المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل قبر النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد



منارة الشرق
03-05-03, 06:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الشيخ الكريم .
هناك من يقول ان قبر النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد النبوي ؟
هل هذا صحيح ؟
واذا كان غير صحيح فكيف نرد على من يقول هالشيء ؟

عبد الرحمن السحيم
03-06-03, 01:48 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/rdslam.gif

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بيت النبي صلى الله عليه وسلم كان بجوار المسجد ، خاصة حجرة عائشة رضي الله عنها ، حتى إنه صلى الله عليه وسلم كشف ستر حجرة عائشة فنظر إليهم وهم صفوف فتبسّم يضحك ، ونكص أبو بكر رضي الله عنه على عقبيه ليصل له الصف ، فظنّ أنه يريد الخروج ، وهمّ المسلمون أن يفتتنوا في صلاتهم ، فأشار إليهم أتموا صلاتكم ، فأرخى الستر ، وتوفي من آخر ذلك اليوم . رواه البخاري ومسلم .

فهذا يدل على قرب الحجرة من المسجد ومُلاصقتها له .
ويدلّ على ذلك قول عائشة رضي الله عنها : كان النبي صلى الله عليه وسلم يُصغي إليّ رأسه وهو مجاور في المسجد ، فأرجله وأنا حائض . رواه البخاري ومسلم .

وقد دُفن النبي صلى الله عليه وسلم حيث مات في حجرة عائشة رضي الله عنها .
ثم تعرّض الجثمان الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم إلى السرقة ، فقد جرت محاولة لسرقة جثمانه صلى الله عليه وسلم ، وحماه الله وحرسه ، مما أدى إلى إدخال الحجرة في طرف المسجد ، ولا تزال في جانب من المسجد .
حيث تمت التوسعة التركية من أمام الحجرة قليلاً .
ثم التوسعة الحديثة ولا تزال الحجرة تُعتبر في زاوية من زوايا المسجد حيث لم تُشمل بالتوسعة بحيث تكون في وسط المسجد .
وهذا الفعل لم يكن من فعل النبي صلى الله عليه وسلم فيُحتجّ به ، ولا من فعل الخلفاء الراشدين ولا من فعل بقية أصحابه رضي الله عنهم .
كما أنه لم يكن إلا في زمن الوليد بن عبد الملك كما نص عليه شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله .

شأن هذا العمل كشأن أي عمل بشري يُقبل منه ويُردّ ؛ لأن هذا اجتهاد من الوليد لا من فِعل النبي صلى الله عليه وسلم ابتداء ، ولا مِن فعل أصحابه رضي الله عنهم .

وإن كان إدخال القبر في ناحية المسجد لحاجة ، ومع ذلك لا يُنسب هذا الفعل إلى الشرع ، ولا يُقاس عليه .

ثم إنه قد يرد سؤال أو اعتراض : لماذا لم يُذفن عليه الصلاة والسلام في البقيع كما دُفن غيره ؟

فأقول : ثبت عند ابن ماجه من حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن قال : لقد اختلف المسلمون في المكان الذي يحفر له ، فقال قائلون : يدفن في مسجده ، وقال قائلون : يُدفن مع أصحابه ، فقال أبو بكر : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ما قُبض نبي إلا دفن حيث يقبض . قال : فرفعوا فراش رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي توفي عليه فحفروا له ثم دُفن .

فهو عليه الصلاة والسلام لم يُدفن إلا في حجرته التي مات فيها ، وهذا أمر منصوص عليه .

وفرق كبير بين أن يُدفن في المسجد أو أن يُدفن في حجرته الملاصقة للمسجد .

فالأول ذريعة للشرك بالله واتخاذ القبور مساجد ، والثاني ليس كذلك إذ الحجرة معزولة عن المسجد .

ولا دليل فيه ولا مُستمسك لأهل البدع الذين وضعوا القبور في المساجد وشيّدوا المساجد على القبور ، كما هو حال كثير من المساجد .

والله تعالى أعلى وأعلم .

الحبيب
03-07-03, 03:42 PM
http://www.almeshkat.net/vb/images/slam.gif

عندي مداخله بسيطة
يا شيخ عبد الرحمن اني سمعت أن من ادخل قبر النبي الى المسجد هو سيدنا عمر بن عبد العزيز _رضي الله عنه _ عندما كان واليا على المدينة .
وانه لم يثبت ان احدا من التابعين انكر هذا إلا في شيئ واحد او في باب واحد وهو هدم بقية بيوت رسول الله (قالوا لما هدمتوها وضميتوها للمسجد فإن الأمة لن ترى كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعيش وهو زاهد في هذه الدنيا )

والعفو منكم

عبد الرحمن السحيم
03-07-03, 10:33 PM
على كلٍّ القبر إنما أُدخِل من باب الحماية والحراسة له .

وعلى فرض صحة هذا القول ، فإن أقوال الصحابة رضي الله عنهم وأفعالهم حجة إذا لم تُخالف النص ، أو لم يُخالف الصحابي غيره من الصحابة - على تفصيل في ذلك -

وأما أفعال التابعين فهي ليست بحجة بالاتفاق .

ومِن المعلوم أن الصحابة رضي الله عنهم لم يفعلوا ذلك ، فلم يُدخلوا القبر ضمن المسجد ، ولم يدفنوا نبيهم صلى الله عليه وسلم في المسجد ، كما تقدّم .

ثم إن عمر بن عبد العزيز رحمه الله ليس من الصحابة الذين يُحتج بأفعالهم ، وإنما هو من التابعين .

والله أعلم .

عبد الرحمن السحيم
06-02-03, 05:36 AM
تعقيب :

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : لما وسع المسجد فى خلافة الوليد بن عبد الملك ، وكان نائبه على المدينة عمر بن عبد العزيز أمره أن يشترى الحجر ويزيدها فى المسجد ، وكانت الحجر من جهة المشرق والقبلة فزيدت فى المسجد ودخلت حجرة عائشة فى المسجد من حينئذ ، وبنوا الحائط البرانى مسنما محرفا . انتهى .

وقال الحافظ ابن كثير :
كان الوليد بن عبد الملك حين ولى الامارة في سنة ست وثمانين قد شرع في بناء جامع دمشق ، وكتب الى نائبه بالمدينة ابن عمه عمر بن عبد العزيز أن يوسّع في مسجد المدينة ، فوسعه حتى من ناحية الشرق فدخلت الحجرة النبوية فيه

وقال الذهبي في سيرة الوليد بن عبد الملك :
وكان قليل العلم نهمته في البناء أنشأ أيضا مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وزخرفه .

ومعلوم أن الصحابة رضي الله عنهم لم يُزخرفوا المساجد ، وقد جاء النهي عن زخرفة المساجد
قال الإمام البخاري :
وأمر عمر ببناء المسجد ، وقال : أكنّ الناس من المطر ، وإياك أن تحمر أو تصفر فتفتن الناس ، وقال : أنس يتباهون بها ثم لا يعمرونها إلا قليلا ، وقال ابن عباس : لتزخرفنها كما زخرفت اليهود والنصارى .

ففعل الوليد بن عبد الملك ليس بحجة عند أهل العلم .

ولد السيح
06-02-03, 07:48 AM
جــــــــــــــــزاك الله خير الجزاء شيخنا الفاضـــــــــــــل على هذه الفـوائـد ..

مســك
06-03-03, 06:19 AM
بارك الله فيك شيخنا الفاضل .. كفيت ووفيت

السلفية
05-26-04, 06:10 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

بارك الله في علمكم ونفع بكم ..

الشيخ الفاضل .. ذكرتم جزاكم الله خيراً ..

كان الوليد بن عبد الملك حين ولى الامارة في سنة ست وثمانين قد شرع في بناء جامع دمشق ، وكتب الى نائبه بالمدينة ابن عمه عمر بن عبد العزيز أن يوسّع في مسجد المدينة ، فوسعه حتى من ناحية الشرق فدخلت الحجرة النبوية فيه
نعم وهذا ما سمعته في أحد المحاضرات للشيخ محمد العريفي .. ولكن السؤال ..
- أن الحجرة النبوية التي دفن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم دخلت من ضمن التوسعة ودخلت في المسجد .. لأن التوسعة بحسب ما ذكرتم وسمعت شملت جميع الجهات ..

فهل هذا جائز .. إذا فرضنا أن مكان القبر عندما دخل في التوسعة غير معلوم !! .. ؟!!
وحتى لو كان معلوماً ولا يصلى في المكان .. هل هذا أيضاً جائز أي إدخاله من ضمن المسجد ..

فهذه نقطة هامة تشكل على الكثير ..

فنرجو التوضيح بارك الله في علمكم ..

عبد الرحمن السحيم
05-27-04, 06:01 AM
.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : لما وسع المسجد فى خلافة الوليد بن عبد الملك ، وكان نائبه على المدينة عمر بن عبد العزيز أمره أن يشترى الحجر ويزيدها فى المسجد ، وكانت الحجر من جهة المشرق والقبلة فزيدت فى المسجد ودخلت حجرة عائشة فى المسجد من حينئذ ، وبنوا الحائط البرانى مسنما محرفا . انتهى .

وقال الحافظ ابن كثير :
كان الوليد بن عبد الملك حين ولى الامارة في سنة ست وثمانين قد شرع في بناء جامع دمشق ، وكتب الى نائبه بالمدينة ابن عمه عمر بن عبد العزيز أن يوسّع في مسجد المدينة ، فوسعه حتى من ناحية الشرق فدخلت الحجرة النبوية فيه

وقال الذهبي في سيرة الوليد بن عبد الملك :
وكان قليل العلم نهمته في البناء أنشأ أيضا مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وزخرفه .

ومعلوم أن الصحابة رضي الله عنهم لم يُزخرفوا المساجد ، وقد جاء النهي عن زخرفة المساجد
قال الإمام البخاري :
وأمر عمر ببناء المسجد ، وقال : أكنّ الناس من المطر ، وإياك أن تحمر أو تصفر فتفتن الناس ، وقال : أنس يتباهون بها ثم لا يعمرونها إلا قليلا ، وقال ابن عباس : لتزخرفنها كما زخرفت اليهود والنصارى .

ففعل الوليد بن عبد الملك ليس بحجة عند أهل العلم .

وأُبقي عليه فيما بعد من باب حراسة القبر ؛ لأنه إذا كان داخل المسجد فسوف يُحرس مع المسجد .
وقد وقع في زمان نور الدين محمود زنكي محاولة نبش القبر ، فحمى الله قبر نبيِّـه http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif .

ثم إن السؤال يرِد :

من أدخل حجرة النبي http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif والتي فيها قبره إلى المسجد ؟

هل أدخلها الصحابة الذين فعلهم حجة ؟

الجواب :

سبق أن من أمر بإدخالها هو الوليد بن عبد الملك [ وكان قليل العلم نهمته في البناء أنشأ أيضا مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وزخرفه ]

وأهل البدع من القبوريين وغيرهم يستمسكون بالقشّة في مثل هذا الموضع ليُلبِّسوا على الناس دينهم ، فيبنون القبور على المساجد ، أو يدفنون صالحيهم في مساجدهم ، وهذا لم يفعله النبي http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif ولا فعله أصحابه رضي الله عنهم ابتداء .
بل حتى قبر النبي http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif دخل تبعـاً لتوسعة المسجد وزيادة بنائه ، ولم يدخل ابتداء

ومعلوم الفرق بين الأمرين .

وفي الصحيحين من حديث عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif في مرضه الذي لم يقم منه : لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد . قالت : فلولا ذاك أبرز قبره غير أنه خشي أن يُتخذ مسجدا .

وقد حذّر النبي http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif من اتخاذ القبور مساجد حتى في مرض موته http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif .

ففي الصحيحين من حديث عائشة وعبد الله بن عباس قالا : لما نزل برسول الله http://almeshkat.net/vb/images/salla.gifطفق يطرح خميصة له على وجهه ، فإذا اغتم كشفها عن وجهه ، فقال وهو كذلك : لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد . يُحذِّر مثل ما صنعوا .

والله أعلم .

الشامخ111
05-28-04, 01:23 AM
بارك الله فيك

ياشيخ عبدالرحمن



فوائد رائعه

أمير القمر
05-30-04, 01:36 PM
و بارك الله في فضيلة الشيخ عبدالرحمن على إجاباته الشافية الوافية ,,

و لدي مشاركة وهي ملف وورد قرأته بعنوان هل قبر النبي http://almeshkat.net/vb/images/salla.gif  داخل في مسجده؟ للشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ , و هو في المرفقات ,,

أرجو من فضيلة الشيخ مشكور أن يعلق على ما جاء فيه ,,

تحياتي,,,

حامل المشكاة
06-30-04, 08:01 PM
جزاكم الله خير ... وانار قلوبكم كما نورتمونااااااااا

fatthy_elsohagy
08-09-04, 11:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,


بوركت شيخنا ، وأكثر الله من أمثالكم


وإسمحوا لي فضيلتكم أن أهديكم ، ورواد المنتدي ، والأخوة الزوار فى


أول مشاركة لي فى المنتدي هذه الصورة النادرة لقبر الرسول سيدنا


محمد بن عبدالله عليه أفضل الصلاة والسلام ، داخل المقصورة النبوية


الشريفة ، ولعلي بذلك أشارككم ، والأخوة المشاركين بإضافة للصوضوع


، ولعلها تكون كما يقال ختامه مسك ، ولا تحرمونا من تعليكم ، وكذلك


الأخوة الرواد ، وبوركتم جميعاً .


وهذا هو رابط الصورة :



http://www.taibaonline.com/up/show.php?img=1268

المنهج
08-11-04, 02:52 AM
fatthy_elsohagy

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أما الصورة فهي ليست صور لقبر النبي .. بل هذه رسمة لرجل خرافي ..

وحبيبنا ونبينا عليه الصلاة والسلام هو من أمر في الحديث الصحيح علي بن أبي طالب رضي الله عنه بأن لا يجد قبراً مشرفاً إلا سواه بالأرض..
فكيف لا تنفذ وصيته؟!!!!

يا من يدعي المحبة .. أقبل على كلام الحبيب محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم واتبعه .. وتأكد من صحة الحديث عنه ..

fatthy_elsohagy
09-18-04, 02:32 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ/ منهج

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

سامحك الله لماذا تتهمني بإدعاء محبة رسول الله صلي الله عليه

وسلم ، أكيد فيه مليون إسلوب نتناقش ،ونتحاور به .

ساجد
09-22-04, 12:04 AM
هل تنطبق الآية الكريمة على بيت النبي (ص)

قال تعالى : ( فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ )

حيث كان بيت النبي (ص) مجاور للمسجد و بعد ذلك أصبح من ضمن المسجد حيث إرتفعت منزلة البيت ليصبح مسجداً يذكر فيه إسم الله و يسبح له في كل وقت

الدّاعي
09-22-04, 01:22 AM
أنا مش عارف ايه علاقة الآية بالسؤال
الي انا اعرفه والله أعلم إن الله يقصد بالبيوت التي أذن بها ان ترفع ويذكر فيها اسمه هي المساجد نفسها أي بيوت الله
أو انا الي فهمت السؤال خطأ
أرجو توضيحي بالمطلوب

ساجد
09-22-04, 08:14 PM
لا أنا قصدي أنها بيوت و ليست مساجد و لكن الله أذن أن ترتفع منزلة هذه البيوت إلى مساجد يذكر فيها أسم الله

عبد الرحمن السحيم
09-22-04, 09:00 PM
ودُفن فيه النبي صلى الله عليه وسلم
وإلى جواره وزيراه وصاحباه ، أبو بكر وعمر رضي الله عنهما !

فمنزلتهما منه الحياة هي منزلتهما منه بعد الممات يا ( ساجد ) !