المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جدد حــياتك



نـــــــور
06-20-03, 06:49 PM
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif


http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif


˜ عش في حدود يومك
- ليس لنا أن نتطلع إلى هدف يلوح لنا باهتاً من بعد ، وإنما علينا أن ننجز ما بين أيدينا من عمل واضح بين .
- تفضل القلة الكافية على الكثرة الملهية .
- يقول تعالى : } يوم تقوم الساعة يقسم المجرمون ما لبثوا غير ساعة { . في هؤلاء الذين ضيعوا أعمارهم سدى ، وتركوا الأيام تفلت من أيديهم لقى .


˜ هـموم وسموم :
-هل يعد ناجحا ذاك الذي يشتري نجاحه بقرحة في معدته ولغط في قلبه ، وماذا يفيده المرض إذا كسب العالم أجمع وخسر صحته ؟ ( المرض : هو الخوف والقلق والبغضاء )
- يقول صلى الله عليه وسلم " من كانت الآخرة همه جعل الله غناه في قلبه ، وجمع له شمله ، وأتته الدنيا وهي راغمة . ومن كانت الدنيا همه جعل الله فقره بين عينيه ، وفرق عليه شمله، ولم يأته من الدنيا إلا ما قدر له " . بعض الزهاد فهم الحديث فهما مقلوبا ، واستخدمها لإبطال أعمال الحياة بدلا من تهذيبها . إن من حق الدنيا علينا أن نعمل فيها ، وأن ننال من ضروراتها ما يحفظ حياتنا ويسعدها .
- الإسلام يتجه ابتداء إلى القلب فيغرس فيه العفاف والترفه ، ويكره إليه الجشع والتطلع.
- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذا المال خضر حلو ، من أخذه بسخاوة نفس بورك له فيه ، ومن أخذه باستشراف نفس لم يبارك له فيه وكان كالذي يأكل ولا يشبع " من الناس من يظل يطعم حتى تقتله التخمة . ومنهم من يختطف ما في أيدي الآخرين إلى جانب نصيبه المعقول .
- أفضل الناس من يأخذ المال بسماحة وشرف .
- إن الطلب الجميل تكسُّب الحلال في سماحة ورفق ، وإطراح الحرام في زهادة وأنفة
- يقول تعالى : } الذي آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ، ألا بذكر الله تطمئن القلوب * الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مئاب { .
القلق والهم يحطمان العمالقة ، ويذبلان الوجوه الطافحة بالحياة ،ولذلك يقول الشاعر:


والهم يخترم الجسيم نحافة "=" ويشيب ناصية الصبي ويهرم




بكاء يعقوب على ابنه أفقده بصره . والغم بلغ مداه بالسيدة عائشة : " ظننت أن الحزن فالق كبدي " .


ليس من مات فاستراح بميت "=" إنما الميت ميت الأحياء

إنما الميت من يعيش كئيبـا "=" كاسفا باله قليل الرجاء




الدعاء أولا تحديد وجهة ، ورسم مثل أعلى .
- سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يقول : ( اللهم إني أسألك الصبر ) . فقال : " سألت الله البلاء ، فسله العافية
- يجب أن نكون عبيد إحسان لا عبيد امتحان


˜كيف نزيل أسباب القلق ؟
- جدير بالإنسان في عالم استوحش فيه الحق على هذا النحو أن يجتهد في تحريه ، وأن يلتزم الأخذ به .
- المتمسك بالاستقامة أبعد عن التخبط في شتى المنحنيات والمنعرجات
حب الشيء يعمي ويصم ، وكذلك كرهه :
وعين الرضا عن كل عيب كليلة ولكن عين المقت تبدي المساويا
- اندراج الناس في مطاوي الغفلة وهم لا يشعرون هو حكمة ختم آيات كثيرة في القرآن الكريم بهذا التذييل : } أفلا تذكرون ؟ { ، } لعلكم تتفكرون { .
- المرء يسعى إلى الحقائق التي تسوغ عمله ، وتتسق مع أمانيه ، وتتفق مع الحلول السطحية التي يرتجلها
يجب أن نفصل بين عاطفتنا وتفكيرنا ، وأن نستخلص الحقائق المجردة بطريقة محايدة.
- لجمع الحقائق ينبغي استشعار السكينة التامة في تلقيها ، وضبط النفس .
- المؤمن يختار أقرب الفرص إلى السكينة والرشد ، ثم يقدم وهو لا يبالي ما يحدث بعد ذلك .

* جاسمين *
06-20-03, 07:24 PM
على أن العيش فى حدود اليوم لا يعنى تجاهل المستقبل ، أو ترك الإعداد له فاءن اهتمام المرء بغده وتفكيره فيه يعتبر من العقلانية .... وهناك فرق بين الإهتمام بالمستقبل ... بين الاستعداد له والأستغراق فيه ... بين التيقظ فى استغلال اليوم وبين التوجس المربك والمحير مما قد يفيد الغد 0


بـــــــــارك الله فيـــــــــــك ،،،،

الفقير لله
06-21-03, 10:22 PM
قال تعالى (( الذين أمنواوعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مئاب ))


اثابكي الله .

نـــــــور
06-26-03, 09:52 PM
اشكر لكم مروركم