المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل ينتفع الموتى بشيء من سعي الأحياء أم لا؟.



وائل
04-29-02, 01:04 AM
ينتفع الموتى بسعي الأحياء بأمرين مجمع عليهما بين أهل السنة من الفقهاء وأهل الحديث والتفسير:

أحدهما: ما تسبب إليه الميت في حياته.

الثـاني: دعاء المسلمين واستغفارهم له والصدقة والصوم والحج مع التفصيل في الصوم والحج.

واختلفوا في قراءة القرآن والذكر. فجمهور السلف ومذهب أحمد وبعض أصحاب أبي حنيفة: الوصول. والمشهور من مذهب الشافعي ومالك: عدم الوصول.ولكل من الفريقين أدلته ولا مجال لذكرها هنا 0

ونختم هذا الموضوع بأقوال أهل العلم بالصوم والحج عن الميت:

-1- قال ابن عباس رضي الله عنه: يصام عن الميت في النذر, ويُطعم عنه في قضاء رمضان, وهذا مذهب الإمام أحمد بن حنبل.

-2- قال أبو ثور وداود بن علي: يصام عنه في النذر والقضاء.

-3- قال الأوزاعي وسفيان الثوري في إحدى الروايتين عنه: يُطعم عنه وليه, فإن لم يجد صام عنه.

-4- قال الحسن: إذا كان عليه صيام شهر فصام عنه ثلاثون رجلاً يوماً واحداً جاز.

-5- والحج: عند الجمهور يصل ثواب العمل نفسه وعند بعض الحنفية يصل ثواب الإنفاق. وأدلة وصول ثواب الصدقة والصوم والحج كثيرة نكتفي بذكر دليل لكل عبادة تجنباً للإطالة في الأحاديث الثلاثة الآتية :

-47- عن عائشة رضي الله عنها أن رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله: إن أمي افتلتت نفسها ولم توص وأظنها لو تكلمت تصدقت أفلها أجر إن تصدقت عنها؟ قال: "نعم" أخرجه البخاري ومسلم.

-48- وعنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من مات وعليه صيام صام عنه وليه" أخرجه البخاري ومسلم.

-49- عن ابن عباس رضي الله عنه أن امرأة من جهينة جاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: إن أمي نذرت أن تحج فلم تحج حتى ماتت، أفأحج عنها؟ قال: "حجي عنها أرأيت لو كان على أمك دين أكنت قاضيته؟ اقضوا الله, فالله أحق بالقضاء" أخرجه البخاري.





يدفن العبد في الأرض التي خلق منها.


50- عن مطر بن عكامش رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا قضى الله لعبد أن يموت بأرض جعل له إليها حاجة"أو قال: "بها حاجة" أخرجه الترمذي.

قال العلماء رحمة الله عليهم: والفائدة أن يتنبه الإنسان ويتيقظ للموت والاستعداد له بحسن الطاعة والخروج عن المظلمة, وقضاء الدين, وإتيان الوصية بما له أو عليه في الحضر, فضلاً عن أوان الخروج عن وطنه إلى سفر, فإنه لا يدري أين كتبت منيته من بقاع الأرض.





كل عبد يذر عليه من تراب حفرته.


51- عن أبي هريرة رضي الله عنه, قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من مولود إلا وقد ذر عليه من تراب حفرته" أخرجه أبو نعيم في الحلية.