المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأسباب الصارفة عن التوبة



أبومشعل
06-25-03, 05:24 PM
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، أما بعد
من الأسباب الصارفة عن التوبة :
• اعتماد العبد على سعة رحمة الله تعالى وكرمه وعفوه ، حتى أن بعض المذنبين من الناس إن كلمته ناصحا أو زاجرا له عن الآثام ردّ عليك بأن رحمة الله واسعة وغفرانه يسع الذنوب كلها ، ونسي هذا المسكين أن الله عز وجل كما أنه واسع المغفرة فهو تبارك وتعالى شديد العقاب وأنه لا يُردّ بأسه عن القوم المجرمين ، ومن اعتمد على العفو مع الإصرار على الذنب فهو كالمعاند المكابر .
• أن الشهوة لذة ناجزة والنزوع عن هذه اللذة العاجلة لخوف فوت الآجلة شديدة على النفس
• التسويف والاغترار بالأماني .
• الحرص على جمع المال وصرف الجهد لتحصيله وتركيز الفكر حوله وانشغال القلب بموارد المال ومصادره ، مما قد يؤدي إلى الغفلة عن المصير المحتوم ونسيان الاستعداد لما بعد الموت .
• الغفلة والجهل اللذان يدفعان العبد على الفرح بشهوته المحرمة ، وهذا الفرح دليل على شدة الرغبة فيها والجهل بقدر من عصاه بسوء عاقبتها وعظم خطرها .
• استصغار الذنب ، مما يسبب عدم الخوف من الله تعالى .
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

ناصر الصالحين
06-25-03, 09:55 PM
أخي (( ابن رجـــــــب ))
الله يجزاك كل خير وان تكون في موازين حسناتك وان الله
يغفر لنا أجمعين والله انا منقصين مع الله واننا كل يوم نتوب
نسئل الله العافيه وان الله غفور رحيم وكلنا خطاء وخير الخطائون
التوابون ....
وتحياتي لك أخوك ك
ناصر أبوفايز

مســك
06-26-03, 05:52 AM
نسأل الله أن يوفقنا إلى التوبة النصوح .. وان لا نغتر بأي من هذه الأسباب ..

أبومشعل
06-26-03, 10:56 PM
أخي الفاضل ناصر ، شكر الله لك تشريفك بالمرور
وجزاك الله خير الجزاء ، وغفر الله لنا جميعا
وجزاك الله خير ا الجزاء أخي الفاضل مسك
وجعلنا ربي جميعا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه

فـــــدى
06-27-03, 12:46 PM
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مســك
نسأل الله أن يوفقنا إلى التوبة النصوح .. وان لا نغتر بأي من هذه الأسباب ..

جزاك الله كل الخير أخي الكريم ابن رجب ووفقنا الله وإياكم لطاعته .

الدر المنثور
06-29-03, 12:19 AM
جزاك الله خيرا

سفير مشكاة
06-29-03, 04:43 PM
بارك الله فيك أخي إبن رجب ,,,

سفير مشكاة ...:)

أبومشعل
06-29-03, 10:23 PM
جزاكم الله خيرا أجمعين
وأسكنكم الفردوس الأعلى
آمين