المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جبل اهتز فرحا لخير البشر



ناصر كلمة الحق
12-18-13, 1:21 PM
السلام عليكم،

هل سمع أحدنا أنَّ الجماد أحبّ؟ أن يحب أحد الجدار لجماله أمر معقول و لكن أن ينطق الجدار بحبِّه لفلان فهذا أمر غريب!!
يقول سيدنا علي رضي الله عنه: بعد غزوة أُحُد ابتعد كثير من المسلمين عن جبل أُحُد لأنه استشهد في سفحه و سهله سبعون من خيار الصحابة، و ذهب رسول الله صلى الله عليه و سلم فوقف يوماً على أُحُد و صلى على شهداء أُحُد و معه أبو بكر و عمر و عثمان و في رواية عمر و علي. و بينما نحن على أُحُد إذ بأُحُد يهتز و إذا بالرسول يبتسم و يرفع قدمه الطاهرة و يضربها على الجبل و يقول: اثبت.
وفي رواية البخاري عن قتادة أن أنس بن مالك رضي الله عنه حدثهم: أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أحداً وأبو بكر وعمر وعثمان، فرجف بهم، فقال: اثبت أحد فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان.
فالشهيدان المقصودان في هذا الحديث هما: عمر بن الخطاب وعثمان بن عفان والصديق هو أبو بكر الصديق رضي الله عنه
لِماذا اهتز الجبل يا ترى و لِما ثبت بعد الضربة؟. فالجبل حينما شعر أن قَدَم الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم مسَّته راح يرتجف من الطرب.
ولله درّ القائل:
لا تلوموا اُحداً لاضطراب إذ علاه فالوجد داءُ..
أُحد لا يلام فهـو محبٌ ولكم أطرب المحب لقاءُ

ام زهرة
12-18-13, 4:07 PM
بارك الله فيك اخي الكريم على طرح المفيد

عيسى محمد
12-19-13, 11:04 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بسم الله الرحمن الرحيم


بارك الله فيك وجزاك الله خيراً



وفقنا الله لما يحب ويرضى.

ناصر كلمة الحق
12-19-13, 5:56 PM
بارك الله فيك اخي الكريم على طرح المفيد


شكرا على المرور أختي الفاضلة

ناصر كلمة الحق
12-19-13, 5:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





بسم الله الرحمن الرحيم




بارك الله فيك وجزاك الله خيراً





وفقنا الله لما يحب ويرضى.




وفيكم بارك الله أخي المحترم
نرجو من الله التوفيق في الخير

أم يمنى
05-28-17, 9:40 PM
بارك الله فيكم وكتب أجركم