المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشاركة متواضعة مقال عن الجندي الأمريكي المسلم للتواصل معكم



طرهوني
04-02-03, 02:05 AM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
أما بعد
فإلى إخواني وأخواتي أعضاء منتدى المشكاة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دائما عندما ألتقى حواريا مع أخي العزيز أبي البراء يعاتبني على عدم التواصل ووالله إن ضيق الوقت لهو المانع الوحيد
وها أنا أجيب له طلب التواصل بمقال نشر يوم الأربعاء الماضي ضمن تغطية لخبر هذا الجندي بجريدة المدينة المنورة أحببت أن أطلعكم عليه لعل الله ينفع به قارئه وكاتبهالله أكبر فزت ورب الكعبة
عن أنس بن مالك قال جاء ناس إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا أرسل لنا رجالا يعلمونا القرآن والسنة فبعث إليهم سبعين رجلا من الأنصار يقال لهم القراء فيهم خالي حرام يقرؤون القرآن ويتدارسونه بالليل وكانوا بالنهار يجيئون بالماء فيضعونه في المسجد ويحتطبون فيبيعونه ويشترون به الطعام لأهل الصفة وللفقراء فبعثهم النبي صلى الله عليه وسلم إليهم فعرضوا لهم فقتلوهم قبل أن يبلغوا المكان وأتى رجل حراما خال أنس من خلفه فطعنه برمح حتى أنفذه فقال حرام : فزت ورب الكعبة !!
وقد ذكر ابن إسحق رحمه الله في السيرة أن رجلا يدعى جبارا كان ممن حضر مع المشركين يومئذ كانت هذه الحادثة سببا في إسلامه فكان يقول : إن مما دعاني إلى الإسلام أني طعنت رجلا منهم يومئذ بالرمح بين كتفيه فنظر إلى سنان الرمح حين خرج من صدره فسمعته يقول : فزت والله ! فقلت في نفسي : ما فاز !؟ ألست قد قتلت الرجل ؟ قال : حتى سألت بعد ذلك عن قوله فقالوا : للشهادة . فقلت : فاز لعمر الله .
وقد يتأثر الكافر بما يرى من مشاهد دموية ترتكب ظلما وعدوانا لايرى لها مبررا مهما حاول مما يدفعه إلى اتجاه معاكس وتحول كامل لما أثارته في نفسه من بقايا فطرة تكره الظلم وتدينه ولو من اللاشعور فكيف بالمسلم الذي هو على فطرة الله التي فطر الناس عليها ولم يشبها إلا مؤثرات خارجية وشيء من التطبيع الاجتماعي الذي يزيله ما هو أقل من المشاهد بكثير ...
وقد حفظ لنا التاريخ قصصا كثيرا في مواقف تحول فيها الجنود من معسكر الكفر إلى معسكر الإسلام انبهارا بشعاع الحق الذي نفذ إلى قلوبهم فأزال الغمة عنها وكانت خاتمة الخير حليفا لهم .

وقبل أن نخوض في الحديث عن واقعة قتل الجندي الأمريكي لزملائه والتي حاول البعض إبعاد الضوء عنها تارة بإغلاق باب الحديث فيها وأخرى باتهام القائم بها بأنه يعاني من حالة نفسية !! إلى غير ذلك لابد أن نعرج على نقاط ذات أهمية بهذا الموضوع
أولا : لنا أن نتساءل هل لأمريكا وحلفائها في هذه الحرب قضية أصلا ؟؟؟؟
ثانيا : هبنا أن لهم قضية هل قضيتهم قضية عادلة ؟؟؟؟؟
ثالثا : سلمنا جدلا أن لهم قضية وأن قضيتهم عادلة فهل حل هذه القضية يكون بالآلة الحربية ؟؟؟؟؟
رابعا : مع التنزل التام سلمنا بأن لهم قضية وأنها عادلة وأن حلها لا يكون إلا بالآلة الحربية فهل يكون ذلك في مواجهة العالم بأسره الرافض لذلك شعوبا وحكومات ؟؟
خامسا وأخيرا : قبلنا بافتراض كل ذلك فهل يكون التطبيق بهذا الإجرام المتناهي وهذه الحرب اللاأخلاقية بكل ما تعنيه الكلمة ؟؟؟؟؟؟؟؟
كيف والواقع بطلان كل هذه الافتراضات لكل عاقل ووالله ما يخالف في بطلان كل ذلك إلا مهووس أو مبرسم ...
فأي نفسية تكون لدى جندي يقاتل تحت هؤلاء الوقحين ؟
إن الروح المعنوية للجندي هي رأس ماله في الحرب فإذا كان يفتقد الدين والخلق والهدف أي نجاح سوف يسطره ؟؟؟
الجيش الأمريكي بين مخنث وامرأة ولو فرض وجود رجل فيه فهو من أشباه الرجال سكارى بالليل حمر بالنهار ليس له هدف في الحياة ولا قضية يناضل من أجلها فما الذي ينتظر منه ؟؟؟
انظروا إلى هلع الأسارى ليس لديهم أي مبرر لحربهم سوى أنهم يقولون : نحن فقط نتبع الأوامر . we only follow orders
إذا تابع الجندي الأمريكي ماحوله اكتشف لأول وهلة كذب حكومته الرخيص المفضوح وبلاهة قواده المضحكة ومجادلتهم بالباطل بكل وضوح ودعاواهم العريضة التي يمثلون أول من ينقضها فأي ولاء حقيقي سيبقى لهذا الجندي ؟؟؟؟؟
إذا نظر حوله وجد أخبارا كهذه من أبناء جلدته ومن العالم حوله من سياسييه وعلمائه ومفكريه وعوامه :
فهذه مواطنة أمريكية يقتل ولدها في الحرب تصرح لوسائل الإعلام الأمريكية أنها كانت ترفض منذ البداية هذه الحرب وتراها غير مبررة وغير أخلاقية .
وهذا وفد أمريكي مكون من أكثر من 30فرداً في طريقهم إلى بغداد كدروع بشرية لمواجهة الغزو الأمريكي ومساندة الشعب العراقي ضد الاحتلال.
وهذه مشاهد القصف الأميركي البريطاني للعراق تزهق أرواحا في أماكن مختلفة بسبب نوبات قلبية وحالات انتحار لعدم قدرتهم على تحمل مشاهد التدمير.
وهذه قوائم من المطاعم والمتاجر تكتب على نوافذها «نحن لا نقدم السلع الاميركية»
وهذه تظاهرات حاشدة في أمريكا وأوروبا وجميع أنحاء العالم تستنكر وتشجب الحرب ويردد فيها الهتافات المناهضة لأميركا وإسرائيل.
ومن هؤلاء أكثر من 100 ألف أمريكي استنكروا الحرب في نيويورك وواشنطن، وكان عدد المستنكرين ضعف ذلك في لندن، هتفوا ضد بوش وبلير، ونادوا لهم ببئس المصير،
وهؤلاء سياسيون وقادة يصفون الغزو الأميركي البريطاني للعراق بأنه عمل جبان وسلوك يتسم بالاستبداد الاستعماري .
هذا كله سوى ما يراه الجندي الأمريكي بأم عينه من بغض دفين حتى ممن كان يظن منهم لين الجانب لأنه ساعدهم في يوم ما ونسي أنه كان قادما إذ ذاك ولهم قضية عادلة وأما الآن فهو قادم محتلا مستعمرا قاتلا لإخوانهم بغير مبرر ..
أضف إلى ذلك غربة الأرض والبعد عن الوطن والأهل والأحباب ...
فكيف إذا أضيف لكل هذا بسالة أبناء الأرض التي قدم لاستلابها وتعطشهم لدمه جزاء لإقدامه على انتهاك حرماتهم مع مايراه منهم من تعلق بقوة لا يعرفها وهي قوة الإيمان ؟؟
إذن ليس في الأمر غريب ولا يتوقع إلا أن يحدث مثل ذلك من الجندي الأمريكي الكافر فما بالك إذا كان هذا الجندي مسلما ؟؟؟؟
فليس هناك حالة نفسية يعاني منها هذا الجندي بل إن هذا الذي فعله هو أقل ما يفعله كل شخص بقي عنده عقل يتأمل به فيما حوله فهو مدفوع بما يمليه عليه عقله ووجدانه ..
فالنصيحة لهؤلاء أن يعيدوا النظر في أوراقهم قبل أن يتوجهوا باللوم على مثل هذه التصرفات فهي في الحقيقة ظاهرة صحية في صفوفهم وليست حالة مرضية كما يزعمون
وقد سبق أن كتبت مقالا باسم : من الذي يغذي الإرهاب ؟ تدور فحواه حول ذات الموضوع وعلى نفسها جنت براقش .

إن أمريكا خادمة مصالح إسرائيل طوال عمرها لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة انقضت على المسلمين بقضها وقضيضها ولكن الله تعالى سيرد كيدها في نحرها وسوف تكون الدائرة عليها بإذن الله ... فالدعاء الدعاء

ابو البراء
04-02-03, 02:29 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif

بــــــــــــــــــــــارك الله فيك شيخنا الفاضل و جزاك الله خير الجزاء على هذه المقالة النافعة نسأل الله تعالى أن ينفعنا بعلمكم و فوائدكم و نريد المزيد منها بارك الله فيكم .

البتار النجدي
04-02-03, 02:33 AM
جزاك الله خير اخي العزيز على هذا المنقول ونسال الله ان ينفع بك ويعفو عنا وعنك ...امين

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوكم البتار النجدي
أبو محمد

مســك
04-02-03, 05:32 AM
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ابو البراء
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif

بــــــــــــــــــــــارك الله فيك شيخنا الفاضل و جزاك الله خير الجزاء على هذه المقالة النافعة نسأل الله تعالى أن ينفعنا بعلمكم و فوائدكم و نريد المزيد منها بارك الله فيكم .

وشاح العزم
04-02-03, 07:51 AM
بارك الله فيكم شيخنا الحبيب ...
وجزاكم الله خيرا ...

أبو سليــم
04-02-03, 02:02 PM
بــــــــــــــــــــــارك الله فيك شيخنا الفاضل و جزاك الله خير الجزاء على هذه المقالة النافعة نسأل الله تعالى أن ينفعنا بعلمكم و فوائدكم و نريد المزيد منها بارك الله فيكم

مســك
07-10-03, 01:41 AM
جزاك الله خير يا شيخ .

صدى الذات
07-10-03, 01:06 PM
جزيتم خيرا ً ...


:)