المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وجَدَ آثار الطلاء بعدما صلّى فهل تجب عليه الإعادة ؟



مشكاة الفتاوى
09-18-11, 05:06 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك شخنا الفاضل ورزقك الجنه ونعيمها
شيخي الفاضل ما هو حكم من يعمل نقاشا ( الذى يقوم بعمل طلاء للحوائط ) ويقوم بغسل يده وقدمه بالسولار ليزيل ما التصق بجسمه من مواد الطلاء ويجتهد فى ذلك ولكنه قد يكتشف بعد الصلاة أو بعد يوم كامل أنه ما زال يوجد ما يمنع وصول الماء ولو كان بقدر حبة العدس
أوضح أنه قد يغسل مرتين أو أكثر ( مرة لصلاة الظهر ومرة لصلاة العصر وبعد الانتهاء من العمل )
والله المستعان

http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

عليه أن يجتهد في إزالة ما يمنع وُصول الماء .

وسُئل شيخنا العثيمين رحمه الله : إذا توضأ الإنسان ثم وجد بعد الوضوء أن على يده أو رجله لاصق بمقدار الظفر بحيث أنه يجزم أن الماء لم يصل سواء قبل الصلاة أو بعد الصلاة ، فما الحكم ؟
فأجاب رحمه الله :
إذا تيقن أن هذا اللاصق كان قبل الوضوء فوضوؤه لم يصح، لقول الله تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ) ، وما تحت هذا اللاصق لم يُغْسَل ، فيكون وضوؤه غير صحيح .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد