المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استفسار عن الآية ( حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله) وهل ثبتت وصية ابن باز بها ؟



فروحه
02-12-13, 5:09 PM
انا سمعت من اناس انه لازم اقوله بعد التشهد الاخير وهو حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله انا الى الله راغبون كما فعل الشيخ بن باز رحمه الله عليه

وهل هذا صحيح تقال في الدعاء

افيدوني ارجوكم

عبد الرحمن السحيم
02-17-13, 10:09 PM
الجواب :

غير صحيح أنه يلزم قول هذا بعد التشهّد .
ولا تصحّ نسبته إلى الشيخ ابن باز رحمه الله ، فإني لم أرَه في فتاواه ، ولا في أقواله .

كما أنه لا يَجب على الْمُصلِّي أن يقول شيئا مِن الأدعية بعد التشهّد .
وقد استدلّ بعض العلماء على الوجوب بِما رواه أَبو هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَدْعُو : اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ , وَمن عَذَابِ النَّارِ , وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ , وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ .
وَفِي لَفْظٍ لِمُسْلِمٍ : إذَا تَشَهَّدَ أَحَدُكُمْ فَلْيَسْتَعِذْ بِاَللَّهِ مِنْ أَرْبَعٍ ... ثم ذَكّر نحوه .
ومثله ما جاء في حديث عائشة رضي الله عنها وحديث ابن عباس رضيَ اللّهُ عنهما .

قال الإمام مسلم بعد أن روى هذه الأحاديث : بَلَغَنِي أَنَّ طَاوُوسًا قَالَ لاِبْنِهِ : أَدَعَوْتَ بِهَا فِي صَلاَتِكَ ؟ فَقَالَ : لاَ ، قَالَ : أَعِدْ صَلاَتَكَ .

وهذا رواه الإمام مسلم بلاغا ، فهو منقطع بين مسلم وطاووس رحمهما الله .

والأمر في قوله عليه الصلاة والسلام : " إذَا تَشَهَّدَ أَحَدُكُمْ فَلْيَسْتَعِذْ بِاَللَّهِ مِنْ أَرْبَعٍ .. " لا يُحمَل على الوجوب .

قال الحافظ العراقي : فِيهِ اسْتِحْبَابُ الإِتْيَانِ بِهَذَا الدُّعَاءِ بَعْدَ التَّشَهُّدِ الأَخِيرِ ، وَقَدْ صَرَّحَ بِذَلِكَ الْعُلَمَاءُ مِنْ أَصْحَابِنَا وَغَيْرِهِمْ ، وَزَادَ ابْنُ حَزْمٍ الظَّاهِرِيُّ عَلَى ذَلِكَ فَقَالَ بِوُجُوبِهِ . اهـ .

وسبق :
هل يجوز أن نقول : (حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله ...) أم أنه مختص بالمنافقين ؟
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?p=524691


والله تعالى أعلم .