المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إبكِ على خطيئتك ~~~



فـــــدى
05-29-03, 10:57 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

إخوانى :
لو تفكرت النفوس فيما بين يديها ، وتذكرت حسابها فيما لها وعليها ، لبعث حزنها بريد
دمها إليها ، أما يحق البكاء لمن طال عصيانه :
نهاره في المعاصي ، وقد طال خسرانه ، وليله في الخطايا ، فقد خف ميزانه
وبين يديه الموت الشديد فيه من العذاب ألوانه .

روى ابن عمر رضي الله عنهما قال :
استقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم الحجر فاستلمه ، ثم وضع شفتيه عليه يبكي
طويلاً ، فالتفت ، فإذا هو بعمر يبكي ، فقال :
يا عمر ههنا تسكب العبرات .

وقال أبو عمران الجوني :
بلغني أن جبريل عليه السلام جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يبكي
فقال : يا رسول الله ما يبكيك : فقال : أو ما تبكي أنت ؟
فقال : يا محمد ، ما جفت لي عين منذ خلق الله جهنم مخافة أن أعصيه
فيلقيني فيها .

وقال يزيد الرقاشي :
إن لله ملائكة حول العرش تجري أعينهم مثل الأنهار إلى يوم القيامة :
يميدون كأنما تنفضهم الريح من خشية الله ، فيقول لهم الرب عز وجل :
يا ملائكتي ، ما الذي يخيفكم وأنتم عبيدي : فيقولون : يا ربنا لو أن أهل الأرض اطلعوا
من عزتك وعظمتك على ما اطلعنا : ما ساغوا طعاماً ولا شرباً ، ولا انبسطوا في
شربهم ، ولخرجوا في الصحاري يخورون كما تخور البقر .

وقال الحسن :
بكى آدم عليه السلام حين أهبط من الجنة مائة عام حتى جرت أودية سرنديب من
دموعه ، فأنبت الله بذلك الوادي من دموع آدم الدارصيني والفلفل ، وجعل من طير ذلك
الوادي الطواويس ، ثم إن جبريل عليه السلام أتاه وقال :
يا آدم ارفع رأسك فقد غفر لك ، فرفع رأسه ، ثم أتى البيت فطاف ( به ) أسبوعاً
فما أتمه حتى خاض في دموعه .
وقال ابن أسباط : لو عدل بكاء أهل الأرض ببكائه عليه السلام : كان بكاء آدم أكثر :

بكيت على الذنوب لعظم جرمي ...... وحق لمن عصى مر البكاء
فلو أن البكاء يرد همــــــــي ........ لأسعدت الدموع مع الدماء


قال وهيب بن الورد :
لما عاتب الله نوحاً أنزل عليه " إني أعظك أن تكون من الجاهلين "
فبكى ثلاثمائة عام حتى صار تحت أعينه أمثال الجداول من البكاء .

أنوح على نفسي وأبكي خطيئةً ...... تقود خطايا أثقلت مني الظهرا
فيا لذة كانت قليل بقـــــــاؤها ....... ويا حسرةً دامت ولم تبق لي عذرا


قال سليمان التيمي :
ما شرب داود عليه السلام شراباً إلا مزجه بدموع عينيه .
قال عبد الله بن عمرو : كان يحيى يبكي حتى بدت أضراسه .
قال مجاهد : كانت الدموع قد اتخذت في خده مجرى .


يا من معاصيه أكثر من أن تحصى ..

يا من رضى أن يطرد ويقصى ..

يا دائم الزلل وكم ينهى ويوصى ..

يا جهولا بقدرنا ومثلنا لا يعصي ..

إن كان قد أصابك داء داود ، فنح نوح نوح ..

تحيا بحياة يحيى .

روى عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه كان في وجهه
خطوط مسودة من البكاء .
وبكى ابن مسعود ، حتى أخذ بكفه من دموعه فرمى به .
وكان عبد الله بن عمر يطفىء المصباح بالليل ثم يبكي حتى تلتصق عينيه .
وقال أبو يونس بن عبيد : كنا ندخل عليه فيبكي حتى نرحمه .
وكان سعيد بن جبير ، قد بكى حتى عمش .
وكان أبو عمران الجوني ، إذا سمع المؤذن ، تغير وفاضت عيناه .
وكان أبو بكر النهشلي ، إذا سمع الأذان تغير لونه وأرسل عينيه بالبكاء .
وكان نهاد بن مطر العدوي ، قد بكا حتى عمي .
وبكى ابنه العلا ، حتى عشى بصره .
وكان منصره قد بكى حتى جردت عيناه .
وكانت أمه تقول : يا بني ، لو قتلت قتيلاً ما زدت على هذا .
وبكى هشام الدستوائي حتى فسدت عيناه وكانت مفتوحة ، وهو لا يبصر بها .
وبكى يزيد الرقاشي أربعين سنة حتى أظلمت عيناه وأحرقت الدموع مجاورتها .
وبكى ثابت البناني حتى كاد بصره أن يذهب ، وقيل له : نعالجك ، على أن لا تبكي
فقال : لا خير في عين لم تبك :


بكى الباكون للرحمــــــــن ليلاً ....... وباتوا دمعهم ما يسأمونا
بقاع الأرض من شوقي إليهم ....... تحن متى عليها يسجدونا


لو علمت ما يفوتك في السحر ما حملك النوم ..

تقدم حينئذ قوافل السهر على قلوب الذاكرين ..

وتحط رواحل المغفرة على رباع المستغفرين ..

من لم يذق حلاوة شراب السحر لم يبلغ عرفانه بالخير ..

من لم يتفكر في عمره كيف انقرض لم يبلغ من الحزن الغرض .



فيا قاسي القلب .. هلا بكيت على قسوتك ..
ويا ذاهل العقل في الهوى هلا ندمت على غفلتك ..
ويا مقبلاً على الدنيا فكأنك في حفرتك ..
ويا دائم المعاصي خف من غب معصيتك ..
ويا سيىء الأعمال نح على خطيئتك ..
ومجلسنا مأتم للذنوب ، فابكوا فقد حل منا البكاء ..
ويوم القيامة ميعادنا لكشف الستور وهتك الغطاء .

أبومشعل
05-30-03, 09:59 PM
الفاضلة ........ فدى
جزاك الله خير الجزاء على ما خطت يمينك سلمها الله
وبارك الله فيك ، ونفع الله بك


فيا قاسي القلب .. هلا بكيت على قسوتك ..
ويا ذاهل العقل في الهوى هلا ندمت على غفلتك ..
ويا مقبلاً على الدنيا فكأنك في حفرتك ..
ويا دائم المعاصي خف من غب معصيتك ..
ويا سيىء الأعمال نح على خطيئتك ..
ومجلسنا مأتم للذنوب ، فابكوا فقد حل منا البكاء ..
ويوم القيامة ميعادنا لكشف الستور وهتك الغطاء .

أبو المثنى
05-31-03, 03:27 AM
نزف البكاء دموع عينك فاستعر عينا لغيرك دمعها مدرار


من ذا يعيرك عينه تبكي بها أرأيت عينا للدموع تعار

جزاك الله خيرا .

فـــــدى
05-31-03, 01:24 PM
وبارك الله فيكم إخوتي الكرام وجزاكم الخير كله وأحسن إليكم ..

نسأله تعالى أن يرزقنا قلوباً خاشعة وأعيناً دامعة من خشيته .

وفقكم الباري وحفظكم من كل سوء .


فدى