات من البلدان المسلمة التى تعانى ويلات الأحتلال

الشيشان والبوسنه وكشمير وغيرها الكثير

تركستان الشرقيه الأرض التى أتى منها العثمانيون والأمام البخاري والترمذي وابن سينا والكثير من العلماء

تقبع تحت الأحتلال الروسي والصينى منذ أكثر 60 سنه أي فى عمر ذهاب فلسطين عنا

اذا كان لديك قلب فقم بزيارة هذا الموقع وصوت ضد الصين الشريرة واعمالها الفظيعة هناك

http://www.etgiv.org/

وءاذا حذفت رسالتي بدون تصويت فعلم أنه لن ينقصنا شئ بدونك

وءاذا أردت ان تعرف عن هذا البلد المسلم الذى لم تسمع به من قبل فهذا الرابط من خير الأربطه

http://www.uygur.org/arabic/news.htm

http://groups.msn.com/uyguryari/_homepage.msnw?pgmarket=en-us

أما ءاذا تجاهلت ندائى لك وذهبت تبحث عن ملذاتك بدون النظر الى معانات أخوانك فى الدين فعلم بأنك لست بأنسان لنفسك باحث وراء شهواتك الفانيه

مجموعه تضم اناس كان هذا البلد وكل بلاد المسلمين همهم فى هذه الحياة اذا اردت الأشتراك

http://groups.yahoo.com/group/uygurs/

ءاعلم بأنك تستطيع حذف الرساله بدون النظر الى هذه الروابط وبدون حتى قرائت كلماتي ولكنى أريدك أن تعلم أيضا بأن عدم رؤيتك للروابط والتعرف على هذا البلد المسلم لن تضره ولن تنفعه لأنك ءان كنت انسان يعيش لنفسه وليست هذه ءاهتماماتك فهناك أناس أرواحهم علت على الروح الأنسانيه بسهرهم للوطن وذرف الدمع رغم البعد


وشكرا

مســك
06-27-03, 07:16 AM
نسأل الله ان ينصر أمتنا وان يعلي رايتنا وان يوحد كلمتنا ...
وهذه سنة الله في خلقة أن يكون الصراع قائم بين الحق والباطل .

حتّام يا قُدسـاه جرحُكِ يَنـزفُ *** و إلامَ يَرشُـف من دماكِ الأسقُفُ ؟
خمسون عاماً قد مضينَ و نيّفُ *** و العُرب صرعى و المدافع تقصفُ

وقس على هذا كل الجراحات .

البتار النجدي
06-27-03, 01:12 PM
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مســك
نسأل الله ان ينصر أمتنا وان يعلي رايتنا وان يوحد كلمتنا ...
وهذه سنة الله في خلقة أن يكون الصراع قائم بين الحق والباطل .

حتّام يا قُدسـاه جرحُكِ يَنـزفُ *** و إلامَ يَرشُـف من دماكِ الأسقُفُ ؟
خمسون عاماً قد مضينَ و نيّفُ *** و العُرب صرعى و المدافع تقصفُ

وقس على هذا كل الجراحات .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوكم البتار النجدي
أبو محمد